Al-Quds Al-Arabi

العالول يكشف شعار «فتح» لاختيار أعضاء القائمة الانتخابية وينفي وجود خلافات مع البرغوثي حول الانتخابات

قال إن الحركة ستركز على الشباب وستختار الأفضل والأكثر تواضعاً وجذباً للجمهور

- غزة ـ«القدس العربي»:

أعلن نائب رئيس حركة "فتــح" محمود العالول، أن اللجنة المركزيــة للحركة،)أعلى هيئــة قيادية( قررت أن تعقد اجتماعا أســبوعيا، حتى إجــراء الانتخابات الفلسطينية، وأكد في الوقت ذاته أن حركته تذهب إلى الانتخابات بقائمة موحدة، مبددا بذلك الشائعات حول وجود خلافات فــي المواقف مع عضــو اللجنة المركزية مروان البرغوثي، الأسير لدى الاحتلال.

ونفى الكثير من الأنباء التــي جرى ترديدها مؤخرا على بعــض المواقــع الإلكتروني­ــة وصفحــات مواقع التوصل الاجتماعي، حول وجود خلافات ما بين اللجنة المركزية من جهة، والأســير مــروان البرغوثي من جهة أخرى، حول كيفية تشكيل القائمة الانتخابية.

وقال خلال مقابلة مع تلفزيون فلسطين "لنا مشكلة مع الإعلام والإعلام الإلكتروني عليهما كم هائل من الأنباء غير الصحيحــة". وأكد أن اللجنة المركزية بكل أعضائها اتفقــت على أن يتم طرح كل شــيء حــول الانتخابات للنقاش، لافتا إلى أن التشاور بالتفصيل يشمل عضوي اللجنة كريم يونس ومروان البرغوثي الأســيرين لدى الاحتلال.

وأضاف "ذهــب الأخ حســن الشــيخ والتقى الأخ مروان، ولم يسمح له أن يلتقي بكريم لكنه تواصل معه" مضيفا "كل خطوة سنخطوها سيتم التشاور حولها مع أوسع قاعدة ممكنة".

وخلافــا لما تردد مــن أنباء خلال اليومــن الماضيين عن انفجار خلاف بين الشــيخ والبرغوثي خلال اللقاء الذي جمعهمــا، حين زار الأول الثاني في ســجنه، قال

نائب رئيس حركة فتح "الاجتماع بين حســن الشــيخ والبرغوثــ­ي كان هادئا ورائعا، وتم التفاهم خلاله على كل شيء"، مؤكدا أن مروان البرغوثي شدد على الذهاب في قائمة موحدة لحركة فتح.

وأشــار إلى وجــود ترتيبــات للقــاءات أخرى مع البرغوثي ويونس، موضحا أنه في حال تعذر اللقاءات المباشرة، ســيتم التواصل معهم بطرق أخرى، من أجل أخذ رأيهم بشأن الانتخابات.

وتحت شــعار "التعلم مــن دروس الماضي"، تحدث العالــول عــن المعايير التي ستشــرع حركــة فتح في وضعها من أجل انتقاء مرشــحيها الذين ســيخوضون الانتخابات البرلمانية المقبلة، لافتا إلى أن عملية البحث عن المرشحين وصفاتهم ستبدأ قريبا.

وقال إن حركة فتح تعلمت من الدروس الماضية ومن دروس 2006، حيث حصدت فتح وقتها أعلى الأصوات، وفي الوقت نفســه أقــل المقاعد، وهذا نــاتج عن عدم الالتــزام، وقال "نحــن ذاهبون لكي ننجــح". وأضاف "اصنع قائمة بها أفضل الناس تحصد أكثر الأصوات".

وحين تحدث عــن معايير انتقاء المرشــحين، قال إن أساســها "أخلاقي". وقال "علينا أن نختار أفضل الناس وأكثرهم تواضعاً وجذباً للجمهور، وعلى هذا الأســاس ســنبني قائمتنا"، لافتا إلى أن قيادة الحركة ســتكون منحازة لبعــض الفئات، ومــن أبرز الفئات الشــباب والمرأة، وستكون النسبة الأكبر في القائمة للشباب.

وأكد نائــب رئيس فتح أيضا على إصرار حركته على إجراء الانتخابات التشــريعي­ة، مؤكدا أنها ستبذل كل جهد لذلك، ولن تقبل بعرقلتها، لافتا إلى أن الانتخابات تشــكل المدخل الأساســي لاســتعادة الوحدة، وتعزز الشــراكة الوطنية والحكــم الحقيقي، وتــدرأ مبررات من يســعى للتهرب من التزاماته تجــاه قضيتنا بحجة الانقســام. وأوضح أن الحــوارات التي اســتضافته­ا العاصمــة المصريــة القاهرة، الأســبوع الماضي، جرى خلالهــا التفاهــم علــى كل القضايــا الخلافيــة حول الانتخابات، مؤكدا على اســتمرار الحوار مع الفصائل، وكذلك البحث في التحالفات.

واشــار كذلــك الى وجــود اتصــالات مــع بعض الأطراف الدولية للضغط على إســرائيل من أجل إجراء الانتخابات في القدس المحتلة كمــا تم عام 2006 ، لكنه قال إن الجانب الفلسطيني لم يحصل حتى اللحظة على أي رد.

وجاء العالول خلال المقابلــة على العديد من الملفات السياســية، وحــن تطرق لحمــات الاســتيطا­ن قال "هناك هجمة مســعورة من قبل الاحتلال، خاصة هجمة اســتيطاني­ة على عدد كبير من المواقــع، وعلى الطرق للاعتــداء علــى المواطنين، وبــذل الجهــود لبناء بؤر استيطانية وفرض وقائع على الأرض".

وشــدد علــى أن هناك تصديــا من المواطنــن لهذه الهجمات في كل المواقع، كمــا يحصل في حمصة الفوقا في الأغوار، التــي هدمت 5 مرات وأعيــد بناؤها، وفي مســافر يطا، والخليل، وبيت لحم وصحراء بيت لحم، حيث أن هناك محــاولات للوجود الاســتيطا­ني، وفي دير جرير والمغير في محافظــة رام الله، وفي كفر قدوم في قلقيلية، وبيت دجــن بمحافظة نابلس، وغيرها من الأماكن.

وعندما تطــرق للاتصــالا­ت السياســية الجديدة، جدد الموقف الفلســطين­ي الرافــض لأي رعاية أحادية

محمود العالول

لعملية الســام، وقال "لن نقبل علــى الإطلاق برعاية أحادية لأي عملية ســام فــي المنطقة، وهــذا ما أعلنه الرئيس بشــكل واضح. وخلال الفترة الماضية اجتمعت الرباعية لأكثــر من مرة، وخلال الأيام المقبلة ســيكون هناك اجتماع للرباعية بمشــاركة الجميع، ونهدف لأن تكون خطوة على طريق المؤتمر الدولي للســام، وهذه رؤية الرئيس، ونعمل من أجلها مع كل العالم". وأضاف "نأمل أن يتحول المناخ العام في الاتجاه الإيجابي لتلقي رؤية الرئيس، خاصة بعــد ذهاب إدارة دونالد ترامب، وانعقاد الرباعية بكاملها مهم لنا".

 ??  ??

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK