إلى الطريق هو المالي الشمول اإلقتصادية التنمية عجلة إطالق

Middle East Business (Arabic) - - األوسـط الشـرق لألعــمــال -

يجب التي الجوانب من واحداً ان كلمته واملعلومات البيانات توفري هو عليها العمل التي الواعدة املجاالت لتحديد الالزمة الصغرية للمشاريع ميكن فرصاً تحوي فيها. مضافة قيمة ّكل تش ان واملتوسطة الرتخيص اجراءات تحسني يأيت كام وزارة تطرحه الذي التجاري والتحكيم التنمية بنك مع بالتعاون والصناعة التجارة إمكانات أقىص توفري يكفل مبا العامين واملتوسطة الصغرية املؤسسات لهذه النمو يف 50 بنسبة حكومي ضامن بتوفري وذلك البنوك توفره الذي التمويل قيمة من املائة

. البنامج يف املشاركة املايل الشمول محاور الجلسات وتناولت واالستقرار االجتامعية التنمية أجل من الفقر، من والحد العمل فرص زيادة عب واالسرتاتيجيات السياسات كذلك وتناولت استخدام وزيادة املايل، الشمول ومعوقات العربية التجارب وفق املالية الخدمات لتمويل الرئيسية والتحديات والدولية، وعرض واملتوسطة الصغرية املرشوعات تعزيز وكيفية الرقابة، وسبل الترشيعات

املايل. الشمول اجل من خطوات إىل التطرق تم وقد التوعية منها املايل الشمول اىل الوصول وحامية الصغر، املتناهي والتمويل املالية الشمول يعتب حيث والعميل املستهلك املايل، الشمول مسألة إىل أنان كويف املالية الخدمات تقديم أهمية عىل مشدداً الدخل رشائح ذوي اىل معقولة بتكاليف اإلقصاء عكس عىل املجتمع يف املنخفض باعتبار الرشائح هذه يستثني الذي املايل والخدمات السلع اىل املطلق الوصول أن مجتمع لقيام أسايس رشط هو العامة جميع ارشاك ان إىل وأشار وفعال، منفتح يؤدي ال الرسمي املايل القطاع يف املواطنني يف أيضاً سيسهم امنا فحسب التحسني اىل

ذاتها. املالية األنظمة سالمة املنطقة هموم من كثري عىل الضوء ُسلّط وقد حيث مختلفة بأشكال املتحدثون عنها وعب الفخري الرئيس القصار، عدنان أشار أنه العربية والصناعة التجارة غرف إلتحاد واملتوسطة الصغرية املؤسسات ان حني يف منوه، ومؤرش الخاص القطاع محرك هي تذهب املرصفية القروض من فقط %8 فإن مليون 19 ب عددها والبلغ القطاع هذا اىل العام القطاعني يف مؤسسة مليون 23 اىل أهمية عىل املؤمتر أكد وقد والخاص. عن االبتعاد بهدف متويل اىل الوصول وخلق جهة، من املال أجل من العنف أعامل من والحد البطالة وتقليص جديدة وظائف تعزيز يف يساهم مام أخرى جهة من الفقر،

االقتصادي. النمو املركزي للبنك التنفيذي الرئيس أشار كام يف الزدجايل سنجور بن حمود العامين

أصبح "الحصول عملية أن املعروف من مسألة هي العريب الوطن "يف متويل عىل وهي العربية. الدول من العديد يف صعبة "القيام معيار يف الهامة املؤرشات من البنك سنوياً يطلقه والذي باألعامل" سلباً املؤثرة العوامل من يعد وهو الدويل، أصل فمن املستثمرين. لجلب إيجابأ أو 165 املرتبة يف سوريا كانت بلداً، 185 ،143 وفلسطني ،180 املرتبة يف والعراق املرتبتني يف واليمن ليبيا ثم ،117 األردن البالغني من املائة يف 50 بأن علامً األخريتني حسابات ميلكون ال شخص ملياري نحو او آسيا جنوب يف يعيش معظمهم مرصفية، أفريقيا. وشامل األوسط الرشق بلدان ويف القمة أعامل عقدت األجواء، هذه ظل يف عنوان تحت الدولية العربية املرصفية االجتامعية التنمية أجل من املايل "الشمول ودويل عريب اهتامم وسط واالستقرار" بودابست الهنغارية العاصمة يف كبري رئيس افتتحه والذي املايض مايو شهر وحرضه اوربان فيكتور الهنغاري الوزراء مركزية ومصارف وحكام وزراء كبري حشد بودابست يف ومرصفية مالية وقيادات

وعاملية. وعربية أوروبية ودول تطرق االفتتاحية، الجلسة يف كلمته ويف العربية املصارف اتحاد رئيس بركات محمد املتحدة لألمم السابق العام األمني بحضور

Newspapers in Arabic

Newspapers from Bahrain

© PressReader. All rights reserved.