علـي الشــاعـر محمـود ميـرزا :« » لــ w UI¦ «

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - حــوار - الحامدي عبدالله

بُح هل .. المبحوحة وحنجرته المجروح قلبه من المنطلقة الحارة وكلماته وصدقه بعفويته يدهشك محمود ميرزا علي الشاعر .. ناقد لومة الشعر في يخشى لا الإجابة من كبير قسطٌ العقبات؟ كل رغم ييأس أن دون الأفضل نحو حالهم واقع لتغيير والإسلامية، العربية أمته أبناء من المتلقين جمهور ينادي وهو صوته أشعار( الصمت زمان في أماني الماضي: العشرين القرن من الثمانينيات مطلع منذ المنشورة الشعرية دواوينه في مبثوث عنه يكشف آخر وقسطٌ .. ٢٠١١ الأمر يهمه من إلى ،٢٠٠٤ الفواجع أم ،١٩٨٢ اليقظة أحلام من ،١٩٨٠ العامية) باللهجة لإيصال مقاطعة، أي دون العنان له تاركًا إصداره، باكورة في الثقافي" الشرق" ملحق أجراه الذي الحوار هذا في الشاعر

حال، أي على قليلة وهي الآن، حتى الصادرة الأربعة دواوينه لعناوين خاطف استعراض خلال فمن القراء. إلى يريد ما التي الانكسار حالة تشخص تكسير، جموع وكلها الفواجع"،و" الأحلام"و" الأماني"" صاحب يختزنها التي الثورة حجم يتبين

الأخير! الرمق حتى الكلمة بسلاح مجابهتها في القوية إرادته مع الشاعر، يستشعرها له أتيحت التي الشعرية المنابر كل في وظل للأمة، شعرهم نذروا الذين القطريين الشعراء أهم أحد محمود ميرزا علي إن مواقفه على يقتصر لا وشغبه شغباً، الشعراء أكثر من يعد وهو العربي، الشعب عن الظلم ورفع والكرامة بالحرية يطالب فنيات وسائر والصورة والموسيقى اللغة إلى يمتد بل المتمردة، الشعرية العربي الشعر هوية على الحفاظ مع كبيراً، اهتماماً يوليها التي القصيدة، الشعرية الحداثة رواد أيدي على ترسخت التي الرؤية من انطلاقاً الفصيح والوضوح الإيقاع على تجربته تقوم حيث والتفعيلية، العمودية، القصيدة يكتب العربية. المسرح، في الطويلة خبرته إلى استناداً كثيراً، تقنياتها من استفاد التي المنبرية وعلى والمباشرة،

الحوار: نص يلي فيما .. نفسه الوقت في ونخبوياً جماهيرياً شاعراً جعله ما وهو

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.