الثقافي الدوحة مهرجان الشعرية المياه حرّك

:3ا مال زكية

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - الصفحة الأولى - حسن الشيخ عيسى حوار-

ديوانها لإصدار الله، مال زكية القطرية الشاعرة تستعدّ على زادت توقف فترة بعد أمي"، يا دونك من" الجديد الغنيّة، الوجدانية تجربتها إلى مضيفة سنوات، خمس الشاعرة. الذات في وأثره بالفقد تتعلّق جديدة تجربة خاطر سعيدة العربية الناقدة استوقفت التي الشاعرة مال زكية اغتراب إن" الاغتراب: عن كتابها في سنوات قبل وثقافتها الذات وعي من نابع حقيقي صوفي اغتراب الله

الإرث على وانفتاحها الذاتية معاناتها ومن التراثية به قصدت صوفي عشق عن وينم الإسلامي.. الصوفي أيدته ما وهذا الحياة في والزهد الإلهية الذات إلى التقرب

الشعرية". نصوصها الصيدلانية، والدكتورة والأديبة الشاعرة الله، مال زكية الشعري والنثر العامي والشعر الفصيح الشعر بين جمعت الشعرية والملحمة الشعرية والرواية الشعرية والمسرحية

سبع إلى أشعارها وترجمت الطويلة النثرية والقصيدة معبد في" منها: شعرياً عملاً عشرون ولها عالمية، لغات الوقت نزيف - الذات أسفار من - الحب من ألوان - الأشواق

النور". وردة للعقيق- مواسم - مدى – تجربتها حول معها اللقاء هذا " " لـ كان وقد

وجديدها: الثقافي؛ المشهد في مستفيضة تجربة بعد الــشــعــري الإبــــــــداع وفــــي الأدبــــيــــة الــكــتــابــة فـــي بغموضها ومآلاتها، بغواياتها الكتابة بخاصة، القارئ.. قبل الكاتب مزاج في وأثرها وسحرها،

الكتابة؟ لك تعني ماذا الـكـتـابـة حـيـاتـي، كــل لـيـسـت الـكـتـابـة ! فيها فحياتي حياتي، محاور من محور جزء وهي منها، جزء الكتابة محاور عدة ستظلّ والكتابة دعاماتها، وإحدى مهمّ، وأتّخذ أفكّر، أن على قادرة مادمت هاجساً تساعدني فهي أفكاراً، وأستلهم قــرارات، مـادمـت الـقـلـم أتـــرك لــن الاســتــمــرار، عـلـى

والتعبير. التفكير على قادرة سـنـوات قـبـل الـكـامـلـة الأعــمــال لــك صـــدرت أنّ إلـى تشير عموماً الكاملة والأعـمـال قليلة؛ الذي فما الكتابة، عن التوقف أو التجربة، اكتمال

تكتب؟ تزل لم لشاعرة هذا يعنيه دواويـــنـــي لـتـجـمـيـع مــشــروعــا كــانــت ! جزءين من تتألف فالمجموعة الـصـادرة، دواويـــــــــن، أربــــعــــة عـــلـــى الأول يـــحـــتـــوي المجموعة هــذه أعــدّ فـأنـا الـثـانـي، وكـذلـك الثمانية، لدواويني الثانية الطبعة هي أن وأتـمـنـى مـجـمّـعـة، لـحـفـظـهـا وطـريـقـة الثالث الـجـزء نشر فـي الفرصة لـي تتاح استعداد على متوقّف فذلك طبعاً والرابع، الأول الجزءين طبعت التي الراعية الجهة بعد طبعت لأني الثقافة)، وزارة( والثاني الأمــر فــي أرى ولا ديـــــوان، مــن أكـثـر ذلـــك لمحمود الكاملة الأعمال نشرت فقد تمرّداً، الـقـاسـم، وسـمـيـح قـبّـانـي ونـــزار درويـــش الكتابة لأن تالية، أعمالاً ذلك بعد ونشروا إلاّ ولاتتوقف الكاتب عند طبيعية حاجة أن الطبيعيّ فمن الـحـيـاة، عـن تـوقّـف إذا

أستمر. الـرومـانـسـي المـنـحـى ذات الــلــه مـــال زكــيــة في صوفية بغلالة المغلفة تجربتها في الواضح القصيدة كتابة إلى متأخراً اتجهت قصائدها، هـذه إلـــى تـنـظـريـن كـيـف الـخـالـصـة، الـصـوفـيـة ثمة هــل الـتـجـربـتـان، تـمـتـزج وكـيـف الـتـجـربـة؟ السابقة؟ التجارب عن مغايرة تجربة معبد ديوان:" من ابتدأ الصوفيّ الحسّ ! الحبّ" مـن ألــوان" فـي: ثـمّ ١٩٨٥ الأشــواق" عينيك فيو" ١٩٨٩ أغنّي" أجلك منو" ١٩٨٧ أنجزت أن وبـعـد ،١٩٩٠ البنفسج" يــورق الـسـنـة وفـــي قــطــر، إلـــى جـئـت الــدكــتــوراه ، ١٩٩١ الــذات" أسـفـار مـن" أنـجـزت التالية الـتـجـارب فــي أقـــرأ كـنـت الـفـتـرة هــذه فــي المختلفة والإسـلامـيـة العربية الـصـوفـيّـة صـوفـيـتـي واتــجــاهــاتــهــا، طــرائــقــهــا فـــي عربي، وابن الحلاج صوفيّة عن مختلفة تربيتي من نابع عندي الصوفي الحسّ سـيـرة فــي قـــرأت طـفـولـتـي فـمـن الـديـنـيـة، البيت، وأهــل عنه الـلـه رضـي علي الإمــام الــزاهــد عــلــي الإمـــــــام بــســيــرة وتــشــبّــعــت مـمـزوج الـصـوفـي واتـجـاهـي المــتــصــوّف، الآن، حـتـى يتنامى وبـزهـد ديـنـي بـحـسّ وعندي والأدعـيـة، الكريم بالقرآن أتعلّق وأهــل عـلـي الإمــــام أقــــوال عــن تـجـمـيـعـات لنفسي، بها أحتفظ لكتابين، تكفي البيت نشرت النور" وردة" الأخير ديواني وفـي مؤمنة أنــا .. الـبـيـت أهــل فـي قـصـيـدة ١٢ سمة فـــأيّ الــــذات" هــي الـكـتـابـة" بـمـقـولـة: أسلوب على سينطبق طبع أو صفة أو لم الـرومـانـسـيـة ومـضـامـيـنـهـا، الـكـتـابـة دواويــنــي فــي مــوجــودة فـهـي تــغــادرنــي، قصائد أكتب الآن حتى ومازلت الأربعة، صوفيتي تكون أن وطبيعي رومانسية، عندي الـعـبـادة بـالـرومـانـسـيـة، مـمـزوجـة فـأنـا بـمـحـبـة، الـلـه إلــى والــتــوجّــه مـحـبـة،

جدّاً. ومتديّنة جدّاً متسامحة

نقدي اهتمام الشعرية، لتجربتك مـوازٍ نقدي اهتمام ثمة راضية أنت وهل الآخر؟ كتابة إلى تنظرين كيف

تجربتكِ؟ لامست التي النقدية الجهود عن

النشر فـي نشيطة كنت الـبـدايـات فـي !

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.