السفينة »سيليبريتي كونستليشن« ترسو بميناء الدوحة

الوطني للسياحة يهدف لتحويل قطر إلى وجهة للرحلات البحرية

Al-Sharq Economy - - الصفحة الأولى - الدوحة الشرق

رسـت بـمـيـنـاء الـدوحـة بـوابـة قـطـر للسياحة البحرية السفينة سيليبريتي كـونـسـتـلـيـشـن فـــــي زيـارتـهـا الـثـانـيـة خـلال المـوسـم الـسـيـاحـي الـبـحـري 2018 - 2019 وعـلـي مـتـنـهـا 1754 سـائـحـا وطاقما مكونا مـن 957 فــردا وقـد قامت شـركـة مـوانـئ قـطـر بـالـتـنـسـيـق مـع الجهات أصحاب المصلحة بتقديم كافة الــتــســهــيــلات الــــلازمــــة لإنـهـاء إجـــــــراءات دخـول الـسـائـحـين إلـى المـيـنـاء بـيـسـر وسلام ليتمكنوا بذلك من بدء جولاتهم السياحية فـى زمـن قياسى وقصير من رسو السفينة على رصيف الميناء.. حيث تعمل شركة موانئ قطر بشكل وثيق مع شركائها الاستراتيجيين مثل المجلس الـوطـنـى لـلـسـيـاحـة ووزارة الــداخــلــيــة والهيئة العامة للجمارك لضمان تقديم خـدمـات مـن الـدرجـة الأولـى لـلـسـفـن الـسـيـاحـيـة الـتـى تـزور المـيـنـاء وتـقـديـم الـتـسـهـيـلات الـلازمـة لـتـدقـيـق الـجـوازات والجمارك لضمان انسيابية العبور فى وقـت مـنـاسـب. ويـسـتـعـد مـيـنـاء الـدوحـة لـيـكـون بـوابـة قـطـر لـلـسـيـاحـة الـبـحـريـة، حيث يشهد حاليا عملية إعـادة تطوير شاملة ليصبح ميناء المستقبل للسفن السياحية واليخوت الفاخرة من جميع الأحـجـام وبـمـجـرد الانـتـهــاء مـن عملية الـــتـــطـــويـــر وتـعـمـيـق الـقـنـاة الـبـحـريـة سـيـكـون المـنـفـذ الـسـيـاحـى قـــــــادرا عـلـى استضافة العديد من السفن السياحية العملاقة. ولاشك أن تحول ميناء الدوحة إلى ميناء رئيسى للسفن السياحية فى المنطقة سيحقق عوائد اقتصادية مهمة لـلـشـركـات والــفــنــادق والمـطـاعـم وتـجـارة الـتـجـزئـة والمـعـالـم الـسـيـاحـيـة فـى قـطـر.. ويـهـدف المـجـلـس الـوطـنـي لـلـسـيـاحـة الـى تـحـويـل قـطـر الـى وجـهـة سـيـاحـيـة لـلـرحـلات الـبـحـريـة، كـمـا يـهـدف إلـى تحويل قطر إلـى نقطة انـطـلاق ورجـوع للرحلات البحرية في المنطقة، وذلـك من خـلال التعاون مع الجهات المختلفة في الدولة مما يسهم في دعم قطاع الضيافة والطيران وزيادة الإنفاق السياحي، كما يستهدف حاليا استقبال نحو 200 ألف مسافر بحري في أفق عام 2023 ويعمل عـلـى تلبية جميع احـتـيـاجـات الـرحـلات الـبـحـريـة، كـمـا يـعـمـل بـشـكـل وثـيـق مع الـجـهـات المـعـنـيـة لـتـقـديـم أفـضـل تجربة سـيـاحـيـة لـلـمـسـافـريـن عـبـر الـرحـلات البحرية. وتشير التقديرات المستقبلية لـلـمـجـلـس الـــوطـــنـــي لــلــســيــاحــة إلـــــى أن زيارات السفن السياحية التي ترسو في قطر سـوف تتضاعف ثـلاث مــرات خلال السنوات الثلاث المقبلة. ويعمل المجلس الوطني للسياحة بالتعاون مع شركائه في القطاع على تطوير المرافق الخاصة بـاسـتـقـبـال الـرحـلات الـبـحـريـة والـبـنـيـة التحتية بما يتواءم مع النمو المتوقع في هذا القطاع. وتشير هذه التقديرات إلى أن صناعة الرحلات البحرية يمكنها أن تحقق إيـرادات تتجاوز 350 مليون ريال قطري سنويا بحلول عام 2026 بمجرد الانـتـهـاء مـن جـمـيـع المـشـروعـات الـتـي يتطلبها هــذا التطوير ويعتبر الموسم الـسـيـاحـي المـاضـي مـن أفـضـل المـواسـم فضلًا عن كونه الأكثر حيوية حتى الآن، فـقـد شـهـد الـعـديـد مـن الإنـجـازات غير المـسـبـوقـة الـتـي تـتـحـقـق لـلـمـرة الأولـى، حيث استقبلت قطر أول باخرة عملاقة، كما استقبل ميناء الدوحة للمرة الأولى بـاخـرتـين سياحيتين فـي وقـت مـتـزامـن. وأُتـــيـــح لـسـيـاح الـبـواخـر الـسـيـاحـيـة أن يستفيدوا لـلـمـرة الأولـى مـن الإجـراءات الجديدة المبسّطة التي تضمن لهم نزولاً سـلـسـاً وسـريـعـاً مـن سـفـنـهـم ويـحـرص المجلس الوطني للسياحة على التواجد فـي المـحـافـل الـدولـيـة والالـتـقـاء بـرؤسـاء ومـمـثـلـي خـــــطـــــوط المــــــلاحــــــة الـــعـــالمـــيـــة لإطلاعهم ومشاركتهم آخـر المستجدات والـخـطـط المستقبلية الـخـاصـة بتطوير قــطـاع الـسـيـاحـة بـشـكـل عـام وقـطـاع الـسـيـاحـة الـبـحـريـة بـشـكـل خـــــاص، بما فـي ذلـك مـشـروع تـطـويـر مـيـنـاء الـدوحـة الـذي سيسمح باستقبال عـدد أكـبـر من الـبـواخـر الـعـمـلاقـة. وقـالـت مـوانـى قطر: إن هـنـاك خـطـوات كـبـيـرة تـم تحقيقها لتعزيز مكانة قطر على خريطة السياحة الــبــحــريــة الــعــالمــيــة وضـــمـــان أن تصبح مـوانـئ قـطـر مـوانـئ رئـيـسـيـة لـجـمـيـع خـطـوط الـرحـلات الـبـحـريـة الـسـيـاحـيـة التي تغطي المنطقة .

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.