Okaz

ُبشرى عاجلة.. تقنية طبية تكتشﻒ الخاليا السرطانية بسرعة

- «عكاظ» (طوكيو) @OKAZ_online

طــور باحثون مـن الـيـابـان والــواليـ­ـات املـتـحـدة، تقنية جـديـدة لتعزيز قدرة الجهاز املناعي على اكتشاف الخاليا السرطانية والقضاء عليها؛ مما يعطي األمل للمالين من مرضى السرطان. وتعتمد التقنية التي توصل إليها باحثون بقيادة البروفيسور كويتشي كوباياشي، من جامعة هوكايد، والدكتور بول دي فيغيريدو، الباحث في جامعة ميسوري، على زيادة كمية جزيﺌات معقد التوافق النسيجي الرئيسي MHC من الدرجة األولى في الخاليا السرطانية. جزيﺌات معقد الـتـوافـق النسيجي الرئيسي MHC مـن الــدرجــة األولـــى هي مركب بروتيني مناعي موجود على سطح جميع الخاليا في البشر. وتعد جزيﺌات MHC من الدرجة األولـى شرطًا أساسيًا لتعرف جهاز املناعة على السرطان والقضاء عليه. وعندما تواجه الخاليا السرطانية ضغطًا من الجهاز *املناعي، فإنها تقلل بشكل فعال جزيﺌات MHC لذلك يمكن للخاليا السرطانية االخـتـبـا­ء، وتجنب لفت انتباه خاليا ؛T+CD٨ وهــي الخاليا األولـيـة ملكافحة السرطان في الجهاز املناعي، بحسب موقع (تيكنولوجي نيتوورك). ويــقــول الـبـروفـي­ـسـور كـوبـايـاش­ـي: «إن اكتشافنا يمكن أن يغير الطريقة التي نتعامل بها مــع عــالج الــســرطـ­ـان. تمكننا التقنية الـجـديـدة مــن استهداف الجينات املستجيبة للمناعة على وجه التحديد وتنشيط الجهاز املناعي ضـد الخاليا السرطانية، مما يوفر األمــل ألولـﺌـك الـذيـن يـقـاومـون العالج املناعي الحالي». وحدد كوباياشي وفريقه سابقًا جينًا يدعى NLRC5 ينظم مستويات MHC من الدرجة األولى، ووجدوا أيضًا أن NLRC5 يتم تثبيطه عن طريق إيقاف تشغيل املفاتيح الجزيﺌية املوجودة على الحمض النووي في السرطانات لتقليل مستويات MHC من الدرجة األولى. وقال دي فيغيريدو: «هناك حاجة ماسة إلى طرق جديدة ملكافحة السرطان مثل هــذه، ألنـه ليس لدينا سـوى القليل مـن الحلول ملكافحة بعض أنواع الـسـرطـان. هــذا نهج جـديـد جــذريــًا، ولـقـد شـعـرت بأنني محظوظ لكوني جزءًا منه».

 ?? ??

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia