بول باريل يكشف خطة الهجوم العسكري على قطر سنة 96

في أول ظهور إعلامي للمرتزق الفرنسي عبر الجزيرة

Al-Sharq News - - دولي - هاجر بوغانمي

كشف بول باريل –وهو زعيم جماعات مرتزقة فرنسية- عن تفاصيل خطة غزو عسكري لدولة قطر كان أشرف على قيادتها بدعم مباشر من الإمارات والسعودية والبحرين عام 1996، بعد فشل محاولة الانقلاب على نظام الحكم في قطر في ذلك العام.

وتمكن مقدم برنامج »ما خفي أعظم« تامر المسحال من إجراء لقاء حصري مع بول باريل، الذي يظهر للمرة الأولى للحديث عن هذا الملف الذي بقي طي الكتمان والسرية طوال عقود. وأفاد المسحال بأنه حاول لقاء باريل خلال إنتاجه لحلقتين سابقتين عن محاولة انقلاب 1996 لكنه لم يوفق حينها، ثم تمكن بعد أشهر من الوصول إلى طرف خيط قاده إلى باريل.

أبوظبي والسعودية والبحرين ومصر وفرت دعماً ضخماً لتنفيذ العملية

تخزين أسلحة الغزو تم في فندق إنتركونتيننتال أبوظبي

جوازات سفر إماراتية وبحرينية للمرتزق وفريقه لتسهيل تنقلاتهم

باريل اصطحب 40 من فريقه المدربين على الهجوم بانتظار ساعة الصفر لتنفيذ العملية

السعودية تكفلت بإعداد مليشيات قَبَلية ومصر وفرت الأسلحة الثقيلة

باريل قام بمهمة استطلاع سرية في الدوحة بدايات عام 96 متسللا عبر المياه القطرية

100 مليون دولار كلفة عملية الإعداد للهجوم

باريل جلب 3000 عسكري من تشاد مقابل 20 مليون دولار لغزو قطر

في شهادته للبرنامج الذي تبثه الجزيرة مساء امس قال باريل إن الإمارات وفرت له دعما كبيرا لـتـنـفـيـذ الـعـمـلـيـة، إذ اسـتـضـافـتـه سـلـطـاتـهـا هو وفريقه في فندق إنتركونتننتال بالعاصمة أبو ظبي حيث تم تخزين أسلحة كثيرة فيه. وحـصـل فـريـق الــبــرنــامــج عـلـى ارشـيـف الـصـور الخاص ببول باريل وفريقه والتي عرضت لأول مرة وأظهرت جانبا من التحضيرات للعملية. يـقـول بـــاريـــل: تـظـاهـرنـا فـي الـفـنـدق انـنـا فـريـق ريـاضـي جـاء للتدريب فـي ابـو ظـبـي. لعبنا كرة الــقــدم والـتـزلـج المــائــي لـكـن لا احـد كـان يـعـلـم ان فـي الـطـابـق الـعـلـوي كــان هـنـاك مـخـزن للاسلحة وأننا نحضر لعملية عسكرية . مضيفا: في ابو ظبي كانت الاسلحة في الغرف. خزنا عدة أطنان فـي الـطـابـقـين الاخـيـريـن. اخـذنـا قـاعـة المـؤتـمـرات الكبيرة وفيها جمعنا عشرين طنا من الاسلحة لتخزينها. كـمـا مُـنـح بـاريـل وفـريـقـه جـوازات سـفـر رسمية إماراتية لتسهيل تحركاتهم بعيدا عن الأنظار، مـؤكـدا أن ولـي عـهـد أبـو ظـبـي الـحـالـي الـشـيـخ محمد بن زايـد -الـذي كان يشغل حينها منصب رئيس الأركان- هو من منحهم هذه الجوازات. وأضـاف أنه اصطحب أربعين من فريقه المدربين على درجـة عالية فـي مـجـالات عسكرية مختلفة لـلاسـتـعـداد لتنفيذ الـهـجـوم، وأنــه اسـتـفـاد -فـي التحضير للعملية- من خبرته وعلاقاته السابقة مـع المـسـؤولـين فـي كـل مـن الإمـارات والـسـعـوديـة، حـيـث قـاد عـام 1979 عملية الـقـضـاء عـلـى تمرد حركة جهيمان داخل الحرم المكي الشريف. يـقـول بـاريـل: وصـلـت الــــى ابــــو ظــبــي عــــام 1977 لتشكيل مجموعة خـاصـة عـرفـت ابـو ظبي جيدا وكذلك السعودية لانني نفذت مهمة مكة ودربت المخابرات السعودية. وتابع: في الو ظبي عرفني الشيخ زايـد. أمسكني من ذراعـي وأمسك بذراعي الشيخ خليفة ومشينا نحن الـثـلاثـة . كــان يعلم انني أسست وحدة التدخل في شرطة ابو ظبي. وأكـد ان الـشـيـخ زايـد والـسـعـوديـة هـمـا مـن مـولا الـعـمـلـيـة الـعـسـكـريـة، وقـد تـم دفـع ثـمـن الأسـلـحـة لـلـمـصـريـين بـمـيـزانـيـة قــدرهــا بـنـحـو 100 مليون دولار. يـقـول الـتـحـقـيـق ان بـاريـل اخـتـار 40 مـن نخبة العسكريين الفرنسيين العاملين معه من مظليين وقناصة وجنود مدربين على العمليات الخاصة لتنفيذ خـطـة الـهـجـوم عـلـى قـطـر، وأكـد بـاريـل ان الـفـريـق كـان كله فرنسيين بـألـقـاب عـربـيـة. بينهم جيرار لويس وهو مدرب مظلي، وكان يعرف بابو شنب. وقـال ان جميعهم كانوا يتبعون للوحدات الـخـاصـة، وكــــــان بـيـنـهـم مـوريـس الــــــذي اعـتـنـق الاسلام وانتقل للعيش في قطر. يقول التحقيق ان باريل وجنوده احتاجوا قاعدة في الخليج للتمركز والتحضير للعملية العسكرية فاستصافتهم الامارات بعد ان وصلوها على متن طائرة خاصة بعتادهم العسكري. وأكــــــد بـاريـل انـــــه كـــــان لـديـهـم كــمــيــة كـبـيـرة مـن الأسـلـحـة تكفي لتجهيز الـرجـال الأربـعـين الـذيـن كـانـوا مـعـه. مشيرا الـى ان مـعـارفـه سـاعـدوه على تـحـمـيـل الـطـائـرة بـسـرعـة، حـيـث لـم يـمـروا على نقاط التفتيش وكانوا يستخدمون أبوابا يمكنه الـسـيـطـرة عـلـيـهـا. مـضـيـفـا: قـلـت لـهـم انـهـا عملية خاصة، وتمكنا من الخروج. ولفت الى ان السلطات الفرنسية لم تكن على علم بـالأمـر ولـم تكن هناك تـصـاريـح. مضيفا: تدبرت الامر مع معارفي في مطار شارل ديقول وكان لدي عـلاقـات فـي نـيـس. يكفي ان اقـول »الـكـابـتن باريل عملية سرية .« وتابع: عرفت اشخاصا نافذين في قصر الايليزيه.

◄ خطة الغزو

وعـن خـطـة الـعـمـل؛ أوضـح بـاريـل أن الأسـلـحـة الثقيلة تـم جلبها مـن مـصـر، فـي حـين تـم تدريب قوات مشاركة بينهم ضباط وعسكريون قطريون هـاربـون إلـى الإمـــارات. وبينما تكفلت السعودية بـإعـداد مليشيات قَـبَـلـيـة؛ كـانـت البحرين محطة لبّول باريل وفريقه لإدارة الاتصال والتنصت على كل ما يجري في الدوحة. وكـشـف بـاريـل عـن مـهـمـة اســتــطــلاعــيــة خـاصـة وسـريـة قــــــام بـــهـــا هـو شـخـصـيـا بـــــدايـــــات عـــام 1996، حيث تسلل عبر البحر إلـى الـدوحـة وقام بعمليات تصوير للمناطق الـتـي كـانـت مـن بين الأهـداف؛ مـثـل بـيـت الأمـيـر ومـبـنـى الـتـلـفـزيـون ومـقـرات الأمـن، وتـم نـشـر هـذه الـصـور -الـتـي

¶ تمركز في أحد فنادق أبوظبي

¶ بن زايد أشرف على العملية

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.