استثمارات بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني في بريطانيا

Al-Sharq Economy - - الصفحة الأولى - الدوحة - الشرق

افتتحت فندق جريت سكوتلاند يارد الشهير في لندن.. توينتي 14:

أنـجـزت شـركـة توينتي 14 القابضة، الاربعاء الماضي، الــذراع الاستثماري­ة في الضيافة لمجموعة لولو الدولية، استثمارات بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني في المملكة المتحدة، كما أفتتح امــس فندق جريت سكوتلاند يــارد في لندن، حيث سيكون الفندق جاهزًا للعمل ابـتـداءً من 09 ديسمبر 2019، تم شـراء العقار التاريخي في عــام 2015 مقابل 110 مليون جنيه اسـتـرلـيـ­نـي، بــالإضــا­فــة الـــي مبلغ 50 مليون جنية إسترليني تكلفة إنشاء الفندق. حيث اشترت شركة توينتي 14 القابضة في عـام 2018 والــدورف أستوريا إدنبرة الشهير - كالدونيان في اسكتلندا بالإضافة إلى فندق جريت سـكـوتـلان­ـد يــــارد. يـقـع فـنـدق جريت سكوتلاند يارد، الذي يديره فندق حياة بموجب علامته التجارية »مجموعة يونبوند باي حياة «، في حي ويستمنستر بمدينة سانت جيمس، حيث أن العلامة التجارية »مجموعة يونبوند باي حياة« هـي عـبـارة عـن مجموعة مـن الفنادق الفندقية المستقلة، بـدءً من الأحجار الكريمة التاريخية الحضرية وحتى مصممي أحدث الصيحات والتصميمات المعاصرة.

يـعـتـبـر فـنـدق جـريـت سـكـوتـلان­ـد يـارد، الـــذي يـعـود جـــــــــ­ذوره إلــــــى قـــــــرو­ن مـضـت، مـقـرًا لـــــزيــ­ـــارة مـلـوك اسكتلندا خـلال فترة حكم أسـرة تـيـودور، فـي حين أنـه أصـبـح الـيـوم المـبـنـى الأكـثـر شـهـرة كمقر سابق لـقـوات شـرطـة مـتـروبـول­ـيـتـان فـي لـنـدن، وفـي عـام 1910، كـان المـبـنـى بـمـثـابـة مـكـتـب تـوظـيـف الجيش البريطاني ومقر الشرطة العسكرية الملكية. يُــعــد فــنــدق الـبـوتـيـ­ك الـفـاخـر المـتـمـيـ­ز مـبـنـى مـدرج مـن الـدرجـة الـثـانـيـ­ة بـهـنـدسـة مـعـمـاريـ­ة إدوارديـة وفـكـتـوري­ـة، يـعـود إلـــــى عـــــام 1820، كـمـا يـضـم 7 طوابق ومساحة 93,000 قـدم مربع، ويحتوي على 153 غـرفـة و 15 جـنـاحًـا، بـاسـتـثـن­ـاء جـنـاح كـبـار الشخصيات من تاون هاوس المكون من غرفتي نوم، الذي تم إنشاؤه من جزء من مقر شرطة سكوتلاند يارد الأصلي، كما يحتوي الفندق أيضًا على مكتبة وصـالـة لـلألـعـاب الـريـاضـي­ـة وقـاعـات اجـتـمـاعـ­ات مؤتمرات وقـاعـة مؤتمرات قاعة للسباحة تتسع لـ 120 مقعدًا وقاعات احتفالات لكبار الشخصيات. قـال أديـب أحـمـد، الـعـضـو المـنـتـدب لـشـركـة توينتي 14 الـقـابـضـ­ة، »يـعـتـبـر فـــنـــدق جـــريـــت سـكـوتـلان­ـد يـارد بالنسبة لنا حلمًا يتحقق، فهو ثمرة جهود المجموعة منذ فترة طويلة، فقد تحول اسم الفندق الـذي يُـعـد مـن أبـرز الأسـمـاء الـعـالـم الـتـاريـخ­ـيـة في العالم إلـى رمـز للضيافة الحديثة، وظلت مجالات تـركـيـز شـركـة تـويـنـتـي 14 الـقـابـضـ­ة ثـابـتًـا تـمـامًـا آخـذة سـمـعـة المـكـان فـي عـين الاعـتـبـا­ر، حـيـث كـان مـن الـضـروري أن يـكـون كـل جـهـد يُـبـذل فـي تـطـور هـذا المبنى جـهـدًا غير عـادي بما يـفـوق التوقعات، وهـذا مـا تـم تحقيقه بـالـفـعـل. يـدعـوك فـنـدق جريت سـكـوتـلان­ـد يـارد لـلـتـعـرف عـلـى تـجـربـتـه المـلـيـئـ­ة بالقصص العديدة .« إن جـريـت سـكـوتـلان­ـد يـارد الـذي كـان فـي يـوم من الأيـام موطنًا للقانون والنظام الشهير والتاريخي في مدينة ويستمنستر في لندن، سيصبح وجهة حديثة كما سيتحول إلى مساحة مبتكرة وحيوية تقدم العديد من أنواع المأكولات والمشروبات- يقدم مـطـعـم يــــارد، وفـورتـي الـفـانـتـ­س، وبـالـور وسيبين المـأكـولا­ت الــعــالم­ــيــة والــبــري­ــطــانــي­ــة الــحــديـ­ـثــة تـحـت إشراف الشيف الشهير وصاحب المطعم روبن جيل.

تـأسـسـت شـركـة تـويـنـتـي 14 الـقـابـضـ­ة، الـــــــذ­راع الاستثماري في الضيافة لشركة لولو الدولية، في عام 2014 للاستفادة من النمو في صناعة الضيافة العالمية، وتمتلك حـالـيًـا أصـولًا تـزيـد قيمتها على 750 مليون دولار مـوزعـة فـي جميع أنـحـاء أوروبــا والـــشـــ­رق الأوســـــ­ط والمـمـلـك­ـة المــتــحـ­ـدة والـهـنـد، كما تـمـتـلـك فـي أوروبـــــ­ـا مـجـمـوعـة والـدورف أسـتـوريـا إدنبرة - ذا كالدونيان في اسكتلندا. أعلنت الشركة مـؤخـرًا أن فـروعـهـا امـتـدت إلـى قـــارة أوروبــــا حيث أقامت أول فندق لها في سويسرا - فندق انترسيتي مـطـار زوريـخ، كـمـا تـمـتـلـك الـشـركـة فــــي الـشـرق الأوسـط فـنـدق ستيجنبرجر بيزنس بـاي دبـي في دبــي، وتـشـارك فـي امـتـلاك فــنــدق شـيـراتـون عـمـان التاريخي في مسقط، عمان، وتمتلك في الهند فندق بـورت مـوزيـريـس بـالإضـافـ­ة إلـــى فــنــدق تـريـبـيـو­ت بـورتـفـول­ـيـو فـي كـوتـشـي وتـقـوم الـشـركـة بـتـطـويـر فندقين في بنغالورو.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.