Al-Quds Al-Arabi

العراق يمنع ضباط الجيش من أي نشاط على شبكات التواصل االجتماعي

- لندن ـ «القدس العربي»:

أصدرت السلطات العراقية قرارًا نادرًا يقضي مبنع ضباط اجليش وقادته من أية أنشطة على شبكات التواصل االجتماعي، ليكون العراق هو أول دولة عربية حتظر بشكل رسمي أنشطة العسكريني على شبكات التواصل.

وجاء القرار الرسمي العراقي في أعقاب ظهور ضباط عراقيني في مقاطع فيديو اعتبرها املتابعون مسيئة وغير الئقة وتشكل إهانة للمؤسسة األمنية والعسكرية في العراق.

وحسب وثيقة صـادرة عن مكتب رئيس الـوزراء محمد شياع السوداني، فإن األخير، وّجه أمرًا إلى القيادات األمنية باالبتعاد عن الظهور اإلعالمي ومواقع التواصل االجتماعي، وشدد على االمتناع عن ذلك أثناء ارتدائهم الزي العسكري.

وفي وثيقة أخرى تداولتها وكاالت أنباء عراقية محلية، فإن وزير الدفاع، وّجه أمرًا بـ«حذف كل الصفحات واملواقع املمولة من القادة والضباط والذين يقومون بالترويج لهم دعايات غير مبررة وبالزي العسكري فورًا، ومنع هذه الظواهر» مضيفًا: «كما مت منع نشر أي كتاب أو معلومات عسكرية أو اإلدالء بأي تصريح غير مخول من وزير الدفاع ثابت العباسي، واتخاذ اإلجراءات القانونية في حق اخملالفني».

وأكـد أن «املديرية العامة لالستخبارا­ت واألمــن ومديرية االستخبارا­ت العسكرية تقوم مبراقبة اخملالفات وتزويد مديرية اإلعالم والتوجيه املعنوي بأسماء اخملالفني على شكل موقف أسبوعي لغرض عرضها على أنظار الوزير».

وسبق أن أصدرت السلطات العراقية، قرارا مينع الظهور بالزي العسكري على مواقع التواصل االجتماعي، على إثر مقاطع فيديو تداوله العديد من مستخدمي شبكة اإلنترنت أظهر ضابطا برتبة عقيد يتعرض للضرب على يد ضابط آخر أقل منه رتبة (مقدم) وهو ما أثار استياء في الشارع العراقي.

كما يأتي ذلك في أعقاب الكشف عن شبكة تدير صفحات على مواقع التواصل االجتماعي البتزاز املؤسسة األمنية واإلساءة إلى رموزها، وتضم الشبكة ضباطا من داخل املؤسسة األمنية، وقد متت إحالتهم إلى التحقيق.

 ?? ??

Newspapers in Arabic

Newspapers from United Kingdom