العربية اللغة عن الدفاع رحلة يستأنف المسدي د.

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - الوراقيـن دكان -

لـلـقـارئ يــوفــر أن آن فـي الـتـحـلـيـلـي الـتـوثـيـقـي الإدراك تجميع مهمة عليه تسهل ناظمة خيوطا ومـسـاءلات وقضايا ومـشـاريـع مـبـادرات بشأن في وتـتـفـاصـل الـزمـنـي سـيـاقـهـا فـــي تـتـداخـل في اللغوية المعضلة حــلّ لأولــويــات مقاربتها اللغة حـال عـرض مـن منطلقا الـعـربـي، الــواقــع أهـلـهـا بــــين أوضـاعـهـا وتـشـخـيـص الـعـربـيـة ثم العشرين، القرن نهاية مع وذويها وأبنائها نجم وما 2001 سبتمبر 11 أحـداث إلى يتطرق الـكـبـرى الـثـقـافـيـة الـضـغـائـن انـفـجـار مــن عـنـهـا إلى ينتقل ثـم اللغة، على شظاياها فتطايرت أصدروا حين العرب المثقفون صنعه إنجاز أبرز للإصلاح منتدى وأسـسـوا الإسـكـنـدريـة وثيقة القادة حـاول مـا إلـى ليعبر الـعـربـي، السياسي الـلـغـويـة الـقـضـيـة مـجـال فـي اسـتـدراكـه الـعـرب ليصل المشترك، العربي العمل منظومة ضمن سياق في بعضها أطلق مشاريع إلـى ذلـك بعد الآخـر وبـعـضـهـا المـــدنـــي، بـالمـجـتـمـع يـعـرف مـا شكل يتخذ الـصـفـة، مـزدوج جـديـدا نمطا كـان نابعة جهات وترعاه المدني المجتمع منظومات كـفـيـلا. حـاضـنـا تـكـون الـرسـمـيـة الـسـلـطـة مـن اللغوية المسألة تكون أن عسى ما الكاتب ويسبر أقـطـار بـعـض فـي الأوضــــاع تفجر مـن جـنـت قـد تـاريـخـي تـحـوّل بــــوادر وبـــروز الـعـربـي، الـوطـن

عميق. الأحـداث تـواريـخ الـكـاتـب يـبـوب الأخـيـر وفـي طبقًا الكتاب في المذكورة والمشاريع والمبادرات هــذا أهــمــيــة تـقـتـصـر ولا الـزمـنـي. لـتـسـلـسـلـهـا يـروم حـين الـقـارئ مـهـمـة تـيـسـيـر عـلـى المـسـرد مادة يوفر بل والشواهد، الوقائع ترتيب إعادة في اللغوية للقضية أخـرى قـراءة لإنجاز خاما التاريخي التعاقب فيها يعتمد العربي، واقعنا للباحثين صـريـحـة دعـــوة فتلك جـدلـيـاتـه. بـكـل الكتاب ليكون العربية اللغة بحقل والمهتمين منطلقا طـويـلـة سـنـين تـجـربـة مـــن حـــــواه ومــــا من الـبـدء عـنـاء عنهم تـوفـر وقـاعـدة لأبـحـاثـهـم

p العدم. الإيـمـانـي، الـغـيـبـي والـخـطـاب الأيـديـولـوجـي لأشـراط يـسـتـجـيـب مـغـايـرا خـطـابـا يـتـبـنـى بـل متطلبات مـع ويـتـواءم الـعـلـمـيـة، المـوضـوعـيـة فـي يـنـخـرط أن دون الـعـقـلانـي الـتـشـخـيـص الإنبات إعوار يجرَّ أو الثقافي الاستلاب أعراض

الحضاري. من كـبـيـر عـدد تـوثـيـق بـين المـسـدّي د. ويـجـمـع مختلف فـي أطـلـقـت الـتـي والمـشـاريـع المـبـادرات الـنـهـوض إلـى كـلـهـا وتــهــدف الـعـربـيـة، الأقـطـار وتقييمه وتحليله، وتشخيصه العربية، باللغة واكب إنه إذ والمبادرات، المشاريع لهذه وتقويمه حـاضـرا جـمـيـعـهـا، والمـنـعـطـفـات المـحـطـات هـذه وعـضـوا مـؤتـمـرات، مـنـهـا كـــان فـيـمـا مـحـاضـرا فيما الاستشارية وهيئاتها العلمية بمجامعها مشاركًا ومؤسسات؛ وبرامج مشاريع منها كان تـوظـيـبـهـا، فـــي مـسـهـمـا وأحـيـانـا جـدلـهـا، فـــي إنـضـاج فـي ومـسـهـمـا لـنـتـائـجـهـا، مستقرئا أو عرضه امــتــداد عـلـى الـكـاتـب ويــحــاول بعضها.

محمود وليد خالد { ودراســــــة لـلأبـحـاث الـعـربـي المـركـز عـن صـدر والأمـــــن الـعـربـيـة الـــهـــويـــة» كـــتـــاب الـسـيـاسـات الـتـونـسـي الـلـسـانـيـات وعـالـم لـلـنـاقـد «الـلـغـوي الكتاب ويشتمل المـسـدي. عـبـدالـسـلام الـدكـتـور وعـشـريـن اثـنـين عـلـى صـفـحـة 443 فـي الـــواقـــع خـلاصـة المـؤلـف فـيـه ويـقـدم وخـاتـمـة، فـصـلًا عن دفـاعًـا والنضال البحث من طويلة سنوات

العربية. اللغة الكتاب من الأول الفصل في المسدي د. يستأنف الــعــرب» كـتـابـه فـي إلـيـهـا انـتـهـى كـمـا الأسـئـلـة ويبرر ،2011 عام صدر الذي « اللغوي والانتحار أحـــداث مـن جـد بـمـا الأسـئـلـة هـــذه إلـــى الـعـودة هو الأسـئـلـة اسـتـئـنـاف» ولأن متوقعة، تكن لـم ويتساءل .« المتجدد الفكري النضال أسس أحد «؟ اللغة سؤال طرح أسأنا قد نكون ألا» :الكاتب دأب الـلـغـوي الـشـأن فـي الـبـحـث أن إلـى ويـشـيـر صـلاح فـي الـطـاعـن بـالـخـطـاب الاهـتـمـام عـلـى لينتج ولـــــى، قـــد زمـنـهـا بــــأن مـوحـيـا الـعـربـيـة هـذه تفنيد عـلـى أسـاسـا يـقـوم مـرافـعـة خـطـاب

الثقافية. المناورة آليات وتفكيك المزاعم الــعــام الـعـربـي المــشــهــد أن يــــرى الـكـاتـب ولـكـن جديدا لغويا وعـيـا بـأن الاقـتـنـاع على يحملنا هو بالضبط وهـذا تجلياته، وتـتـسـارع ينبثق على المسدي د. فيه يعمل الذي الكتاب موضوع الـوعـي نـشـأة واسـتـقـراء المــعــرفــي الـتـشـخـيـص ومضامينه الزمنية بمفاصله الجديد اللغوي من إلـيـه يـنـتـهـي قـد مـا واسـتـشـفـاف الـدلالـيـة، لخطاب يتصدى أنه الكاتب يرى ولذلك مـآلات. بدلا والتشريح للاستقراء مـوضـوعـا المنافحة

المناكفة. خطاب اتخاذ من عـلامـات الــــبــــدايــــة مـنـذ الـكـتـاب مـؤلـف يـضـع والدارج الكتاب هذا في يطرحه ما بين الافتراق إلى أولًا فيشير اللغوية، القضية شأن في طرحه الخطاب ثلاثية فريسة الوقوع عدم يحاول أنه والخطاب العاطفي الخطاب بين العربي اللغوي

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.