أوبك تحترم قرار قطر في الانسحاب من المنظمة

Al-Sharq Economy - - الصفحة الأولى - الدوحة - الشرق

موديز لا تتوقع تأثر تصنيف الدولة الائتماني

قالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ان المنظمة تـحـتـرم الـقــرار الـذي اتـخـذتـه دولـة قطر. وأضافت أن كل دولـة عضو لديها الحق الـسـيـادي فـي الانـسـحـاب مـن المـنـظـمـة، ولا يتطلب ذلك الموافقة من مؤتمر أوبك.« عـلـى صـعـيـد آخـر اسـتـبـعـدت وكـالـة مـوديـز لـلـتـصـنـيـفـات الائـــتـــمـــانـــيـــة أن يــــكــــون لـــقـــرار قـطـر الانـسـحـاب مـن أوبــــك أي تـداعـيـات على تصنيفها الائتماني السيادي.وقالت الوكالة إن عـدم مـشـاركـة قـطـر فـي قـرارات أوبـك بشأن إمـــــــــــــدادات الـنـفـط لـــــن يـغـيـر تــــأثــــر مــقــايــيــس تصنيفها الائـتـمـانـي بتقلبات أسـعـار الـخـام. وأضـافـت أن اعتماد قطر على الغاز الطبيعي المـسـال يعني أن قـرارات أوبـك بـشـأن إمـدادات النفط والـتـداعـيـات على أسـعـار الـخـام ستظل تؤثر بشكل غير مباشر على الحكومة القطرية بحسب رويترز.

استقلالية قطر

وأعلن وزيـر الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، ان لجنة المتابعة الوزارية المنبثقة عن اتفاقية »أوبـــــــــــك+« سـتـبـحـث الـيـوم الأربــــــعــــــاء تـأثـيـر انسحاب قطر من منظمة الدول المصدرة للنفط »أوبـك«. وجـاء هـذا الـتـصـريـح لـوزيـر الـطـاقـة الـروســي فـي سـيـاق إجـابـتـه عـن سـؤال حـول مدى تأثير خروج قطر من المنظمة، حيث قال: »سنبحثه اليوم الأربعاء »، وفق وكالة »تاس«. وأكـد الـــوزيـــر الـــروســـي أن الـلـجـنـة سـتـواصـل السوق أو ديناميات أسعار النفط. فحتى في أفـضـل الأوقـات، لـم يـتـجـاوز إنـتـاج قطر ٪٢٫٥ من إجمالي إنتاج أوبك، وهو الآن أقل من ٢.٪ وفـي الـصـدد، قــالــت أسـتـاذة قـسـم الـدراسـات الـشـرقـيـة الـحـديـثـة فـي كلية الـتـاريـخ والـعـلـوم الـسـيـاسـيـة والـقـانـون بـــجـــامـــعـــة مـوسـكـو الحكومية للعلوم الإنسانية، إلينا ميلكوميان: »فـي قـرار مـغـادرة أوبـك، دلالـة على أن قطر لا تريد أن تعتمد على السعودية في شيء.. ولولا الأزمة بين الرياض والدوحة لما حدث ذلك.« ولــلــخــبــيــر فــــي الـشـؤون الـقـطـريـة، ديـمـتـري فرولوفسكي، رأي مماثل، يقول: »هـذه هي في المقام الأول ضربة للمملكة العربية السعودية. لــــــدى الـدوحـة عــــــدة خـيـارات لـلـتـحـرك ضـد الـريـاض. الأول، استئجار لوبي فـي واشنطن لـلـضـغـط عـلـى الـسـعـوديـين هــنـــاك؛ والـثـانـي، تـعـزيـز الـدعـم للحوثيين فـي الـيـمـن؛ والـثـالـث، إضعاف موقع المملكة العربية السعودية في مختلف الهيئات والهياكل الدولية، الأمر الذي يحدث الآن«. ووفقا لفرولوفسكي، فالآن أفضل وقــــت لــهــز مـــواقـــع الــــريــــاض، بـسـبـب الـخـلـفـيـة السلبية المـرتـبـطـة بقتل الصحفي الـسـعـودي جمال خاشقجي. وتستهدف الدوحة برسائلها هذه جيران قطر في الخليج. فهناك تناقضات سياسية كافية داخـل المنطقة، والعديد، حتى مــن حـلـفـاء الـريـاض، يـنـظـرون سـلـبـاً إلـى قتل خاشقجي، وليس الجميع سعداء بالاتفاقات النفطية بين السعودية وروسـيـا. وقـد أظهرت قـطـر أن لا أحـد مـلـزمـا بـقـرارات مـوسـكـو والرياض« بحسب روسيا اليوم.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.