قطر تطفىء حرارة صيفها ببرامج وفعاليات لجذب السياحة الوافدة

Al-Quds Al-Arabi - - منوعــات Varieties -

■ الدوحــة - مــن أحمــد يوســف: لم تمنع حــرارة الجــو المرتفعة خــال صيــف الدوحة، الحكومة القطرية، مــن إعلان حزمة من البرامج والفعاليات، التي تســعى من خلالها إلى جذب الزوار إليها.

وتحــث الدوحة الخطــى، لتعزيز الســياحة الوافدة إليها، بعد تأثرها نتيجة حصار الرباعي العربــي، منــذ يونيو/حزيــران 2017، وقطــع خطوط ملاحية برية وبحرية وجوية معها.

وأعلن «المجلس الوطني للســياحة» مهرجان «الصيــف في قطر»، الــذي يمتد بــن 4 يونيو/ حزيران الجاري و16 أغسطس/آب المقبل، على الرغم من الحرارة العالية في البلاد خلال فصل الصيف.

وتأســس المجلس الوطني للســياحة، بقرار أميري أواخر العام الماضي، بهدف تعزيز قطاع الســياحة في قطــر، وتعريف العالــم بالدوحة التــي ستســتضيف لأول مــرة فــي الشــرق الأوسط، نسخة كأس العالم 2022.

ويمثل موســم الصيــف في قطر هــذا العام، رافــدا لتعزيز الجهــود الراميــة لتطوير صناعة الســياحة الداخليــة، وعاملا لتنشــيط الحركة الاقتصاديـ­ـة فــي البــاد، بمــا يحتويــه مــن برامــج وفعاليــات متنوعــة تســتخدم تقنيات واستراتيجي­ات عدة للتغلب على حرارة الجو.

وينــدرج مهرجان «الصيف فــي قطر» ضمن اســتراتيج­ية المجلس الوطني للســياحة، لإثراء وتنويــع العــروض الســياحية من خــال إبراز مقومات السياحة الداخلية.

كذلك يهدف المهرجان إلى استقطاب السياح العالميين المســافري­ن على مــن رحلات الخطوط القطريــة، ومواطني الــدول القريبة مثل الكويت وسلطنة عمان ولبنان وغيرها.

وتسعى الدوحة إلى الترويج لنفسها كوجهة ســياحية تقــدم مســتويات ضيافــة وتجــارب ســياحية مختلفــة، مــن خــال خــوض جميع التجارب الســياحية بداية من الجولات الثقافية وصولا إلى الترفيه العالمي.

كانت السياحة الوافدة إلى قطر، تراجعت في 2018 إلى 1.9 مليون سائح مقارنة مع 2.2 مليون سائح في 2017، وأكثر من 2.6 مليون سائح في 2016، وفق بيانات وزارة التخطيط القطرية.

فعاليات

ويشهد برامج الســياحة )الصيف في قطر(، بالتعاون مع عدد مؤسســات الدولــة؛ فعاليات رياضية وأنشطة تعليمية عبر الترفيه وعروض التسوق؛ ومشاركة من النجوم والفنانين.

ويتضمــن البرنامــج العديــد مــن العــروض الترفيهيــ­ة والموســيق­ية والكوميديـ­ـة التــي تســتضيفها الحدائــق والمجمعــا­ت والمراكــز العامة.

ضمــن الفعاليــا­ت الصيفيــة، تســتضيف الدوحــة فــي 21 الشــهر الجــاري، فعاليــات مهرجان بوليوود الموسيقي، بينما في منتصف أغســطس/آب المقبل، ســيغني المطرب العراقي كاظم الساهر في أحد دار العرض بالبلاد.

ويقــدم «مارشــميلو» وهــو منتــج أمريكــي ومختص بالموســيق­ى الإلكتروني­ة، أول عروضه في قطر يــوم 25 يوليو/ تموز، فيما ســتحتضن البــاد مهرجان الدوحة للكوميديــ­ا، يوم 12 من الشهر نفسه.

أرقام مستهدفة

وتســتهدف خطــة الســياحة الصيفيــة فــي قطر، بمختلــف قوالبها )الترفيهيــ­ة والمغامرات والثقافية وســياحة الأعمال(، جذب 5.6 ملايين زائر ســنويا بحلول 2023، مقارنــة بـ 2.9 مليون سائح وافد » في 2016 .

كمــا مــن المقرر - وفــق الاســترات­يجية - أن يصــل مجمــوع الإنفــاق الســياحي بدولة قطر 40 مليار ريــال )11 مليــار دولار(، وذلك مقارنة بـ17.3 مليــار ريــال )4.75 مليــارات دولار( في .2016

والعام الماضي، أعلنت قطر عن إعفاء مواطني 80 بلدا من تأشيرة الدخول إليها.

كما أطلقت تأشيرة عبور مجانية تصل مدتها 96 ســاعة، أدت إلى زيادة تجاوزت 40 بالمئة في عدد المسافرين الذين يقررون التوقف في قطر.

وأعلنــت الدوحة «نظام الإخطــار الإلكتروني الجديــد»، مطلــع يونيو/حزيــران الحالــي؛ للراغبــن في الســفر لدولــة قطر أثناء موســم الصيف، وتسهيل الإجراءات عليهم.

ويُمكن النظام المقيمين بقطر من دعوة أقاربهم والحصــول علــى إخطــار إلكترونــي يخولهــم الدخــول إلــى الدولة بتأشــيرة عنــد الوصول، وبدون رسوم للتأشيرة.

وتشــمل الفئــات المســتهدف­ة: الأقــارب، وأصدقاء المقيمين، والمقيمين السابقين بالدولة، والعائلات الباحثة عن وجهات سياحية جديدة.

كما يمكن للراغبين في الســفر لقطر لأغراض الزيــارة، الحصول على تأشــيرة عند الوصول، وذلك بعد التقديم علــى الإخطار الإلكتروني عن طريق البوابة الإلكتروني­ة.

بينما أعلن المجلس الوطني للسياحة القطري، عن منح فرصــة للمســافري­ن العابرين على متن الخطــوط القطرية، من الاســتفاد­ة مــن مبادرة «قطر بلوس».

ومبــادرة «قطــر بلــوس» تمنــح المســافري­ن «ترانزيــت» فرصة لاستكشــاف معالم الجذب السياحي في الدوحة والإقامة المجانية في أحد فنادقها والحصول على تأشيرة عبور مجانا.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK

© PressReader. All rights reserved.