الأمم المتحدة: عدد سكان العالم سيصل إلى 9.7 مليار نسمة بحلول 2050

Al-Quds Al-Arabi - - اقتصاد ومـال Economy -

■ الامم المتحــدة - أ ف ب:توقّــع تقريــر لــأمم المتحــدة ان يزداد عــدد ســكان العالم ليصل إلى 9.7 مليار نســمة عام 2050 مقارنة بـ7.7 مليار نســمة حاليا، مع تضاعف سكان دول جنوب الصحراء الأفريقية.

ومــن المرجّــح أن ينمــو عــدد الســكان إلى 11 مليــاراً بحلــول العــام 2100، وفــق تقرير «التوقعــات الســكانية العالميــة» الصادر عن إدارة الشــؤون الاقتصادية والاجتماعي­ة في الأمم المتحدة.

ويرســم التقرير صورة لمستقبل تشهد فيه بلدان عدّة ارتفاعاً في عدد السكان مع ازدياد معدلات أعمار مواطنيهــا، بينما يتباطأ معدل النمو العالمي للسكان وسط انخفاض معدّلات الانجاب.

وبحلــول عــام 2050، ســيتركز أكثــر مــن نصــف النمــو الســكاني العالمــي فــي تســع دول فقــط ،هي الهنــد ونيجيريا وباكســتان وجمهوريــة الكونغو الديموقراط­يــة وإثيوبيا وتنزانيــا وإندونيســ­يا ومصــر والولايــا­ت المتحدة. وفــي المقابل ستشــهد الصين، أكبر دولــة من حيث عــدد الســكان، انخفاضاً في عدد ســكانها بنســبة 2.2 في المئــة، أي بنحو 31,4 مليون نسمة بين عامي 2019 و2050.

وفــي الإجمــال فقــد شــهدت 27 دولــة انخفاضاً بنسبة واحد في المئة على الأقلّ في عدد ســكانها منذ عام 2010 بسبب انخفاض معدلات الولادة.

ويورد التقرير أيضاً أنّ عدد الوفيات يفوق عدد المواليد الجدد في بيلاروســي­ا وإستونيا وألمانيــا والمجر وإيطاليــا واليابان وروســيا وصربيــا وأوكرانيــ­ا، ولكــن ســيتم تعويض نقــص الســكان بتدفّــق المهاجرين إلــى هذه الدول.

أمــا معدّل الولادات العالمــي الذي انخفض مــن 3.2 مولود لــكل امرأة عــام 1990 إلى 2.5 عــام 2019، فســيواصل انخفاضــه إلــى 2.2 عام 2050. وهذا المعدل قريب من الحدّ الأدنى

ل2,1 ولادة اللازمــة لضمــان تجــدّد الأجيال وتجنّــب انخفــاض عدد الســكان علــى المدى الطويل.

ويتوقّــع التقرير أيضاً ازديــاد معدّل طول الحيــاة المتوقع بشــكل عام، بما فــي ذلك في البلــدان الفقيــرة حيــث هــو الآن أقلّ بســبع سنوات من المعدّل العالمي.

ويتوقّع أن يصل معدّل طول الحياة المتوقع إلى 77.1 عام بحلــول 2050، مقابل 72.6 عاماً حالياً، علماً بأنّه كان 64.2 عاماً في 1990.

نساء هنديات يجمعن مياه الشرب من بئر في قرية نوارغاوا

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK

© PressReader. All rights reserved.