اختتام مسابقة حفظ القرآن الكريم بولاية سمائل

Al Shabiba - - الجماهير - سمائل / صالح الرواحي

اختتمت مساء يـوم أمـس الأول فعاليات مسابقة حفظ القرآن الكريم، والمسابقة الثقافية والتي نظمها أهالي مسجد الزام بقرية هيل التابعة لولاية سمائل، وذلك برعاية مدير دائـرة الزكاة بـوزارة الأوقاف والــشــؤون الدينية د. سـالـم بـن مبارك الرواحي، وبحضور عضو المجلس البلدي بــولايــة سـمـائـل عـبـد الـكـريـم بــن ســرور الـجـابـري، فـي بـدايـة الحفل ألـقـى عضو اللجنة المحلية للمسابقة محمد بن مصبح الجهضمي كلمة رحب فيها براعي الحفل والحضور وقال: لقد حرص أهالي القائمين في مسجد الزام على تنظيم مسابقة حفظ القرآن الكريم للعام السابع على التوالي، حيث تم تسخير كافة الإمكانيات لنجاح هذه المسابقة ومسابقة التلاوة والصوت الحسن وقـد أضيفت هـذا العام مسابقة تجميع النقاط مسابقة جديدة هذا العام، وهــي مسابقة فـرديـة تـهـدف إلــى تحفيز هدية تذكارية لراعي الحفل الناشئة على حفظ كتاب الله وتعويدهم على التواصل مع بيوت الله وتلاوة كتابه، وأضـــاف مصبح الجهضمي قــائــلاً: لقد شارك في المسابقة الرمضانية هذا العام ما يقارب 25 متسابقاً من الصفوف الأول وحتى الثاني عشر، أما بالنسبة للمسابقة الثقافية فقد شــارك في المسابقة أكثر من 30 متسابقاً تم تقسيمهم إلـى أربع مجموعات تنافست فيما بينها في مجال الثقافة العامة والمعلومات. بعد ذلك توالت فقرات الحفل، وقد تضمن على عرض مرئي لفعاليات سير المسابقة، بعد ذلـك قام راعي الحفل بتكريم لجنة التحكيم وأعضاء اللجنة الرئيسية والمساهمين للمسابقة، كما تم تكريم الفائزين بالمركز الأول من كل مجموعة حيث حصل المتسابق الحسن بـن سـالـم الــرواحــي على الـمـركـز الأول، وفـي المجموعة الثانية حصل المتسابق وليد بن خالد النبهاني على المركز الأول، وفـي المجموعة الثالثة حصل المتسابق عبد الملك بن سالم البدوي على المركز الأول، وفي مسابقة تجميع النقاط حصل المتسابق مـبـارك بـن عبدالله المجيزي على المركز الأول وجاء المتسابق مجدي بن مرزوق الجابري في المركز الثاني، وفي نهاية الحفل قدم عبد الكريم الجابري هدية تذكارية لراعي الحفل. أقامت اللجنة الثقافية بقرية عمق والتابعة لفريق وادي السحتن أحد الفرق المنطوية تحت مظلة نادي الرستاق مسابقة ثقافية لأعضاء الفريق بمشاركة أكثر من 60 عضواً تم توزيعهم على 8 فرق تنافست فيما بينها، وقـد شهدت المسابقة هذا العام مشاركة واسعة من مختلف الفئات العمرية بالقرية حيث تميزت المسابقة هذا العام بصبغتها العمانية حيث تم توزيع الأسئلة على ستة مجالات عمانية وهي ولايات عمانية وعلماء عمان وأئمة عمان وتاريخ عمان والبيئة العمانية. والمجال الأخير ركـز على الرياضة العمانية كما كانت أسماء الفرق أسماء تاريخية لأماكن في قرية عمق كالبرقة وهو الاسم القديم للقرية وحــارة الصباح وهـو اسـم حـارة قديمة اندثرت منذ زمن بالإضافة لأسماء أمـاكـن مشهورة فـي القرية كالسوقمة وهي مكان في القرية ينسب إلى شجرة السوقمة الموجودة هناك والزكت، وهو فلج قديم فـي القرية واللثبة والجنور والمزناجة والجفينة، وقد تم توزيع الفرق على مجموعتين تضم كل مجموعة 4 فرق يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة، حيث جمعت المباراة النهائية بين فريقي حـارة الصباح والمزناجة، وقـد حسمها فـريـق حـــارة الـصـبـاح لصالحه ليتوج باللقب لهذا العام، وفي الختام قام ماجد بن زايـد العبري ووليد بن صقر العبري بمعية نائب رئيس الفريق يعقوب بن سليمان النصيبي بتكريم الفائزين في المسابقة الثقافية وتكريم مجدي بن يعقوب النصيبي لـفـوزه فـي مسابقة أحـسـن صــورة التقطت فـي الإفـطـار الجماعي الذي نظمه الفريق في وقت سابق من الشهر الفضيل.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Oman

© PressReader. All rights reserved.