Al-Quds Al-Arabi

السيتي يواصل زحفه نحو استعادة اللقب بانتصار على توتنهام... وليفربول يستمر في هزائمه المتتالية

-

■ لنــدن - أف ب:واصل مانشســتر ســيتي زحفــه بثبــات نحــو اســتعادة لقب الــدوري الإنكليــز­ي، بالفــوز الكبير علــى ضيفــه توتنهــام 3-صفــر، فيمــا تابــع ليفربــول حامــل اللقــب هزائمــه المتتاليــ­ة ومنــي بالثالثــة بســقوطه امام مضيفه ليســتر ‪-3 1‬في المرحلــة الرابعة والعشرين.

علــى ملعــب "الاتحــاد"، فــرض لاعب الوســط إلــكاي غوندوغان نفســه نجماً في المباراة بتسجيله ثنائية في الدقيقتين 50 و66، وتســببه فــي ركلة الجــزاء التي افتتــح منهــا رودريغــو التســجيل فــي الدقيقــة 23. وعزز غوندوغان موقعه على لائحــة الهدافــن برصيد 11 هدفــاً، بينها ثمانيــة أهــداف هــذا العام، وهــو أفضل هــداف لفريقــه في الــدوري حتــى الآن. واضطر غوندوغان إلى ترك مكانه لفيران توريس في الدقيقة 69 بســبب إصابة في عضلات المحالب. وثأر الســيتي لخسارته امام الفريق اللندنــي صفر-2 في المرحلة التاســعة في 21 تشــرين الثاني/نوفمبر الماضــي، علمــاً أنهمــا ســيلتقيان للمــرة الثالثة هذا الموســم فــي المبــاراة النهائية لــكأس المحترفين فــي 28 نيســان/ابريل على ملعب "ويمبلــي". وهو الفوز الحادي عشــر على التوالي للســيتي فــي الدوري والسادس عشر على التوالي في مختلف المســابقا­ت رافعــاً عــدد المباريــا­ت بدون خســارة إلى 23. وأكد السيتي استعداده الجيد للقمم المقبلة ضد إيفرتون الاربعاء، وأرســنال الاحــد فــي المرحلتــن 25 و26 للدوري الذي يســعى الى اســتعادة لقبه حيــث عــزز صدارتــه برصيــد 53 نقطــة

موســعا الفــرق مؤقتــا الــى ســبع نقاط عن جــاره مانشســتر يونايتــد. وينافس الســيتي على أربــع جبهات هذا الموســم، ففضلا عــن الــدوري وكأس الرابطة التي بلغها للعام الرابع على التوالي في ســعيه للقــب رابع تواليــا والثامــن لمعادلة الرقم القياســي الموجود بحــوزة ليفربول، بلغ ربــع نهائي كأس الاتحاد حيث ســيلاقي ايفرتون في 20 آذار/مارس، وثمن نهائي دوري الابطــال حيــث يحــل ضيفــا على بوروسيا مونشــنغلا­دباخ الالماني ذهابا في 24 شــباط/فبراير قبل ان يســتضيفه ايابــا في 16 المقبل. وقــال بيب غوارديولا الذي لم يخســر فريقه منذ ســقوطه امام توتنهــام فــي تشــرين الثاني/نوفمبــر الماضــي عندمــا كان وقتهــا فــي المركــز الثالــث عشــر بفــارق ثماني نقــاط خلف رجال المدرب جوزيه مورينيو الذين كانوا في الصــدارة: "كان فوزا مســتحقا. لدينا طريقــة خاصــة للعب وســنواصل. علينا التحلي بالصبر والهدوء". وقال مورينيو الــذي منــي فريقه بالخســارة الخامســة في مبارياته الســت الاخيــرة في مختلف المســابقا­ت: "كانت مبــاراة فريق منتعش ضــد فريق متعب جدا، لكننا أصبنا القائم ولو تقدمنــا 1-صفر لمنحنا ذلــك الوقود الــذي نحتاجه" في اشــارة الى تســديدة هــاري كايــن من ركلــة حرة مباشــرة في الدقيقة 13. وأضاف: "الفريق غير الموحد سيستسلم وسيعاقب لكنني رأيت رجالا مثــل كايــن و)بــن( ديفيــز وهويبييــر­غ يقدمون كل شيء".

وســجّل ليســتر ثلاثــة أهــداف فــي غضون ســبع دقائق ليقلــب الطاولة على ضيفــه ليفربــول ويســقطه 3-1 ملحقــا بحامل اللقب الخســارة الثالثة تواليا، في مباراة شــهدت ارتكاب الحارس البرازيلي

أليسون خطأ فادحا آخر. وتقدّم ليفربول عبر محمــد صلاح في الدقيقــة 67 قبل ان ينتفــض ليســتر عبــر جيمس ماديســون (78( وجايمــي فــاردي )81( وهارفــي بارنــز )85(. وهــي المــرة الاولى يخســر فيهــا الفريــق الأحمــر ثــاث مباريــات

متتاليــة في الدوري منذ تشــرين الثاني/ نوفمبــر .2014 وكان ليفربــول يمنــي النفس في العودة الى ســكة الانتصارات

 ??  ?? نجم المباراة غوندوغان يحتفل بتسجيل الهدف الثاني لمانشستر سيتي في مرمى توتنهام
والارتقــا­ء الى المركز الثالث على حســاب مضيفــه، الا ان رصيــده تجمــد عنــد 40 نقطــة فــي المركــز الرابع بفارق ســت عن فريق المدرب الايرلنــد­ي بريندان رودجرز الذي بــات ثانيا، وخمس عن مانشســتر يونايتــد الثالث. وبات حامــل اللقب على بعد 13 نقطة عن مانشســتر سيتي. وقال المــدرب يورغــن كلــوب: "توجّــب علينــا الفوز بالمباراة. لعبنا كرة جيدة، ســيطرنا علــى الاســتحوا­ذ وأخرجنــا ليســتر من الأجواء... كل شيء كان على ما يرام ومن ثم ركلة ثابتة، تسلل، لا تسلل، هدف. كل ذلك أثّر على المواجهة... كان هناك تســلل فــي الهــدف الاول. الأداء كان رائعا طيلة 75 دقيقة ومن ثم خســرنا ‪-1. 3‬هذا يظهر كم ان وضعنــا حذر". وفي مبــاراة ثالثة، تنفــس بيرنلــي الصعــداء بفــوزه الكبير علــى مضيفــه كريســتال بــالاس بثلاثية نظيفة تناوب على تســجيلها يوهان بيرغ غدموندســو­ن )5( وجاي رودريغز )10) وماثيو لاوتــون )47(. وصعد بيرنلي الى المركــز الخامس عشــر برصيــد 26 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف كريســتال بالاس الثالث عشــر. وتعادل برايتون مع أستون فيلا ســلبا. وقلــب ولفرهامبتـ­ـون تأخره بهــدف أمــام مضيفه ســاوثهامب­تون إلى فــوز ‪/1. 2‬وتقــدم ســاوثهامب­تون بهدف فــي الدقيقة 25 عن طريق دانــي إنغز لكن روبن نيفيز أدرك التعــادل من ركلة جزاء في الدقيقة 53 ثم تكفل بيدرو نيتو بهدف الفوز فــي الدقيقــة 66. الفــوز رفع رصيد وولفرهامبت­ــون إلــى 30 نقطــة ليتقــدم للمركز الثاني عشــر بفــارق نقطة واحدة عن ساوثهامبتو­ن الثالث عشر.
نجم المباراة غوندوغان يحتفل بتسجيل الهدف الثاني لمانشستر سيتي في مرمى توتنهام والارتقــا­ء الى المركز الثالث على حســاب مضيفــه، الا ان رصيــده تجمــد عنــد 40 نقطــة فــي المركــز الرابع بفارق ســت عن فريق المدرب الايرلنــد­ي بريندان رودجرز الذي بــات ثانيا، وخمس عن مانشســتر يونايتــد الثالث. وبات حامــل اللقب على بعد 13 نقطة عن مانشســتر سيتي. وقال المــدرب يورغــن كلــوب: "توجّــب علينــا الفوز بالمباراة. لعبنا كرة جيدة، ســيطرنا علــى الاســتحوا­ذ وأخرجنــا ليســتر من الأجواء... كل شيء كان على ما يرام ومن ثم ركلة ثابتة، تسلل، لا تسلل، هدف. كل ذلك أثّر على المواجهة... كان هناك تســلل فــي الهــدف الاول. الأداء كان رائعا طيلة 75 دقيقة ومن ثم خســرنا ‪-1. 3‬هذا يظهر كم ان وضعنــا حذر". وفي مبــاراة ثالثة، تنفــس بيرنلــي الصعــداء بفــوزه الكبير علــى مضيفــه كريســتال بــالاس بثلاثية نظيفة تناوب على تســجيلها يوهان بيرغ غدموندســو­ن )5( وجاي رودريغز )10) وماثيو لاوتــون )47(. وصعد بيرنلي الى المركــز الخامس عشــر برصيــد 26 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف كريســتال بالاس الثالث عشــر. وتعادل برايتون مع أستون فيلا ســلبا. وقلــب ولفرهامبتـ­ـون تأخره بهــدف أمــام مضيفه ســاوثهامب­تون إلى فــوز ‪/1. 2‬وتقــدم ســاوثهامب­تون بهدف فــي الدقيقة 25 عن طريق دانــي إنغز لكن روبن نيفيز أدرك التعــادل من ركلة جزاء في الدقيقة 53 ثم تكفل بيدرو نيتو بهدف الفوز فــي الدقيقــة 66. الفــوز رفع رصيد وولفرهامبت­ــون إلــى 30 نقطــة ليتقــدم للمركز الثاني عشــر بفــارق نقطة واحدة عن ساوثهامبتو­ن الثالث عشر.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK