جيوزا ميلانو ترف جلد التمساح

Milan Luxury (Arabic) - - جيوزا ميلانو أضواء على -

مقابلة ستيفانيا فيدا تكلمنا مع جورجيو سانتاماريا، مؤسس وصاحب جوزا ميلانو، عن إبتكاراته الحرفية الفاخرة التي ينفذها مستعملاً أنبل الجلود كمدخل معاصر للمنتوجات الحرفية النفيسة. متى وكيف تم تأسيس لا بوتيغا ديل كوكودريلو؟ تقاليدنا هي تقاليد عائلية. كان والدي حرفي جيد يشتغل الجلود. وقد علمني الاصول الفنية لمصانعة الجلود. في البداية ركزنا أشغالنا على صناعة الحقاب والجزادين. ومع مرور الزمن قررنا توسيع نشاطنا وتمييزه بصفتنا "لا بوتيغا ديل كوكودريلو"، أي المكان حيث بالإمكان تصنيع أي صنف إنطلاقاً من جلد التمساح. ما الذي يجعل إبتكاراتك فريدة؟ موديلاتنا فريدة ومصنوعة حرفياّ في إيطاليا حصراً، بمعنى أنه لا يمكن الإشارة إليها بصفتها خط إنتاجي معيّن أو مجموعة معينة. تخضع الجلود المستعملة لاصول مصانعة تقنية مختلفة تتراوح ما بين اللامع والداكن بمجموعة متنوعة من الألوان. وعلى الرغم من غياب أي نمط أيقوني، خاصة فيما يتعلق بالحقائب أو الجزدين، يبقى اسلوبنا في العمل فريداً بطبيعة الحال، على القياس من أجل تلبية إحتياجات ومطاليب الزبائن الشخصية. كيف تختارون الجلود؟ للجلود مصادر مختلفة. ويخضع شراءها لمعايير المعاهدة الدولية التجارية لتبادل أصناف الحيوانات والنباتات البرية. فجلد التمساح الذي نستعمله يأتي من أفريقيا وتايلند وغوينيا الجديدة وأوستراليا. كما أننا نشتري جلد التمساح من الولايات المتحدة الأميريكية الذي تختلف عن جلد التمساح الآخر من حيث الحرافش. هنالك التفاصيل التي تجعل كل جلد مختلف عن الآخر وكل موديل فريد وحصري. ما هي الخدمات التي تقدمونها؟ نصنع منتجاتنا إستناداً إلى أحتياجات ومطاليب الزبون الشخصية. معنى ذلك أنه لا توجد إلاّ الأصناف الموصى عليها. لهذا السبب إنتاجنا متنوع جداً. وهو يتراوح ما بين الأصناف المحمولة الكلاسيكية وأصناف السفر وكذلك الملابس والأكسسوارات، بما في ذلك القبعات والقفازات وربطات

جورجيو سانتا ماريا مؤسس وصاحب ماركة جيوزا ميلانو

Newspapers in Arabic

Newspapers from Italy

© PressReader. All rights reserved.