ارتفاع غير مبرر لأسعار الدجاج المحلي مقارنة بالمستورد

Al-Sharq Economy - - محلي - حسين عرقاب

أشادوا بالتطور الكبير الذي شهده القطاع مؤخراً.. مستهلكون لـ :

شهد قطاع إنتاج الدواجن محلياً، نموا كبيرا خـلال الـفـتـرة الأخـيـرة، حيث إنه يخطو خطوات عملاقة الى الأمام بهدف تحقيق اكتفاء ذاتي في هذا المنتج خلال المـراحـل الـقـادمـة، فـالـتـجـول بـين أزقـة المـراكـز التجارية يجعلك تـدرك التطور الهائل الذي حققته المزارع الوطنية في هذا المجال وفي ظرف زمني وجيز، وفي استطلاع أجرته P ثمن مستهلكون المـــــجـــــهـــــودات الـكـبـيـرة الــــتــــي يــبــذلــهــا أصـحـاب مـزارع الـدجـاج فـي الــفــتــرة الأخـيـرة، بـهـدف تغطية الـسـوق بأكبر نسب من المنتج الوطني، مؤكدين على أن النوعية والجودة العالية التي يتميز بها الدجاج المحلي جعلت منه منافسا لـذلـك المـسـتـورد، بـل احـتـل الـرقـم واحـد عـلـى مـسـتـوى الـطـلـبـات، فـي حـين رأى البعض الآخـر أن المشكلة الوحيدة فيه هو ارتفاع سعره عن المستورد حيث قد يفوق ثمن الكيلوغرام الواحد 10 ريالات ، في حين يـتـراوح سعر الـدجـاج القادم مـن الـبـلـدان الأخـرى بـين 6 و 8 ريـالات، مطالبين المـزارعـين بـضـرورة الاجتهاد أكـثـر فـي الـفـتـرة المـقـبـلـة ومـحـاولـة رفـع نـسـب انـتـاجـهـم لمـا يـضـمـن لـنـا الأمـن الغذائي في قطاع الدواجن في غضون الأشهر القليلة المقبلة، خاصة وأن ذلك قـد يعتبر يسيرا اذا مـا قـورنـت الـقـدرة عـلـى الانـتـاج فـي هـذا الـقـطـاع بـبـاقـي الـقـطـاعـات، وذلـك نـظـرا لـسـرعـة دورة نمو الدجاج الذي يكون جاهزا لدخول السوق بعد شهر واحد من تربيته، وما يجب على أصحاب المداجن اليوم سوى الـعـمـل عـلـى زيـادة اسـتـثـمـاراتـهـم من خلال توسعة مزارعهم أو اطلاق مداجن أخـرى، داعـين الحكومة الـتـي لا تتأخر اطـلاقـا عـن دعـم المـنـتـج الـقـطـري الـى التقرب أكثر من شركات انتاج الدواجن والـعـمـل عـلـى تـقـديـم يـد المـسـاعـدة لها للوصول معها الى ما يخلص البلاد من شبح استيراد الدجاج.

تطور ملحوظ

في حديثه للشرق ثمن المواطن محمد جـابـر المـري المـجـهـودات الـتـي بذلتها وتبذلها مزارع وشركات انتاج الدواجن فــي الـفـتـرة الأخـيـرة، مـشـيـدا بالتطور المـلـحـوظ الـذي شـهـده هـذا الـقـطـاع في الفترة الأخيرة بعد أن بات المتجول بين أزقة المجمعات والمراكز التجارية يلمس النمو الـواضـح لنسب تـواجـد الـدجـاج الوطني في ثلاجات مختلف الأسـواق، واصـفـا ذلــك بـالمـسـتـحـيـل الـذي تحقق فـي ظـرف قـيـاسـي قـدره بضعة أشـهـر، والعودة الى الوراء بسنوات قليلة فقط تؤكد لك ذلك، فبعد أن كنا نعتمد على المـنـتـج المـسـتـورد فـي تـلـبـيـة حـاجـتـنـا مـن الـدجـاج هـا نـحـن الـيـوم وبـعـد عـام تـقـريـبـا مـن الـعـمـل الـجـدي نـصـل الـى تغطية نسبة كبيرة من متطلباتنا في هـــذا المـنـتـج مـن خـــلال المـــــزارع والـعـزب الـقـطـريـة. وأضـاف المـري بـأن المواصلة على ذات الاستراتيجية سيمكننا من الوصول مستقبلا لتحقيق اكتفاء ذاتي فـي هـذا المنتج يغنينا عـن الاسـتـيـراد، خـاصـة وأنـــــه الـــيـــوم صــــار لــديــنــا بــدل الشركة شركات في هـذه المجال وكلها تعمل فـي سبيل الـوصـول الـى تحقيق هـذا الـهـدف، مـشـيـرا الـى ضـرورة التفاف المستهلكين بالمستثمر القطري وتشجيعه مـن خـلال اعـطـاء منتجاته الأولـويـة مـقـارنـة بـتـلـك الـقـادمـة مـن البلدان الأخـرى ما سيدفعه حتما الى الاسـتـمـرار بـاعـتـبـار أن الـربـح سيكون مضمونا بالنسبة له.

كسب الرهان

مـن جـانـبـه صـرح حـسـن الـشـيـخ بـأن مـــــزارع الـدجـاج المـحـلـيـة تمكنت مـــــن كـسـب الــــــرهــــــان ونـجـحـت فـعـلا فـــي تـحـسـين مــــردوديــــة انــتــاجــهــا في فـتـرة زمـنـيـة قـصـيـرة جـعـلـتـهـا تـقـدم خــــيــــارات جـديـدة لـلـزبـون ولا تـتـرك لـلأزمـة الـتـي مـرت بـهـا الـبـلاد أي أثـر فـي رفـوف المـراكـز الـتـجـاريـة، مشيدا بنوعية وجـودة الدجاج المحلي الذي استطاع فـي أشهر قليلة الاستحواذ على الثقة التامة للمستهلكين، وذلك بــعــد تـجـربـتـهـم لـلـعـديـد مـــن الأنـــــواع المستوردة والتي كان الدجاج القطري الأحــــــســــــن مــــــن بـــيـــنـــهـــا عــــلــــى جــمــيــع المـــســتـــويـــات، بـــاعــتـــبـــار أنــــــه يـضـمـن الـسـلامـة للمستهلكين بـدرجـة كبيرة بالاعتماد فـي عملية تربيته وذبحه عـلـى المـعـايـيـر الـحـديـثـة والـشـرعـيـة الـتـي تـجـعـلـه فـي مـنـأى عـن أي غش أو تـلاعـب، شـاكـرا الـشـركـات والمـزارع الـــســـاهـــرة عـلـى ذلـك والـعـامـلـة عـلـى تـقـديـم مـنـتـج مـثـالـي لـزبـائـنـهـا خـال مـــن أي شـــوائـــب بـاتـبـاعـهـا لـسـيـاسـة واحـدة الـهـدف الرئيسي منها توفير كل مقومات الغذاء السليم للمواطنين والمقيمين على حد سواء. وأكـد الـشـيـخ بـأن الـدجـاج الـقـطـري يـتـصـدر الـطـلـب الاسـتـهـلاكـي مـحـلـيـاً، خـاصـة وأنـه الـيـوم مـوجـود فـي كـل الأسـواق ولا يـحـتـاج الـوصـول الـيـه للقيام بمجهودات اضافية أو التنقل الى أماكن بعيدة، خاتما كلامه بدعوة رجــــــــال الأعـمـال لـولـوج هــــــذا المـــجـــال والعمل مستقبلا على تقديم يد العون لـلـشـركـات الـحـالـيـة مــــا ســــيــــؤدي فـي النهاية الى مضاعفة الانتاج وتحقيق أمـن غـذائـي فـي قـطـاع الـدواجـن ومـن ثـم العمل حتى على التصدير، لأن كل الامـكـانـيـات مـتـوافـرة لـذلـك ومـا تفعله شـركـات الأشــــقــــاء مـن الــعــمــانــيــين فـي تـوريـد الـدجـاج لـيـس مـسـتـحـيـلا على رجل الأعمال. القطري.

ارتفاع الأسعار

بــــــــــــــدوره وصــــــــــف عـــــبـــــد الــــــلــــــه داوود أسـعـار الـدواجـن المـحـلـيـة بـالمـقـبـولـة وغـيـر الـضـارة بـالـقــــدرة الـشـرائـيـة للمستهلكين، الا أنه ومع ذلك اشار الى ارتـفـاع أسعارها مقارنة بالمستوردة. فالكيلوغرام الواحد من الدجاج المحلي قد يفوق في بعض الأحيان 10 ريالات فـي حـين لا يـتـعـدى سـعـر الـكـيـلـو من الـدجـاج الـقـادم مـن الـخـارج ذلـك أبـدا، وهـو مـا اسـتـغـربـه نـظـرا لأن الـدواجـن المـحـلـيـة لا تـحـتـاج الـى مـصـاريـف شحن في السفن ولا الـى دفـع ضرائب جمركية عالية القيمة ومـع ذلـك تباع بأثمان أغلى من الـدواجـن المستوردة، مشيرا الـى ضـرورة طرحها مستقبلا في السوق بأسعار مشابهة على الأقل لأسـعـار الـدواجـن المـسـتـوردة كـي لا تتأثر بعامل المنافسة، ولا يتم اللجوء لغيرها من طـرف الزبائن في محاولة لاقتصاد الأموال.

زيادة الإنتاج

مـن جـهـة أخــــــرى طـــالـــب المـواطـن عـبـد الله حسين الأصمخ الشركات والمــزارع الـقـطـريـة بـالـرفـع مـن وتـيـرة انـتـاجـهـا خــــــلال الأشـهـر المـقـبـلـة، مـع اعـتـرافـه التام بالنجاح الـذي حققوه في الفترة الماضية وتمكنهم من خلق مكان خاص بهم داخـل ســوق الــدواجــن وجـلـب عدد كبير من المستهلكين تجاه منتجاتهم، بعد أن وجدوا فيها كل شروط السلامة ومـقـومـات الـجـودة، داعـيـا المستثمرين فـي قـطـاع انـتـاج الـدواجـن بـعـد ان حـصـد المـنـتـج الـوطـنـي الـثـقـة الـكـبـيـرة مـن قبل المـواطـنـين والمقيمين فـي وقـت، خـاصـة بـعـد الأزمـة الـتـي سـاهـمـت في توطيد الـعـلاقـة بيننا وبـين كـل مـا هو منتج محلي لأننا عندما كنا في أمس الـحـاجـة ووجـــدنـــا فـيـه الـحـل الأنـسـب لتلبية رغباتنا، مضيفا أنه صار لزاما علينا في الفترة الحالية الاعتماد على أنفسنا لتفادي أي مشاكل مشابهة قد تحدث لنا مستقبلا. و كـشـف الأصـمـخ بـأنـه بـامـكـانـنـا الـوصـول الـى تحقيق الاكـتـفـاء الـذاتـي وتغطية حاجياتنا بالكامل فـي قطاع الـدواجـن لأن كـل الامـكـانـيـات لـذلـك موجودة، خاصة وأن دورة نمو الدجاج تعد قصيرة مقارنة بباقي الحيوانات كـــالـــخـــراف عـلـى سـبـيـل المــــثــــال، فـشـهـر واحد يعد كافيا لمربي الدواجن لتوزيع المنتج وتوزيعها في السوق، ولا ينقص اليوم سوى العمل على توسيع المزارع ودفع أصحابها لرؤوس أموال أكبر من المستعملة حـالـيـا، زد الـى ذلـك حـداثـة القطاع في قطر مما يتيح مساحة أكبر لـلاسـتـثـمـار ومــــا عــلــى رجـــــال الأعـمـال سـوى التحرك ومحاولة تنشيطه أكثر من خلال فتح شركات جديدة، والأكيد أن ذلـك سيعود بالفائدة عليهم وعلى المستهلك في ذات التوقيت، مشيراً الى أن الحكومة لم تدخر أي جهد في سبيل دعم المنتج الوطني ومن بينه الدواجن ومـــــــا عـلـى المـــــــزارعـــــــين ســـــــوى اسـمـاع أصواتهم والابـلاغ عن المشاكل التي قد تـؤثـر سلبا على مـردوديـتـهـم، فالعمل يدا بيد مع قيادتنا الرشيدة سيوصلنا فــي الـنـهـايـة الـى تقليل الاعـتـمـاد على اســتــيــراد الاغـذيـة مـن الـخـارج فـي ظل توافر المنتجات الوطنية الغذائية وغير الغذائية.

الأصمخ: زيادة إنتاج الدواجن تغنينا عن الاستيراد الخارجي

داوود: مضاعفة الإنتاج الوطني من الدواجن خطوة في الاتجاه الصحيح

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.