Al-Quds Al-Arabi

طائرات التحالف تستهدف مواقع تنظيم «الدولة» في كركوك

- بغداد ـ «القدس العربي»:

شــنت طائرات التحالــف الدولي، أمس الإثنين، غارات جوية على مواقع تنظيم «الدولة الإسلامية» في كركوك، فيما أشار المتحدث باسم التحالف إلى استمرار دعم القوات المحلية.

وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان صحافي، إن «طيران التحالف الدولي نفذ مجموعة من الضربات الجوية في منطقة شبيجه في وادي الشاي ضمن قاطع المقر المتقدم /كركوك».

وأسفرت العملية التي جاءت «بأمر من قيادة العمليات المشــتركة، ووفقاً لمعلومات اســتخباري­ة دقيقة» عن قتل عنصرين مــن التنظيــم، وتدمير عدة كهوف.

وفي الســياق، قال المتحدث باســم التحالــف الدولي، وايــن ماروتو في «تغريدة» علــى «تويتر» إن «التحالف نفذ بناء علــى طلب عراقي عدة غارات جوية على وادي الشاي. نتج عنه مقتل إرهابيين وتدمير عدد من الكهوف.»

وأضــاف أن «التحالــف كان وسيستمر في دعم قوى الأمن الداخلي من خــال الضربات الدقيقــة وتبادل المعلومــا­ت الاســتخبا­رية وتقــديم الاستشارة العسكرية .»

يأتي ذلك وســط اســتمرار الجدل بشأن عزم بعثة حلف شمال الأطلسي «الناتو» زيادة عديد قواتها في العراق.

وفي تصريــح للإعــام الحكومي، ذكر المتحدث باســم قيــادة العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي، أن «قوات الناتو تختص بتدريب القوات العراقية» مضيفاً أن «التحالف الدولي

لــه مهمة قتاليــة مختصــة بالطيران فقط».

وتابــع أن «الأرقــام بشــأن عــدد قوات الناتو الإضافية ليســت دقيقة، والحديــث عن وصول قــوات إضافية للناتو أمر سابق لأوانه».

عضــو مجلس النــواب عن تحالف «الفتــح» نعيــم العبودي، قــال إننا «نرفض زيادة قوات الناتو في العراق، وليس لدى الفتح علــم بنية الحكومة زيادة أعداد قوات الناتو».

وأشــار إلى أن «زيادة عــدد قوات الناتــو ذريعــة لزيــادة دور القوات الأمريكية في العراق».

وأضاف، أن «قوات الناتو لن تدخل إلى العراق والبرلمان سيمنعها، وزيادة عدد قــوات الناتــو أمــر مرفوض من القوى البرلمانية».

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK