Okaz

مختنقون في شوارعنا

- عبده خال

االزدحام املروري يقضي على (أمﱳ) صبر يتحلى به السائق، وألن املدن الرئيسية أصبحت تعاني من هذا االزدحام الجالب للضيق، يصبح اللوم موزعًا على جهات متعددة التي عليها تالفي هذه الظاهرة مستقبليًا، فـإذا كان تخطيط املـدن لم يكن يستوعب أن الـخـطـط الخمسية كــان عليها التخطيط لخمسن سـنـة وليس لخمس سنوات، اآلن املخططات قريبة األجل، كشف الواقع بأنها خطط تليق بدولة بطيﺌة النمو، وإذا وصل بنا الوعي أن اململكة لـهـا خـطـط مستقبلية تستهدف أن تـكـون الــدولــة عـاملـيـة فــي كل شيء، فهذا لن يدخلنا في مصيدة الضيق والتضييق مستقبال.. اآلن وأمـام الضغط املــروري، هل يمكن إيجاد حلول هندسية ملا نعيشه من ضياع الـوقـت، وامـتـالء النفس بكدرها.. فكل مشوار يأخذ من أعصابك وعمرك ساعات طواال، لو حسب الوقت لكانت النتيجة أن معظمنا يخسر من عمره الكثير من الساعات وهو جالس داخل سيارته.. لنترك املستقبل اآلن، ألن هناك من يخطط له بما يتوافق مع الحلم الكبير الذي نسعى إليه، دعونا في اآلن، كيف يمكن إيجاد حلول ملا نعيشه من ضياع وقــت، وكــدر على الـنـفـس بسبب زحـمـة الــشــوار­ع واملــيــا­ديــن، وإذا أردنـــا لــوم جهة كل مشوار يأخذ من أعصابﻚ وعمرك ساعات طواال، لو حسب الوقﺖ لكانﺖ النتيجة أن معﻈمنا يخسر من عمره الكثير من الساعات وهو جالس داخل سيارته واحدة فلن تقوى على تحمل اللوم املنطلق من كل فم وجد نفسه حبيس سيارته، لذا علينا توزيع اللوم على كل جهة معنية بهذا األمــر، وألن هناك جهات كثيرة يقع عليها اللوم؛ الـذي أدى إلى هذا االزدحام املروري، يصبح لزامًا على كل الجهات التدخل من أجل املساهمة في حل مشكلة الشارع الذي لم يعد مطمعًا لطرقه، ولـوال ضـرورة السير إلنجاز احتياجاتنا، لبقينا داخـل منازلنا رأفة بأعصابنا املنهارة كلما وجدنا أنفسنا سجناء تلك الشوارع املخنوقة بالسيارات. أعـــرف أن الــلــوم غـيـر كـــاف، وأعـــرف أنــي لــو كتبت بمﺌة قـلـم فلن تـسـعـفـنـ­ا الــكــلــ­مــات فــي حــل أزمــــة اخـتـنـاقـ­نـا مــمــا هــو حــــادث في الشوارع من ازدحام، لذا اعتبروا ما أكتبه هنا ما هو إال محاولة للتنفس داخل شارع هو املختنق في األساس.

 ?? ABDOOKHAL2@YAHOO.COM ?? أشواك كاتب سعودي
ABDOOKHAL2@YAHOO.COM أشواك كاتب سعودي

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia