«المحاسبة »: ضرورة التركيز على إعادة هيكلة الموازنة ومعالجة الاختلالات وتعزيز الإيرادات غير النفطية

الديوان أصدر تقريره السنوي عن نتائج فحص ومراجعة ميزانيات الجهات الحكومية

Al-Anbaa - - محليات -

أكد ديوان المحاس� �� بة انه يمارس اختصاصاته بمهنية عالية ضمن مقومات أساسية م� �� ن الحيادي� �� ة والموضوعية والش� �� فافية ف� �� ي التعامل مع الجهات المشمولة برقابته لتأتي أعمال الديوان وتقاريره بنتائج إيجابية تنشد المصلحة العامة وتحقق رقابة فعالة على الأموال العامة.

جاء ذلك في بيان صحافي لرئي� �� س دي� �� وان المحاس� �� بة عبدالعزيز العدس� �� اني أمس بمناس� �� بة إصدار «المحاسبة » تقريره الس� �� نوي عن نتائج الفحص والمراجعة على تنفيذ ميزاني� �� ات الجهات الحكومية وحساباتها الختامية عن السنة المالية 2012.2013/

وقال العدساني انه تبدى من خلال قراءة متأنية للتقرير بعض الجوانب والموضوعات التي تستدعي الاهتمام الأكبر من الجهات المختصة للتصدي لها ومعالجتها واتخاذ اجراءات وقرارات تنفيذية مدروس� �� ة لتحقي� �� ق الحلول المناس� �� بة حيالها.

وأضاف ان الديوان يضع هذه الموضوعات أمام السلطتن التشريعية والتنفيذية نظرا الى أهميتها وتأثيرها الاقتصادي والاجتماعي والمالي، موضحا أن من أهم ما تبدى للديوان من

تدني الإنفاق الرأسمالي مقابل تزايد الإنفاق الجاري كان أبرز ما تبدى في ملاحظات الديوان

موضوعات كان تدني الانفاق الرأسمالي مقابل تزايد الإنفاق الجاري م� �� ن جمل �� �ة الإنفاق العام.

وذك� �� ر ان ذلك جاء نتيجة ارتفاع المصروف �� �ات الفعلية للب� �� اب الأول «المرتبات » وما يرتبط بها ما يستدعي معالجة ذل� �� ك باعتب �� �ار ان تنامي هذه المصروفات يشكل عبئا كبيرا على الميزانية ويسهم في ارتفاع معدلات التضخم.

وأشار العدساني الى ان هذا العبء سيظل مع بقاء الايرادات من مبيعات النفط ومشتقاته المم� �� ول الرئيس �� �ي للميزانية ومصدر الدخل الأعظم للدولة مع ما يش �� �كل من مخاطر في حال تغير معطيات أس �� �واق النفط ومشتقاته وتأثر أسعار المبيعات سلبا بذلك.

وبن ان ديوان المحاس �� �بة س� �� بق أن أثار ه �� �ذا الأمر في أكثر من مناسبة في تقاريره ما يستدعي التركيز على إعادة هيكلة الموازنة العامة للدولة ومعالجة هذه الاختلالات وتعزيز الإيرادات غير النفطية.

وقال ان من أهم ما تبدى للديوان من موضوعات أيضا تأخ� �� ر العدي �� �د م� �� ن الجهات الحكومية في تنفيذ المشاريع المخصص له� �� ا اعتمادات في الميزاني� �� ة وتمثل ذلك في عدم صرف أي مبالغ من الاعتمادات في الباب الرابع أو تدني الصرف إضافة إلى تعثر إنجاز البعض الآخر من المشاريع.

وأض� �� اف العدس �� �اني ان المش� �� روعات التطويرية التي أدرجت له� �� ا اعتمادات بأبواب الميزاني� �� ة الثان �� �ي والثال �� �ث والخام� �� س يتأخر انجازها ما يؤثر على انجاز الخطة السنوية والخطة الانمائية للس �� �نوات «2010 2011/ - 20132014/ ».

وبن ان ذلك يأتي بسبب ع� �� دم التزام بع �� �ض الجهات الحكومية بالتقرير عن المعوقات التي واجهت تنفيذ المشاريع ما يستدعي العمل على إيجاد بدائل مناسبة وآليات عملية للقضاء على المعوقات والتس �� �ريع في إنجاز المشروعات وإيجاد آليات فعالة لأعمال متابعة الإنجاز.

وذكر انه تب �� �دى للديوان أيض� �� ا أن القط �� �اع النفط �� �ي يعتبر مرتكزا رئيسيا للدخل بالدول� �� ة ومغذي �� �ا للموازنة العامة وتس �� �اهم إيراداته في إنجاز خطط التنمية المتعاقبة ويستند هذا القطاع إلى رؤية الدولة في الاس �� �تغلال الامثل للثروة النفطية وزيادة معدلات النمو في القطاع والاستثمار في المشروعات الرأسمالية وزيادة الطاقة التكريرية والصناعات الاخ� �� رى التي ترتب �� �ط بذلك والعمل على تطوير وس� �� ائل تعزيز الاحتياطيات النفطية.

وأشار الى ان «المحاسبة » اس� �� تمر في متابعة ومراجعة تنفيذ المشروعات الرأسمالية في القطاع النفطي والاجراءات التي يتم اتخاذها لتذليل المعوقات التي تؤخر انجازها خصوصا المش� �� اريع الكبرى والحيوية كمش� �� روع المصف� �� اة الجديدة والوقود البيئي ومشاريع تطوير انتاج الغاز اضافة الى متابعة مدى الالتزام بخطط الصيانة لضم� �� ان اس� �� تمرارية الإنتاج بوحدات القطاع النفطي.

واس� �� تعرض العدس� �� اني عدة موضوع� �� ات في التقرير أهمها إيجاد أطر تش� �� ريعية مناسبة لحماية البيئة وعدد من الملاحظات، مشيدا بالتعاون الص� �� ادق والبن� �� اء من معظم الجهات التي ش� �� ملها التقرير وما أبدته من تجاوب مع ما تم طرحه من ملاحظات.

يذكر ان ديوان المحاس� �� بة وفقا للمادة 22 من قانون إنشائه يقوم بإعداد تقرير سنوي عن الحس� �� ابات الختامية للسنة المالية المنقضية لكل من الدولة والهيئات والمؤسسات العامة التي تربط ميزانياتها بقوانن متضمنا الملاحظ� �� ات وأوجه الخلاف بن الديوان والجهات التي تشملها رقابته المالية.

عبدالعزيز العدساني

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.