صقور خيمة القناص تجذب رواد كتارا لتعلم فنون الصيد

تحنيط الغزلان والحبارى يثير اهتمام السياح

Al-Sharq News - - محليات - وفاء زايد

شهدت خيمة القناص بفعاليات كتارا لليوم الـوطـنـي إقـبـالاً لافـتـاً مــن الـسـيـاح والأطـفـال، الذين تابعوا أنشطة الخيمة التراثية بكل ما تحويه من طيور برية وحيوانات محنطة. قال السيد عبدالله أحمد سليمان فخرو عضو لـجـنـة هـدد الـتـحـدي بـمـهـرجـان مـرمـي عضو خيمة القناص لــ«الـشـرق«: إنّ الخيمة تشهد إقـبـالاً كبيراً مـن جميع الـفـئـات العمرية منذ بدء فعاليات اليوم الوطني بكتارا، وكثيرون يـتـابـعـون أنـشـطـتـهـا الـتـراثـيـة الـتـي تـتـحـدث عـن الـصـقـور والـطـيـور الـبـريـة والـحـيـوانـات المـحـنـطـة، وهـي تـسـتـهـوي مـحـبـي الـتـراث والكائنات البرية. وأوضــــــح أنّ الـخـيـمـة تـقـدم فـقـرة حــيــوانــات محنطة من الغزال والأرنـب البري والحبارى والكروان ، إضافة إلى جلسة شعبية أرضية مـن نـــقـــوش الـسـدو بــحــيــث يــمــكــن لـلـصـغـار متابعة الفعالية بحضور أولياء أمورهم. وأضـاف أنّ الخيمة تقدم معلومات عن حياة القنص، وتعرفهم بالبطولات التي تنظمها الـجـمـعـيـة، ومــعــلــومــات عـن مـهـرجـان مـرمـي والاستعدادات التي تسبق المهرجانات.

مـن جـانـبـه، أوضـح الـسـيـد حـمـد صـالـح آل مـسـعـود عـضـو جمعية الـقـنـاص أنّ الخيمة تـــواجـــه شـاطـئ كـتـارا، حــيــث يـفـضـل الـــــزوار الـتـعـرف عـلـى الـطـيـور والـجـلـوس فـي خيمة الــقــنــص بــرفــقــة أطــفــالــهــم وهــــو يـسـتـمـتـعـون بـأجـواء البحر، كما يوجد صـقـارون يقدمون تعريفاً عن حياة الطير وكيفية التعامل معه. وقـال: تضم الخيمة قسماً للرسم والتلوين، ¶ حيوانات محنطة بخيمة القناص وتعريفهم بكيفية رسـم الـطـيـور وتلوينها، إلــى جـانـب جـلـسـة الـسـدو لاسـتـراحـة الـزوار والاسـتـمـتـاع بـأجـواء الـتـراث وهـم يشاهدون فعاليات البحر وبقية الجهات المشاركة . وأضـاف أنّ الخيمة تقدم معلومات تعريفية عـن بـرامـج الـدعـو والـطـيـور الـبـريـة والصقور ، وهـنـاك فـقـرة لتعريف الـزوار بكيفية صيد الطير للفريسة ، حيث يوجد شخص يطلق الـصـقـر وشـخـص آخـر يـلـوح بـالـفـريـسـة ، وبعدها ينطلق الصقر نحو فريسته لصيدها ، إلى جانب تعريفهم بأدوات الصيد. وأشـار إلـى أنّ الخيمة تستقبل الـراغـبـين في التسجيل لمعسكر المـعـزاب فـي سـيـلـين، الـذي ينطلق في 22 إلى 26 الشهر الجاري، منوهاً (تصوير: راجان) بـخـيـمـة لـلـقـنـاص بـمـوقـع المـقـطـر فـي درب الساعي. وقال السيد آل مسعود: إنّ الجمهور وخاصة الأطـفــال يـرغـبـون كـثـيـراً بـالـتـقـاط الـصـور مع الطيور المحنطة والصقور ، مضيفاً أنه توجد زيـــــــارات عـــديـــدة لـلـمـدارس والـسـيـاح الــذيــن يقفون لفترات طويلة لمشاهدة الطيور .

Newspapers in Arabic

Newspapers from Qatar

© PressReader. All rights reserved.