تقييم بطولة «كأس زايد»

Arriyadiyah - - News - مساعد العبدلي alabdaly.messad2197@hotmail.com

ال يختلف اثنان عىل أن النسخة الحالية من بطولة األندية العربية األبطال “كأس زايد” هي األفضل واألقوى يف تاريخ املنافسات العربية. ـ بطولة يشارك فيها أفضل وأقوى األندية العربية وأكثرها شعبية، بل إن هذه البطولة حتظى باهتمام ودعم كبير وال محدود من قبل االحتاد العربي لكرة القدم، ممثال برئيسه تركي آل الشيخ وأمينه العام رجاء اهلل السلمي. كما ال يجب أن ننسى جهود مدير البطولة الزميل العزيز طالل آل الشيخ. ـ ما زلنا في منتصف البطولة، حيث تسير املنافسات نحو األدوار األقوى واألكثر إثارة، وستكون املواجهات املقبلة أكثر ندية وتنافسا. ـ لكي تستمر البطولة في السنوات املقبلة وتكون أكثر قوة وإيجابية وحتقق األهداف التي يسعى االحتاد العربي لكرة القدم إلى حتقيقها، من خالل هذه البطولة؛ فال بد من التقييم الدقيق للنسخة احلالية. ـ من أجل تقييم أكثر دقة فال بد أن يتواصل “خالل وبعد نهاية البطولة”، وال ننتظر “فقط” حتى النهاية ألن التقييم “خالل” املنافسات قد يكشف سلبيات باإلمكان تالفيها فيما تبقى من هذه النسخة. ـ التقييم يجب أن يكون من خالل أعضاء منظومة البطولة، وهنا أحتدث عن عناصر مهمة للغاية، هم املدربون واإلداريون واإلعالميون. ـ ورش عمل “مستقلة” لكل عنصر ينظمها االحتاد العربي لكرة القدم “خالل ومن ثم بعد نهاية البطولة”، ستكون الوسيلة األفضل ليجمع االحتاد العربي املالحظات “اإليجابية والسلبية” للبطولة. ـ ظروف ارتباط “املدربني” بعملهم اليومي مع فرقهم يجعل من الصعب حضورهم لورشة عمل خالل املوسم؛ لذلك باإلمكان أن تكون ورشة عمل “املدربني” بعد نهاية البطولة، حيث بإمكانهم احلضور وكذلك يكون لديهم التقييم “الشامل” للبطولة. ـ أما اإلداريون فمن املمكن حضورهم لورشة عمل تستمر يوماً واحداً “تعقد خالل املنافسات”، يقدمون خاللها ما واجههم من عقبات ويطرحون ما يرون أنه قد يسهل “مستقبال” من مهامهم ويساهم في جناح البطولة. ـ اإلعالميون “بصفة اإلعالم الرقيب وليس الشريك”؛ فمن املمكن أن يعقد االحتاد العربي لكرة القدم لهم أكثر من ورشة حاليا وحتى نهاية البطولة ويكون جتمعهم في أكثر من دولة عربية. ـ لدى اإلعالميني الكثير مما يطرحونه من أجل جناح النسخ املقبلة من البطولة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.