مؤتمر «الأحزاب والعشائر الليبية» في القاهرة يعلن رفضه لمبادرة السراج

Al-Quds Al-Arabi - - شؤون عربية وعالمية ‪arab & Internatio­nal Affairs‬ -

■ القاهــرة - وكالات : أعلنــت الأحزاب والعشائر الليبية المشــاركة في مؤتمر «لقاء القوى الوطنية الليبية لدعــم جهود القوات المســلحة الليبية فــي الحرب ضــد الإرهاب والميليشــ­يات »، الــذي ينظمه المركــز الليبي للدراسات في القاهرة يومي الاثنين والثلاثاء رفضها للمبــادرة السياســية التــي أطلقها السراج مســاء الأحد، مؤكدين دعمهم الكامل لحفتر في عمليته العسكرية.

ووجه المشــاركو­ن فــي المؤتمــر التحية لـ «السيســي»، علــى دعمه لحفتــر وقواته العســكرية، كما قدم وزيــر الداخلية الليبي الأســبق اللــواء صالــح رجــب، بالكلمــة الافتتاحية للمؤتمر، الشــكر للقوات المسلحة المصريــة، على مــا تقدمه من عون مســاندة لقوات حفتر فيما أسماه بـ «محاربة الإرهاب .»

وفــي تصريحــات صحافية علــى هامش المؤتمــر أعلــن عضــو اللجنــة التحضيرية للمؤتمــر رمزي الرميــح، رفــض المؤتمرين مبادرة الســراج، لحل الأزمة الليبية بشــكل سياسي، مؤكدا أن الهدف من المؤتمر هو دعم العملية العسكرية التي يقوم بها حفتر لتحرير طرابلس وتطهيرها من الكتائب والميليشيا­ت، على حد زعمه.

ويشــارك في المؤتمر عشرات الشخصيات الليبية الداعمة لحفتر، مــن أبرزهم مصطفى الزائــدي أمــن اللجنــة التنفيذيــ­ة للحركة الوطنية الشــعبية الليبيــة، واللواء صالح رجب وزير الداخلية الأســبق، وعمار الطيب وزير السياحة الأســبق، والعجيلي البريمي رئيس المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية.

وتتنــاول جلســات المؤتمــر العديــد من الملفــات منها: «تغلغــل الإرهاب وســيطرة الميليشــي­ات ودورها في عرقلــة قيام الدولة المدنية، ودحض الخطــاب الدعائي للإخوان والميليشــ­يات والجماعــا­ت الإرهابية حول معركــة تحريــر طرابلــس، ودور القــوات المسلحة والأجهزة الأمنية في تهيئة الظروف لبناء ليبيا الجديــدة، ودور القوى الوطنية في محاربــة الإرهــاب والتطــرف، وإعادة الإعمار وتحقيق السلم الاجتماعي بعد تطهير العاصمة طرابلس .»

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK

© PressReader. All rights reserved.