اﻟﻤﺎﻟﺪﻳﻒ

Newsweek Middle East - - News Week -

حاولت المحكمة العليا 4H ىڡجزر المالديف بحسب النائب العام، يوم االحد ٤ فرىاير، مساءلة الرئيس عبد هلِلَف يمںى بسبب

4HH عدم تنفيذ حكمها باالفراج عن زعماء معارضة اعتقلوا بعد محاكمات غرى نزيهة مما ينذر بمزيد من االضطرابات ىڡ البالد. وتشهد المالديف، المعروفة بمنتجعاتها الشاطئية الفاخرة، أزمة سياسية جديدة منذ أن رفضت المحكمة العليا االسبوع الماىص إدانات بتهم تتعلق باالرهاب بحق الرئيس السابق محمد نشيد، هو أول رئيس منتخب ديمقراطيا، وآخرين كانوا يحاولون االطاحة بالرئيس. وانزلقت المالديف، الىى يقطنها نحو ٠٠٤ ألف نسمة، إىل نزاع عىل النفوذ االقليمي بںى الهند، الىى تربطها بها عالقات سياسية وأمنية طويلة االمد، والصںى الىى فتحت سفارة هناك 4H ىڡ١١٠٢ وعرضت تقديم مساعدات تقنية ومالية 4H ىڡمرسوعات بنية تحتية. وقال النائب العام محمد أنيل إن الحكومة تلقت معلومات عن تحضرىات 4H ىڡ

Œ‘ المحكمة العليا القالة يمںى لكن مثل تلك الخطوة ستكون غرى قانونية وسرىفضها سلطات إنفاذ القانون 4H ىڡالحكومة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.