الغرفة تبحث تعزيز التعاون الاقتصادي مع المغرب

20 شركة مغربية تشارك في معرض ومؤتمر المنتجات الدولي

Al-Sharq Economy - - الصفحة الأولى - الدوحة الشرق الدوحة - الشرق

قـال السيد محمد بن أحمد بن طـوار النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غـرفـة تـجـارة وصـنـاعـة قطر إن المملكة المـغـربـيـة بـلـد واعـد اسـتـثـمـاريـاً ويـزخـر بـالـكـثـيـر مـن الـفـرص الاســتــثــمــاريــة الـتـي تـجـذب أصـحـاب الأعـمـال الـقـطـريـين، مـنـوهـاً بــأن الـقـطـاع الـــخـــاص الـقـطـري والمـغـربـي يــرتــبــطــان بـعـلاقـات تعاون وطيدة في مجالات كثيرة. جـاء ذلـك خـلال استقباله وفـداً تجارياً من جمعية المـصـدريـن المـغـاربـة بحضور سـعـادة السيد نبيل زنيبر سفير المملكة المغربية لدى دولة قطر وعدد من ممثلي الشركات المغربية في قطاعات مختلفة. حضر اللقاء كـل مـن السيد راشـد بـن حمد العذبة الـنـائـب الـثـانـي لرئيس مجلس إدارة الـغـرفـة وكل من سعادة المهندس علي بن عبد اللطيف المسند والـسـيـد مـحـمـد بـن أحـمـد الـعـبـيـدلـي عـضـوي مـجـلـس الإدارة. وشــــــدد عـلـى الـــــــدور المـــهـــم الـذي تلعبه اللجنة العليا الـقـطـريـة المـغـربـيـة المشتركة فـي تـعـزيـز هـــذه الــعــلاقــات فـي مـخـتـلـف المـجـالات، وأشـــار إلـى اجتماعها الـذي عقد فـي شهر مـارس المـاضـي بـالـربـاط والـذي شهد التوقيع على عدد مــن الاتـفـاقـيـات ومـذكـرات الـتـفـاهـم بــين حكومتي الـبـلـديـن، مـن بينها اتـفـاقـيـة لـلـتـعـاون الـصـنـاعـي، ومـذكـرة تفاهم حـول إنـشـاء لجنة وزاريـة تجارية مـشـتـركـة، ومــــذكــــرة تـفـاهـم لـلـتـعـاون فـي المـجـال الزراعي. وأوضـــــح بـأن هـذه الاتـفـاقـيـات سـتـسـهـم فـي فتح آفـاق جديدة للتعاون بين رجـال الأعمال القطريين والمـغـاربـة ويـعـزز حجم الـتـبـادل الـتـجـاري بينهما والـــــذي بـلـغ نـحـو 330 مـلـيـون ريــــال قــطــري الـعـام الماضي بنمو %17 عن العام الذي سبقه. وقــــال إن هــنــاك نـحـو 117 شــركــة قـطـريـة مغربية مـشـتـركـة تعمل فـي الـسـوق الـقـطـري، و6 شـركـات مغربية بنسبة تملك %100، ويبلغ إجمالي رؤوس أمـوال جميع هـذه الشركات نحو 20 مليون ريـال، وتعمل هذه الشركات في مجالات متنوعة أبرزها الأزيـاء والخياطة، التجارة والمـقـاولات، الضيافة، الخدمات، والتصميم والديكور. نـظـمـت رابـطـة رجـال الأعـمـال الـقـطـريـين لـقـاء عـمـل مـع سـعـادة الـسـيـد عـمـر الـبـاهـي وزيـر الـــتـــجـــارة بـالـجـمـهـوريـة الـتـونـسـيـة والــوفــد المـرافـق لها وذلـك بمقر الـرابـطـة، حيث حضر الـلـقـاء مـن الـجـانـب الـتـونـسـي سـعـادة السيد ماهر التومي، مستشار وزير التجارة، السيدة سـعـيـدة حـشـيـشـة، مـديـرة الـعـامـة فـي وزارة التجارة، بالإضافة إلـى سعادة السيد صلاح الصالحي، سفير الجمهورية التونسية بدولة قطر، والسيد رشيد سعيداني، وزيـر مفوض ونائب السفير. ومـن رابـطـة رجـال الأعـمـال الـقـطـريـين، حضر سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة الرابطة، وكل من أعضاء الرابطة: الشيخ فيصل بن فهد آل ثاني، السيد عبدالله الـكـبـيـسـي، الـسـيـد إحـسـان الـخـيـمـي، ومـمـثـل للمهندس عـلـي عـبـد الـرضـا مـشـهـدي وكـذلـك الـسـيـدة ســـــارة عـبـدالـلـه، نـائـب المــديـــر الـعـام للرابطة. في بداية اللقاء رحب سعادة الشيخ فـيـصـل بـن قـاسـم آل ثـانـي، بـسـعـادة الـوزيـر والوفد المرافق له، وأكد على أهمية هذه الزيارة التي تهدف إلى بحث سبل التعاون التجاري والاسـتـثـمـاري بـين رجـــال الأعـمـال الـقـطـريـين، ونـظـائـرهـم فـي الـجـانـب الـتـونـسـي، كـمـا أشـار إلى حرص رجال الأعمال القطريين على بحث إمكانية الـتـعـاون والاسـتـثـمـار سـواء فـي قطر أو تـونـس طـالمـا يـحـقـق هـذا الـتـعـاون المنفعة المشتركة للطرفين. ومـن جانبه عبر سعادة الوزير التونسي عن سـعـادتـه بـهـذا الـلـقـاء مشيراً إلـى أن مثل هذه الـلـقـاءات تـؤكـد متانة الـعـلاقـات الأخـويـة بين الــبــلــديــن الـشـقـيـقـين، كــمــا اسـتـعـرض حــوافــز الاستثمار في تونس: حيث وضعت عـددًا من الآلـيـات لتحسين الـتـبـادل الـتـجـاري مـن خلال تـوخـي مـسـتـوى عـال مـن الـشـفـافـيـة وتبسيط الإجـراءات البنكية وتنويع هيكلة الصادرات الـتـونـسـيـة الـتـي تـشـمـل الأغـذيـة ومـكـونـات الـسـيـارات والإلـكـتـرونـيـات والـخـدمـات، كما عملت الـبـلاد على تحسين المـجـال التشريعي فـــــي مــــجــــال الاســــتــــثــــمــــار، فــــــأصــــــدرت قـانـون استثمار جديدا . وفي هذا الإطـار، شكر الشيخ فيصل، سعادة الوزير على الاهتمام الذي توليه تونس لدولة قـطـر وعـبـر عـن حـرص دولـة قـطـر عـلـى تنمية وتطوير علاقاتها مع تونس لما تمتاز به من فـرص اسـتـثـمـاريـة فـي الـعـديـد مـن الـقـطـاعـات كـالـزراعـيـة والــســيــاحــيــة وخـــاصـــة الـسـيـاحـة الاستشفائية والصناعية.

¶ جانب من اللقاء

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.