Al-Quds Al-Arabi

صور

-

هل أصاب الصور ما أصاب الرســائل؟ الصــور التي كنا نبذل الكثير مــن الحرص كي تكــون في أفضل صــورة! فنلبس أفضل ما لدينــا، ونختار خلفية لها، ووضعاً، وضَوءاً مناســباً، وننتظر تظهيرها على أحر من الجمر، وحين نرسلها إلى من نُحبّ ونفتقد، نرسل جزءاً من أنفسنا حقاً، بل أنفسنا؟

اليوم تتلاشــى هذه الرسائل والصور لمجرد أننا نغير هواتفنا، دون أن نفكر باستنساخها أحياناً، كما أن كثيراً مما نحتفظ به بتنا نحتفظ بها لننساه.

وبعــد: هل بات ذلــك كله طبيعياً، لأن البشــر باتــوا، أصلاً، يتحدثون أقل مع بعضهم بعضاً؟! هل بات ذلك كله شبيهاً بالوردة الحمراء الافتراضية التي باتت تُرسل بسهولة لا تمتّ بصلة للّحظة التي يحمل فيها إنسان وردة حقيقية ويسلمها لمن يحبّ باليد؟

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK