ا‪ ‬ ا

‪ ‬ ول‪ ‬ و و ا و‪ ‬ ل الع ال‪ ‬ ا ال ا ل ا ا ا ل‪ ‬ ا‪ ‬ ال ال ل ل

L’Officiel Middle East (Arabic) - - CONTENTS -

وترتبط أجمل الذكريات في حياتها المهنية ب عادة افتتاح متحف ويتني في العا‪ 2015 ‬ ، وهو الحد الذ اركت في إطلاقه العلامة التجارية ماكس مارا. كذلك ف ن ماريا جوليا تعشق الريا ة، وهي تمارس اليو ا والملاكمة، ف لاً عن ركو الأموا والإبحار، وهي إحد تقاليد الأ ة التي تتقاسمها مع أعمامها ا ثنين، والتي سوف تن م إليهم مرّة أ ر‪ ‬ لال عطلة الصيف في دينيا حي منزل الأ ة. عاراتها التي ت من بها في الحياة وهي، الحب هو كل ما يهم و تتخلى عن حلمك أبدا ، وهي تلخ حقيقة خصيتها التي تعشق التصميم والتحد ، وهي في ذلك تختلف كثً ا عن خصية جدّها، أكيلس، م سس دار ا زياء. تقول كنت سأحب العمل معه، وإنني حقًا ممتنة لإحساس ال ابط الأ الذ‪ ‬ رسه فينا، كما أنني فخورة بالإر العريق والفر الهائلة التي قدمها لنا . وبس الها عن ذكرياتها الأو عن عالم الأزياء قالت‪ ‬ إنه وقت تقديم أول عرو لأزياء ماكس مارا عندما كانت تبل من العمر مس سنوات، وتلعب مع أبناء عمها ألعابًا تدور حول الأقمشة والمنسوجات . وتقول‪ ‬ كنت أعرف دائمًا أنني سوف أن مّ إ مجال عمل العائلة. إن أمي بدون ك، المس ولة عن الجزء الإبداعي، هي من جعلني أر ب في المتابعة في هذا ا تجاه . وبسبب تأثّرها من حي النمط بجدّتها، نجد أن خصية ماريا جوليا تجمع بين الر بة في الوصول للكمال وحبّ الد ل. تقول‪ ‬ أنا أهتم بالخطو والقصّات والموادّ، وأنا أستطيع مقاومة المظهر المري والممتاز بالوقت نفسه. ماريا جوليا تخجل من الصور الظلّية الأبدية التي تظهر فيها بقطع الإكسسوار الأصلية. فالجمع بين العاطفة والتقاليد وا بتكار، هو ما ي من نجاح لافة ماراموتي. ولدت ماريا جوليا بريزيوسو ماراموتي في إيطاليا، وتحديدًا في بارما، ونشأت ماراموتي في ريجيو إميليا، بالقر من مقرّ العلامة التجارية. وبعد أن درست ا قتصاد في جامعة بوكوني في ميلانو، ذهبت إ لندن حي عملت لحسا أحد بنو ا ستثمار. وعلى الر م من أنها تعي ا ن في الو يات المتحدة، ف ن باريس تبقى المدينة المف لة لها، حي عا ت عامين ونصف العا ، تقول‪ ‬ لقد كان أول منصب أ غله في ماكس مارا في باريس، حي كنت أدير بكة البوتيكات الفرنسية. تقيم ا ن في نيويور منذ ما يقر الست سنوات، وتشغل منصب رئيس كل المتاجر في أمريكا الشمالية، تقول لقد كنا بحاجة إ أحد أع اء الأ ة ليشغل هذا المنصب من أجل تمثيل روح دار الأزياء عبر المحيط الأطل على النحو الأف ل . وتتمثل مهمتها في نقل احتياجات ور بات العملاء إ مكتب الأزياء في ميلان، وو ع وتطوير نماذ جديدة فيما يتعلق بالخدمة وا تصا ت وأعمال الرقمنة. ولهذا، ف نها تسافر بين لوس انجلوس وسان فرانسيسكو و يكا و وهيوستن ودا س، وأي ًا كندا والمكسيك وباريس ولندن وميلانو. إنها تجربة قويّة ومعقدة. في بداية الأمر لم يكن من السهل التكيّف مع العقلية الأمريكية، فهي تختلف تمامًا عن العقلية الأوروبية. ومن المقرر أن تكون رحلتها القادمة في نوفمبر، حي ستتجه إ سيول لح ور معر‪ ‬ المعاطف ، وهو معر يتم تنظيمه بغر اس جاع الذكريات منذ الخمسينيات حتى الوقت الحا من أجل تسليط ال وء على برة دار الأزياء من لال التذك بأروع القطع التي قدمها وأ هرها. وبهذه المناسبة، سيتم ابتكار مجموعة محدودة من المظهر الك ّ ماكس مارا وعر ه للبيع. ولكونها من محبي الفن، ف نها كثً ا ما تزور إستوديوهات ومعار الفنانين.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.