تونس حتتفل بهدية الترجي مع اقتراب مئويته

Okaz - - ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﺔ - أ ف ب (تونس)

احتفل التونسيون في شوارع العاصمة حتى وقت مبكر من فجر أمس (السبت)، بفوز نادي الترجي بلقب دوري أبطال أفريقيا في كــرة الـقـدم على حـسـاب األهـلـي املــصــري، فـي أفـضـل هـديـة قدمها الفريق لنفسه الذي يستعد لالحتفال بمئويته. وفاز الترجي 3 - صفر الجمعة أمام عشرات اآلالف من مشجعيه على ملعب رادس في ضواحي العاصمة، ليقلب تأخره 3-1 ذهابًا فــي اإلسـكـنـدريـة، ويضيف نجمة ثالثة فــي املسابقة بعد 1994 .2011و ومع انطالق صافرة نهاية املباراة، فاض املشجعون في مختلف شــوارع العاصمة، مطلقن العنان ألبــواق الـسـيـارات، ومحتفلن بالرقص واأللعاب النارية والهتاف «أبطال، أبطال». وأمكن منذ صباح الجمعة تلمس حرارة اللقاء املرتقب، الذي أتى بعد مباراة ذهاب شهدت توترًا وخشونة بن الالعبن واعتراضًا تـونـسـيـًا عـلـى قــــرارات الـتـحـكـيـم، وبـــدأ املـشـجـعـون بـالـتـقـاطـر إلى ملعب رادس قبل ساعات من انطالق املــبــاراة، وغصت مدرجاته بما يقارب 60 ألف متفرج. أما في املقاهي واألماكن العامة، فكانت كل العيون شاخصة نحو شاشات التلفزة ملتابعة أداء الفريق ذي اللونن األحمر والذهبي، مع ارتفاع في منسوب الترقب كلما بدا املضيف أقرب إلى اللقب الــغــالــي، السـيـمـا بـعـد افـتـتـاح مهاجمه سـعـد بقير التسجيل في الدقيقة األولــى من الوقت بـدل الضائع في الشوط األول، قبل أن يضيف هــدفــًا ثـانـيـًا فــي الــشــوط الــثــانــي، ويـحـسـم أنــيــس البدري النتيجة بهدف ثالث رائع. وتمكن الـتـرجـي مـن تحقيق «ريـمـونـتـادا» مذهلة للمرة الثانية تـوالـيـًا، بعدما قلب فـي إيــاب نصف النهائي على ملعب رادس، خسارته صفر-1 ذهابا أمام بريميرو دي أغوستو األنغولي إلى فوز 2-4 ضمن به التأهل للنهائي.

مانشستر يونايتد يطمح لكسب الديربي.

العبو الترجي يحتفلون بالكأس.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.