Al-Quds Al-Arabi

الجزائر: مسيرة لطلبة الجامعات إحياء للذكرى الثانية للحراك الشعبي

- الجزائر «القدس العربي» من رضا شنوف:

خرج طلبة جامعيون، أمس، في مسيرة في الجزائر العاصمة، بعد يوم من مســيرات شهدتها البلاد بمناســبة الذكرى الثانية للحراك الشــعبي. وســار الطلبــة بالقرب من الجامعــة المركزية وأيضاً من ســاحة بــور ســعيد، مرددين شــعارات ترفع خلال الحراك، من قبيل الدعوة لبنــاء دولة القانون والمطالبة بالتغيير الجذري. وشــهدت شــوارع المدينة الرئيســية حضوراً ملحوظاً لقــوات الأمن، تحســباً لمســيرة الطلبة. وحســب فيديوهات تم تداولها عبــر صفحات مواقع التواصــل الاجتماعي، فقد منعت قوات الأمن الطلبة من تجاوز ساحة بور سعيد قبل أن يواصلوا مسيرتهم نحو البريد المركزي وساحة أودان بوسـط العاصـمة.

وعاد الطلبــة للتظاهر أمس الثلاثاء، وهو اليوم نفســه الذي كان يخرجون فيه في مســيرتهم الأســبوعي­ة، أو كما يطلق عليه «حــراك الطلبة» قبــل توقف مســيرات الحراك بشــكل عام في الجزائر، بسبب انتشار فيروس كورونا.

وخرجت مســيرات حاشــدة في عدة مدن جزائرية، الإثنين، تخليداً للذكرى الثانية لانطلاق الحراك الشــعبي في 22 شباط/ فبرايــر 2019 والــذي أطاح بمنظومــة حكم بوتفليقــة الذي كان ينــوي الترشــح لعهدة رئاســية خامســة رغم وضعــه الصحي المتردي.

ومكــن الحراك الشــعبي من إســقاط رمــوز نظــام بوتفليقة وأذرعــه الماليــة، حيث يوجد في الســجن وزيــران أولان، أحمد أويحيى وعبد المالك ســال، لضلوعهما في قضايا فســاد، إلى جانب أكثر من 30 في الســجن أو قيد التحقيق لورود أســمائهم في قضايا فســاد. وكانت مسيرات الحراك الشعبي ومسيرات الطلبة توقفت في آذار/مارس الماضي بســبب انتشــار فيروس كورونا.

 ??  ?? عناصر من الشرطة الجزائرية ترافق طلابا أثناء تظاهرهم وسط العاصمة الجزائرية أمس
عناصر من الشرطة الجزائرية ترافق طلابا أثناء تظاهرهم وسط العاصمة الجزائرية أمس

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK