المواطن عندما «يمول» الخزينة ومرحلة ما بعد «الضريبة»

Al-Quds Al-Arabi (UK) - - الصفحة الأمامية - عمان ـ «القدس العربي»: بسام البدارين

أعلنت السلطات الأردنية مجددا عن توقيف شخصا لهم علاقة بمخالفات مالية وجنائية.

وقبل ذلك قالت إحصاءات رسمية إن عدد المطلوبين لجهاز التنفيذ القضائي بـالـتـوازي مـع الضائقة الاقتصادية المستمرة منذ ثلاثة أعوام لا يقل عن 200 81 ألف أردنـي بقرارات وأحكام وعقوبات علاقة بالجوانب المالية والاقتصادية.

قياسا بـعـدد أفـــراد الشعب وبـالـوضـع المالي والاقتصادي الحرج وبالزيادة المرعبة لعدد الشيكات المرتجعة، يمكن القول إن عام 2019 قد يشهد المزيد من التصدع في الخلافات ذات السياق المالي.

ويحذر خبراء من ان عدد القضايا ذات الطبيعة المالية في المحاكم سيشهد نموا مربكا لجميع الأطراف خصوصا وأن الجهات المعنية بتنفيذ أحكام القضاء لا تجد إمكانات بشرية ومالية تساعدها في إنفاذ القانون.

ومع وجود عشرات الآلاف من الأردنيات المطلوبات قضائيا بسبب قـروض صغيرة جدا حصلن عليها وعجزن عن السداد، تتحول قضية الخلافات المالية بين الناس إلى ملف رأي عام مربك ومعقد له صلة مباشرة بالأمن الاجتماعي خصوصا وأن الانعكاسات أغلبها لها

Newspapers in Arabic

Newspapers from UK

© PressReader. All rights reserved.