84 مليون ريال قيمة أذون الخزانة الجديدة

Al Shabiba - - الجماهير - مسقط - العمانية

بـلـغ إجـمـالـي قيمة الأذون المخصصة للإصدار رقم 59 من أذون الخزانة الحكومية 84 مليون ريال عماني، تستحق لمدة 28 يومًا اعتبارًا من اليوم الأربعاء وحتى الحادي عشر من شهر يوليو المقبل.

وذكــر بيان صــادر عـن البنك المركزي العماني اليوم أن متوسط السعر المقبول بلغ 99.878 ووصــل أقــل سعر مقبول 99.850 لكل 100 ريــال عماني، فيما بلغ متوسط سعر الخصم 1.59144 ،% ومتوسط العائد 1.59340 .%

وأشـار البيان إلى أن سعر الفائدة على عمليات إعادة الشراء مع البنك المركزي العماني (الـريـبـو) على هــذه الأذون هو 2.547 % للفترة من الثاني عشر وحتى الثامن عشر من شهر يونيو الجاري، بينما يبلغ سعر الخصم مع البنك المركزي على تسهيلات أذون الخزانة 3.297 % لنفس الفترة.

وتعد أذون الخزانة أداة مالية مضمونة لـفـتـرة قـصـيـرة الأجـــل يـصـدرهـا البنك الـمـركـزي العماني بالنيابة عـن حكومة السلطنة لتوفير منافذ استثمارية للبنوك التجارية المرخصة.

وتتمتع أذون الخزانة بخاصية تسييل سريع عن طريق خصمها مع البنك المركزي العماني، وعن طريق إجراء صفقات إعادة الشراء (الريبو) مع البنك المركزي أيضًا، كما يمكن للبنوك التجارية المرخصة أن تجري عمليات الريبو فيما بينها على أذون الخزانة في سوق ما بين البنوك، إضافة إلى أن هذه الأداة تساهم في إيجاد مؤشر استرشادي لأسعار الفائدة قصيرة الأجل للسوق المالي المحلي، ويمكن للحكومة أن تلجأ إليها في تمويل بعض من المصروفات بشكل سلس ومرن. وقعت وكالة ضمان ائتمان الـصـادرات الـعـمـانـيـة »كــريــدت عــمــان« أمــس في مقرها بمرتفعات المطار اتفاقية تعاون مع مستشاري الاســتــردادات في مجال اســتــرداد المستحقات المتعثرة من المشترين المحليين والمشترين حول العالم.

وتعمل الاتفاقية للرقي بمنظومة عمل »كـريـدت عـمـان« للحفاظ على حقوق عملائها من المستثمرين والمصدرين وأصــحــاب الأعــمــال مــن الـمـؤسـسـات الصغيرة والمتوسطة لتحقيق أكبر قدر مـن الاسـتـرداد فيما يخص المطالبات التي تعوضها »كريدت عمان« للمصدرين المؤمّنين لديها.

ووقــع الاتفاقية مـن الجانب العماني الـقـائـم بـأعـمـال الـرئـيـس التنفيذي لـ »كريدت عمان« عماد بن سعود الحارثي، ومن جانب مستشاري الاستردادات مدير عـام المطالبات والاســتــردادات للشرق الأوسط أحمد مدكور.

يذكر أن وكالة ضمان ائتمان الصادرات العمانية تواصل جهودها في الحفاظ على حقوق عملائها المصدرين من خلال متابعة مطالباتهم بكل جهد لاسترجاع الحقوق في حالة عدم سداد المشترين.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Oman

© PressReader. All rights reserved.