في الكوادر تحديات هي ما اإلسالمية؟ المالية الصناعة

Middle East Business (Arabic) - - األوسـط الشـرق لألعــمــال -

بخطط تواجه الصناعة تحديات بأن األقوال تسبق وأفعال منظمة

تكن الوثابة الروح عىل االطمئنان من املتابعني يتجاوز الن املؤسسات بهذه دفعت التي فيام تنترش مؤسسة 400 يقارب ما عددها من قصرية مدة خالل دولة الثامنني يقارب

. نسبيا الزمن اإلقتصاد تخصصات من الجامعات طلبة ثقافة إىل يفتقرون زالوا ال واالدارة واملالية اإلسالمي واالقتصاد اإلسالمية املرصفية عن يحجمون زالوا وال املتكامل مبفهومه وقبل واحرتاف مبهنية السوق هذا دخول املبدعني وجود من بالرغم به امياناً ذلك كل هذا يف نوعية إضافة يقدمو قد الذين منهم

. الصحيح بالشكل توجيههم تم ان املجال افتتحت التي األكادميية املؤسسات أما أو اإلسالمية املرصفية يف تخصصات عىل أخذت بالعموم اإلسالمي التمويل األهم الجانب يف الصناعة هذه ردف عاتقها بحاجة لكنها الوقت ذات يف واألضعف الالزمة املواد بعناية يصيغون لخرباء واملؤثرين املعنيني وعىل املواد هذه وحيثيات التحضري يبدأ وأن الجانب لهذا ينتبهوا أن عىل املحافظة أجل من وساق قدم عىل له

عليه. والبناء االنجاز

قامت التحديات عىل تركزت دراسات بعمل واإلستشارية املالية املؤسسات من العديد مستقبل أمام األكرب التحد أن مفادها بنتيجة غالبيتها واشرتكت اإلسالمي املال بصناعة املرتبطة ال إذ ، رشعية وأخرى فنية كوادر إىل تنقسم راينا يف والكوادر ، كوادرها يف هو الصناعة هذه هذه وجع فان آخر جانب ومن ، الرشعية بالهيئات ارتباطها من إسالمية مالية مؤسسة تخلو التقليدية املرصفية أساس عىل فيها الفني الجانب بناء تم التي الكوادر يف يكمن املؤسسات مع انسجاما أكرث أداء ينتظرون املتعاملني جمهور نجد بالتناقضات امليلء الواقع هذا وبني

. وجوهره منوه وحجم اإلسالمي املايل العمل تطور معطيات مبا قياسه ميكن هدف ووضع لها التخطيط

. الصناعة تشهده الذي النمو بحجم يليق هذه عىل مسيطر فهو الربحي الجانب أما وقصور أيضا، الجانب هذا يف الصناعة االحتياجات استيعاب باتجاه النظرة يجعل للصناعة واملستقبلية االسرتاتيجية غري فيه والجهود مشتتا التأهيل جانب دولية ملؤسسة ريادي لدور وتفتقر موحدة صناعة منجزات عىل الحفاظ عىل تعمل وأساس عليها، والبناء اإلسالمي املال لتلك بحاجة اإلنجاز هذا عىل املحافظة قبل من الجهود توحيد وإىل الثاقبة النظرة ذلك مواجهة أجل من الصناعة هذه قادة عىل الحكم من مُميكننا مبا نظر وبمُعد بجرأة بأن مستقبلها وعىل الصناعة هذه واقع ومل الربح، يجرفه مل بداية بالفكرة آمن من االنجاز عىل املحافظة وبأن النمو وهج ينسه

األمر. حقيقة يف تحقيقه من أهم

يف يدور ما ألهم كمتابعني بدورنا نحن واقعها ويف املؤسسات هذه كواليس االطمئنان روح فينا يبث عمن نبحث

فتح تحاول املنطقة يف الجامعات من كثري وتخصصات اإلسالمية للمرصفية مساقات األوىل الجامعية دراسة يف سواء رئيسية محمود توجه وذلك العليا، الدراسات أو ادراك تم هل : األكرب السؤال يبقى ولكن الصناعة؟ هذه ينتظر الذي املستقبل حجم هذه أن مدركون القرار أصحاب فعال وهل يف املتمثلة التحتية للبنية تفتقر الصناعة وأن ؟ املؤهلة البرشية للطاقات احتياجاتها تفتقر الذي الوقت يف الكوادر هذه تأهيل املؤهلني من كاف لحجم الدول من كثري من أضعف يكون يكاد وتأهيلها لتعليمها استيعاب عىل قادرا يصبح بحيث يكتمل أن

. ملواجهته االسرتاتيجي واألسلوب التحدي متخصصة أكادميية مناهج إىل نفتقر نحن ويف متخصصة؟ أكادميية كوادر وكذلك هنا مهنية شهادات نجد اآلخر الجانب الصناعة خارطة مدى عىل تنترش وهناك لنا تنتج التي بالدرجة ليس ولكن جغرافياً تجسري يتم بحيث وكيفاً كامً متخصصني يتم زمنية مدة خالل وانهائها بل الفجوة

Newspapers in Arabic

Newspapers from Bahrain

© PressReader. All rights reserved.