الراهن العربي السياسي الواقع قلق الطين.. زبد

Al-Sharq News - Al-Sharq Culture - - الوراقيـن دكان -

طـيـف بـعـد الأخــــيــــر، الـربـع إلـــــى اسـتـأثـرت الــــــروايـــــة فــــي جـمـيـل فتيات مـع نـاصـر حـــواريـــات بـه وابنته المسيحية مريم شـابّـات، الأنثى تبدو وزوجته، وشقيقته وديـنـي اجـتـمـاعـي سـلام أيـقـونـة الـسـابـقـة الــــنـــــمـــــاذج خـــــــلال مـــــن فـاطـمـة نــــــمــــــوذج إلــــــــى إضــــــافــــــة

ابنته. خطيبة الشيعية عـشـر الــــــــســــــــادس الـــــفـــــصـــــل فـــــــي ويـعـود لـلـشـفـاء، نـاصـر يـتـمـاثـل الـذي جـون وشـريـكـه عـمـلـه إلـى كايلي زوجته تطرف من يعاني على الإعلامية بالحرب وتأثرها بــــالإرهــــاب: ووصـمـهـم الإســـــــلام إلـى ابـنـي لآخـذ مـجـنـونـة لـسـت»

!«الإرهابيين بلادها، إلى المتطرفة كايلي تعود لاسـتـكـمـال عـبـدالـلـه ويـذهـب هناك ويعتقل الغرب في دراسته جـون بـيـنـمـا الــــــطــــــرف، بـتـهـمـة يـتـابـعـان الـخـلـيـج فــــي ونــــاصــــر الحياة حيث التجارية أعمالهما والآخـرون الأمـــانـــي فـي الأجـمـل أن اعـتـبـار عـلـى ،«الــــطــــين زبــــــد»

طين. من مخلوق الإنسان الـتـطـرف يـغـذون الآخـريـن ولـكـن سيتغيّر شـــيء ولا حـولـهـم، لمـن زبداً. والزبد طيناً الطين فسيبقى مقولة يستعير فايز جمال وكأن والـغـرب شـرق الـشـرق كـوبـلـنـغ: «الطين زبـد» تـكـون وبـهـذا غـرب، الروائي المعمار في الأولى اللبنة الـواعـد فـايـز جـمـال بـمـشـغـل

| بالجديد. خبيث بـــــورم إصـابـتـه مـــن يـبـدأ تلحّ النهاية وتـبـدأ الـقـولـون، فـي بحسن الـتـفـكـيـر فــي نـاصـر عـلـى على إصـراره خـلال من الخاتمة، الجناح وفي الكريم، القرآن سماع جديدة حـواريـة تبدأ بـه الـخـاص الشام بلاد من مسيحية فتاة مع بتليّف المـصـاب لـوالـدهـا مـرافـقـة نـفـسـه الــــوقــــت وفـــــي الـــكـــبـــد، فــــي فـتـاة خـطـبـة فـي ابـنـه يـسـتـأذنـه مذهبه: على ليست

في.. المشكلة لكن» مطلّقة؟ ماذا.. في؟ -

أبداً. لا، - الجنسية؟ تحمل لا -

شيعية. - جيدة؟ بنت أهي - أقسم والدي، يا بالتأكيد -

.«؟المشكلة هي أين إذا - الحضارات) صدام( أسئلة تتأخر

لك.. الاتـصـال وسـائـل عبر رسـائـل لـه الـفـطـر بـعـيـد مـهـنـئـين الــحــديــثــة الأسـرة وتفاجأ الأضـحـى، وعيد نـاصـر سـلـكـه جـديـد سـلـوك مـــن إلــى مـسـعـى فـــي واضــــــح، بــتــحــدٍّ الديني، التسامح مبدأ تأسيس به وتـذهـب مـتـنـاهـيـة، بـواقـعـيـة البيت هـدم قـراره إلـى واقـعـيـتـه لأخـويـه الـكـثـيـر يـــعـــنـــي الـــــــــذي منطقه لكنّ وعبدالله، عبدالعزيز مهيمناً: يبدو المنطقي التجاري لك قـلـت الـبـيـت.. الـبـيـت أخـي يـا» هدمنا لو تجاري.. موقعه البيت من عـمـارة إلـى وحـولـنـاه الـبـيـت ومحلات طوابق خمسة أو أربعة دخـلـنـا.. يـزيـد سـوف تـــجـــاريـــة شيء كـلّ أدفـع سـوف أنـا اسـمـع.. أنـا شــــــــيء، أيّ تــــدفــــع لا وأنــــــــت .«المصاريف كل سأتحمّل حـيـاة فـي الــحــادّ الـتـحـوّل

ناصر

فايز جمال

حسن الشيخ عيسى  قصصية مجموعات خمس بعد جمال الـقـطـري الـكـاتـب يـخـوض الأولـى الـروائـيـة مـغـامـرتـه فـايـز فـيـهـا مـــتـــصـــديّـــا «الـطـين زبــــــــد» الذي السياسي المعاصر لأسئلة أن بعد العربية، المنطقة يكتنف البيئة على القصصي همّه قصر حميمة ذكريات خلال من المحلية مـاضٍ فـي الـذاكـرة عـين سجّلتها عتبتها منذ الرواية تؤكد حميم. الـطـين)، زبـــــد( الـعـنـوان الأولـــــــى: الذي الأول الإنسانية سؤال على الأول، الدم بعد الوجود يستنطق فلماذا يجمعنا، الـطـين دام فـمـا ولمـاذا نـتـحـارب؟ لمــــاذا نـخـتـلـف؟ بين الـحـادّ الاسـتـقـطـاب هـذا كـــلّ والأديــــــــان. والـطـوائـف المــــذاهــــب حـضـاري صـدام ثـمـة المـتن وفـي عائلتين، بين الخليج أرض على ذات الــضــاّل، الـولـد نـاصـر عائلة نــاصــر مــــن المـخـتـلـفـة، المـــــشـــــارب إخوته بين سيئة نشأة نشأ الذي أهله سـاعـده أن إلـى الـصـالـحـين، يتعرف وهنا التجارة، في للعمل وتـتـشـابـك شـريـكـه، جــــــون إلــــــى في يجري بما متقاطعة الأحداث الأمـريـكـي الاحـتـلال مـن المـنـطـقـة وتصاعد والــعــراق، لأفغانستان

الديني. المدّ المـجـال الـتـجـاري الـعـمـل يـفـسـح وشــــــرائــــــح لـلـتـعـارف لـنـاصـر والأصـدقـاء، الزبائن من مختلفة يـرسـلـون أنـهـم لأهـلـه ويــــصــــرّح

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.