Al-Quds Al-Arabi

رئيس بلدية فرنسية يزيل اللحوم من وجبات التلاميذ

-

■ ليــون ـ أ ف ب:اتهمــت الحكومــة الفرنســية رئيــس بلدية ليون بإهانة الجزارين الفرنسيين والإضرار بصحة الأطفال بإبقاء اللحوم خارج قائمة وجبات الغداء المدرسية في المدينة.

ودافــع رئيس البلديــة غريغوار دوســيه، عن قراره قائــاً إن فكرة وجود قائمة موحدة بلا لحوم كانت لضمان خدمة سلسة في أوقات الغداء في ظل التباعد الاجتماعي الذي فرضته أزمة كوفيد-19.

لكــن الحكومة هاجمــت رئيس البلديــة الذي كان من بــن عدد من السياســيي­ن المنتهجين السياســة البيئية والذين فازوا بالمدن الكبرى فــي الانتخابــ­ات المحليــة العــام الماضي فــي هزيمة لحــزب الرئيس

إيمانويل ماكرون.

وينظــر كثر إلى ليــون على أنها عاصمة الطهو في البلاد، وتشــتهر بمأكولاتها الشهية القائمة على اللحوم.

وغــرّد وزيــر الزراعة جوليــان دينورمانــ­دي، على تويتــر: «دعونا نتوقف عن وضع أيديولوجية في أطباق أطفالنا».

وقــال: «دعونا فقط نعطيهم ما يحتاجون إليه لينموا بشــكل جيد» مضيفــاً أنــه طلــب من المحافــظ، وهو مســؤول محلي معــن من قبل الدولة، نقض هذا القرار.

وقــال وزيــر الداخلية جيرالد دارمانــان، إنها «إهانــة غير مقبولة»

لمربي الماشــية والجزارين الفرنسيين.ورد دوسيه على تويتر قائلاً إن الإجراء اتُخذ «فقط» لدواعي الأزمة الصحية، مضيفاً أن سلفه اليميني جيرار كولومب، اتخذ «الإجراء نفسه» خلال الموجة الأولى من الوباء.

وأوضح أن القائمة التي تشــمل الأسماك ومنتجات البيض، كانت «متوازنة لجميع التلاميذ». لكن دوسيه ليس أول رئيس بلدية يتخذ إجراء «أخضر». فالعام الماضــي، قرر بيار أورميك، رئيس بلديــة مدينة بوردوعدم، وضع شجرة عيد الميلاد التقليدية في المدينة كجزء من أجندته المؤيدة للبيئة قائلاً: «لن أضع أشجاراً ميتة في ساحاتنا».

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK