Okaz

األيادي األمريكية على الزناد

وسط مطالبات داخلية باالنتقام ودعوات خارجية بالتهدئة..

- «عكاظ» (لندن، واشنطن) @OKAZ_ONLINE

وسط مخاوف دولية وإقليمية من توسيع رقعة الحرب في املنطقة، كشفت صحيفة «الغارديان»، أن طهران أبلغت واشنطن عبر وسطاء، أنه إذا ضربت أمريكا األراضي اإليرانية مباشرة، فإنها سـتـرد بنفسها على األصـــول األمـريـكـ­يـة فـي الـشـرق األوســـط، مـا سيجر الجانبن إلــى صراع مباشر. وبحسب تقرير للصحيفة البريطانية، أمس (األربعاء)، أكد الطرفان أنهما ال يسعيان إلى حرب مفتوحة، لكن طهران تعتبر أن أي هجوم أمريكي على أراضيها «خط أحمر»، سيقابل بالرد املناسب، بحسب ما أفادت وكالة «إرنا» الرسمية اإليرانية. ونقلت الوكالة عن بعثة إيران في األمـم املتحدة نفيها األنباء عن تلقي طهران رسائل من الـواليـات املتحدة عبر وسطاء خالل اليومن املاضين. وأفصح مسؤول أمريكي لشبكة «إيه بي سي نيوز»، أن الرد األمريكي على

هجوم األردن سيكون خالل األيام القليلة القادمة، مؤكدًا أنه يتضمن ضرب «أهداف متعددة». وتوقع أن تكون الهجمات دقيقة للغاية ومخططًا لها، وتستهدف املنشﺂت واألشخاص الذين سهلوا الهجمات ضد القوات األمريكية. من جهتها، كشفت صحيفة «وول ستريت جورنال»، أن قائد فيلق القدس إسماعيل قاآني زار سورية ولبنان في محاولة لتحجيم تصرفات املليشيات «الـوالئـيـ­ة» في املنطقة، في أعقاب تحذير واشنطن إليران من الرد على أي عدوان. ونقلت الصحيفة عن مصادرها، أن قاآني أبلغ قادة املليشيات في لبنان والعراق واليمن بأن بـالده ليست لديها النية لتوسيع نطاق الـحـرب. وكـان املتحدث باسم مجلس األمـن القومي بالبيت األبيض جون كيربي، قال، إن الواليات املتحدة قد تلجأ إلى رد متدرج يشمل إجراءات متعددة وليس تحركًا واحدًا. ونقلت شبكة CBS عن مسؤول أمريكي، قوله، إن واشنطن بصدد إرســال دفـاعـات جوية مصممة العـتـراض املسيرات إلــى قـاعـدة الـبـرج «تــي »22 على الحدود األردنية السورية. ولفت إلى أن هذا املوقع لم يكن هدفًا لهجمات سابقة، ولذلك فإن دفاعاته الجوية لم تكن قوية كباقي القواعد في العراق وسورية. وكان الرئيس جو بايدن أعلن، أنه اتخذ قراره بشأن طبيعة الرد على مقتل جنود أمريكين في األردن، إال أنه أكد أن الواليات املتحدة ال تريد اتساع رقعة الحرب في الشرق األوسط. وال يريد بايدن االنجرار إلى صـراع إقليمي واسـع النطاق في منتصف عام انتخابي. وسط انتقادات الجمهورين فـي الـداخـل ودعـواتـهـ­م باالنتقام، ودعـــوات للتهدئة مـن قبل خصمي واشنطن الرئيسين، روسيا والصن.

 ?? ?? جنود أمر يكيون في قاعدة األسد الجوية في العراق.
جنود أمر يكيون في قاعدة األسد الجوية في العراق.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia