الدنيا" ست" حكايات ينبش جابر يحيى

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - مسرح - الثقافي الشرق – بيروت

تمتلك كونها ناجحة مسرحية أنها جابر يـرى فـكـرة شـــارحـــا والــفــكــاهــة، والــعــمــق الــنــقــد حـــس يخوض الـذي عيتاني زيـاد للصحافي اختياره المسرحية بطل ليكون مـرة لأول التمثيل تجربة تتسم الـتـي طبيعتي مـن جــزء الأمـــر هــذا قــائــلًا: إن النمطيات بعض وكسر والمـغـامـرة بالتحدي المـسـرح فــي المــســرح، فــي أو الـشـعـر فــي ذلــك كــان خشبة على يقف الذي هو المحترف الممثل إن يقال ممثل اختيار قـررت وأنـا ونصف، ساعة المسرح ليروي المسرح على ساعتين ويقف مرة لأول يمثل المـغـامـرة خــوض قــررت مـضـيـفًـا: كـبـيـرًا، تـاريـخًـا يجرب لم معروف غير شخص مع الطريقة بهذه

أبدًا. التمثيل .. بيروت" في والفرح الحزن من المزيج ذلك وحول الفرح ومخرجها: مؤلفها يتابع الجديدة" الطريق الطوارئ مخرج هو الفرح العابرة، النزوات يعني لا لأن الفنون؛ أصعب من وهذا العالم، حرائق كل من والاستهزاء، الضحك بين ما رفيعًا خيطًا هناك أسخر لا أضـحـك، حـين حتى درامــي، شخص أنـا الأخـرى الـوجـوه أكشف لكي وإنما لأسخر، فقط حين الروح حتى وباعتقادي السطور، تحت وما لأنـهـا ضـاحـكـة؛ تـخـرج فـهـي الـجـسـد مــن تـخـرج الذي جابر، يحيى ويمضي .. الحرية نحو تذهب المسرحية، تجربته مع الشعرية تجربته تتقاطع ليس شعرية، بدايته المسرح بالقول: ذلك من أبعد يجب لكن الشعر، المسرحي يكتب أن بالضرورة النصوص في الكبار كل شعرية، حالة يعيش أن

شعراء. هم المسرحية الناقد"" مجلة في كتب جابر يحيى إن يذكر أخيرًا في الــريــس نـجـيـب ريــــاض يــصــدرهــا كـــان الــتــي عدد له التسعينيات، وبداية الثمانينيات نهاية امرأة كأنني فقط، للراشدين وهـي: المؤلفات، من السمعة، سيئة كلمات عـلـق، خلق يللي مطلقة، المـصـل، بـحـيـرة لـبـنـانـي، أنـــت ابـتـسـم الــــزعــــران، أستسلم الظهر، نجوم بقوة، الكتاب خذ بـلادي،

’ أصالح. ولا شـبـاب بـــين والــــغــــزل الـــحـــب قــصــص المــســرحــيــة وطقوس وألعابهم، وحفلاتهم المنطقة، وصبايا رمـضـانـيـة يــومــيــات مــن المـنـطـقـة أهـــل وشــعــائــر وأغــانــي ديــنــيــة ومـــوالـــد وانــتــخــابــات وأعــــــراس

وعادات. وتقاليد اللبنانية الـذاكـرة عن مسرحية هي الحقيقة في عيتاني زياد الممثل مع مع ساعتين عبر والعربية، ورائـهـمـا ومــن مـــروة، يمنى الإيـقـاع عـلـى تـرافـقـه

جابر. يحيى والمخرج المؤلف الـجـديـدة الـطـريـق منطقة تـاريـخ يـــروي مـن ثـمـة قلب مــن والمـنـسـيـة المـهـمـلـة حـكـايـاتـهـا ويـنـبـش وصبرا وحمد الفاكهاني من وأحيائها، شوارعها صبحيات يــروي الـعـربـيـة، والـجـامـعـة والـسـبـيـل وتقاليدهن، وحكاياتهن الجديدة الطريق نساء وعاداتهم وطرائفهن الزوجية والعلاقات الطبخ عائلات تاريخ إلـى عـودة والمسرحية البيروتية، الــــداعــــوق آل مــــن والــــــوافــــــدة الأصـــلـــيـــة بــــيــــروت فهي وغيرهم، وفروخ وسنو وطبارة والعيتاني ومتباينة متقاربة اجتماعية علاقات عن تتحدث من ويـومـيـاتـهـم المـنـطـقـة طــوائــف بــين ومـتـنـوعـة حماسة عــن ودروز، ومـسـيـحـيـين وشـيـعـة سـنـة الـنـجـمـة بــــين الــــقــــدم كـــــرة مــــبــــاريــــات مــشــجــعــي الطريق في ولـدت التي الأندية وهـذه والأنـصـار، الجديدة الطريق أبـنـاء هـم فنانين عـن الـجـديـدة، العبد أبــو عـن قـعـبـور، وأحـمـد حــلاق خليل مثل أيام من السياسي المنطقة تاريخ راويا الحقيقي وإبراهيم عمار وأبـو وعبدالناصر سـلام صائب وتـــروي الــيــوم، حـتـى الــحــريــري ورفــيــق قـلـيـلات

المدينة تركت ببيروت مر من كل وصفها ندبة، أو حبًا أو جرحًا بداخله ثم للبحر"، تفاحة" بـ دوريش محمود

حجرية"، فراشة" عنها ليقول عاد ست" فسمّاها قباني نزار الشاعر أما الله صنع الروائي وحاول الدنيا"،

رواية، في سردها إبراهيم لها، نهائي عنوان وضع في فاحتار الماء تفسير" على أخيراً واستقر روايته فكتب بالماء"، الجهد بعد .. بيروت" الهائلة الوثائقية

بيروت"! جابر، يحيى والمسرحي الشاعر أسطورة ظلت التي المدينة ابن

وقصص العربية الثقافة في متتالية عقود طوال مبدعيها

الماضي، القرن التي الأهلية الحرب جائحة ورغم

هذه جاء شيء، بكل عصفت ماضيها بطريقته ليحكي المرة عبر مستقبلها وربما وحاضرها لأول غنائي موسيقي مسرحي عرض

اللبناني: المسرح تاريخ في رةم

عيتاني وزياد جابر يحيى

المسرحية بطل زياد اللبناني الصحافي تجربة يخوض عيتاني مرة ول التمثيل

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.