حراك أوروبي لدعم الانتخابات الليبية والحد من الهجرة

Al-Watan (Saudi) - - عربية ودولية - طرابلس: الوكالات

أعلنت فرنســا عن تقديمها دعما بقيمــة 650 ألف يورو، للمســاهمة في مشروع الأمم المتحــدة الانتخابــي في ليبيا، والذي يحمل عنــوان »تعزيز الانتخابات من أجل الشــعب الليبــي«، وذلك في اســتجابة لمطالــب البرلمــان الأوروبي، بضرورة إجراء الانتخابات في ليبيا قبل نهاية 2018، والعمل على تحسين حماية المهاجرين واللاجئــين في ليبيا وظروفهم في مراكز الاحتجــاز، وزيادة القدرة على البحــث والإنقاذ للأشخاص الذين يعانون من تزايد الأزمات.

وقالت الســفارة الفرنسية في طرابلس في بيان نشرته عبر صفحتها على »فيســبوك«، إنّ إجمالي الدعــم الفرنسي المقدم يبلــغ 850 ألف يورو »مليون دولار أميركــي«، حيث قدمت فرنسا دعما بقيمة 200 ألف يــورو في ديســمبر 2017، لمشروع الأمم المتحدة الانتخابي في ليبيا.

وذكــر البيان أنّ ســفيرة فرنسا لدى ليبيا، بياترس دو هيلــن، وقعت مع مدير مكتب برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بليبيا »ســلطان هاجييف«، اتفاقا أول من أمس، بتفاصيل الدعــم المقــدم للمــشروع الانتخابي في ليبيا.

وذكرت سفيرة فرنسا خلال حفل توقيع الاتفاق الذي جرى بمدينة طرابلــس: »لقد عبر المواطنــون الليبيون بوضوح عن رغبتهم في تحديد مستقبل بلدهم مــن خــلال العملية الديمقراطيــة، فيما أكد مدير مكتب برنامــج الأمم المتحدة الإنمائي بليبيــا، أن »برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يواصل تقديم الدعم لنظرائه الليبيين رغم التحديــات المتعددة التي تواجهه .«

وكان الســفير الألماني لدى ليبيا أوليفر أوفتشا، قد وقع في وقت ســابق مع مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي سلطان حاجيف، اتفاقــا يقضي بأن تقوم برلــين بدفع أموال لدعم الانتخابات البلدية في ليبيا.

وقــال برنامج الأمم المتحدة الإنمائــي إن ألمانيــا تعهدت بموجب الاتفــاق بتقديم مبلغ مليوني يورو لمــشروع الأمم المتحدة الهادف إلى دعم اللجنة المركزية للانتخابات البلدية.

يُشــار إلى أن مشروع الأمم المتحدة الانتخابي، والذي تبلغ قيمته 10ملايين دولار، يهدف إلى مساعدة المفوضية الوطنية العليــا للانتخابات على الإعداد للانتخابــات الوطنية وعقدها، والتشــجيع على المشاركة فيها والتخطيط لعمليــة انتخابية شفافة.

وتلقى المشروع الذي يعمل برنامج الأمم المتحدة على تنفيذه بالتعاون مع بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيــا إلى الآن دعما من الاتحــاد الأوروبي وألمانيا وهولنــدا وفرنســا والمملكة المتحدة وسويسرا وإيطاليا.

(الوطن)

مهاجرون أفارقة يتجمعون على شواطىء ليبية

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.