أسرة الطفل الأفغاني المعجب بميسي تفر من المنزل

Al-Quds Al-Arabi (UK) - - الصفحة الأمامية -

كابول - اضطرت أسرة طفل أفغاني اشتهر لفترة وجيزة على الإنترنت بعد نشر صورة له وهو يرتدي قميصا مصنوعا من كيس بلاستيكي بألوان قميص لاعبه المفضل ليونيل ميسي للفرار من منزلها بعد هجوم شنته حركة طالبان. وتصدر اسم الطفل مرتضى أحمدي، الذي أصبح في السابعة من العمر الآن، عناوين الصحف في العالم قبل عامين عندما صنع له أخوه قميصا من كيس بلاستيكي أزرق وأبيض ويحمل اسم ميسي ورقمه وهو الرقم عشرة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK

© PressReader. All rights reserved.