»فهد الأحمد الإنسانية« تمثل الكويت في الحملة العالمية لجمع مليار دولار للشعب السوري

تحت شعار »مليار يا أمة المليار« بمشاركة ٦٥ منظمة خيرية و٣٠٠ عالم وداعية

Al-Anbaa - - محليات -

أعلنت جمعية فهد الاحمد الانسانية عن انطلاق الحملة العالميـــة الاســـلامية لاغاثة الشـــعب الســـوري تحـــت شعار »مليار.. يا أمة المليار « بمشاركة اكثر من ٦٥ مؤسسة ومنظمة خيرية وانسانية في العالـــم وبدعم اكثر من ٣٠٠ عالم وداعية والتي تهدف من خلالها الى جمع مليار دولار لإغاثة الشعب السوري تحت مظلة اتحاد المنظمات الانسانية العالمية (مساع).

وقال رئيس مجلس إدارة جمعية فهد الأحمد الإنسانية د.هاشم الهاشمي ان جمعية فهد الأحمد الإنسانية أخذت علـــى عاتقها ومنذ اللحظات الأولى للثورة السورية دعم الشـــعب الســـوري وتوفير

الهاشمي: الشعوب الإسلامية تدعم الشعب السوري

الإغاثـــة اللازمة لـــه في كل المجـــالات الاغاثية بدعم من أهـــل الكويـــت، موضحا ان اتحاد المنظمات الانســـانية العالمية والذي يضم اكثر من ٦٥ منظمة ومؤسسة خيرية وانسانية حول العالم اطلق الحملة العالمية الإســـلامية لاغاثة الشـــعب الســـوري اول مـــن امس تحت شـــعار »مليار.. يا أمة المليار « وذلك تنفيـــذا للتوصيات المنبثقة عن مؤتمـــر العلماء لنصرة سورية والمنعقد في القاهرة بيونيو ٢٠١٣ .

واضاف: وكون الجمعية احـــد أعضاء هـــذه المنظمة فهي تمثـــل الكويت في هذه الحملة التي يشارك فيها معظم الشعوب العربية والإسلامية لسد حاجات الشعب السوري من الدعم الإغاثي والإنساني بكل أنواعه الغذائي والطبي والنوعي وذلك من باب توحيد الجهود الإغاثية لتشمل اكبر شريحة من المتضررين، مبينا ان عمل المؤسسات الإنسانية الفردي لا يغطي كافة الجوانب الإغاثية كون الاحتياج كبيرا جدا والمساعدات وفق الجهود الفردية لا تغطي المشـــاريع النوعية الضخمة.

دور العلماء

واشار الهاشمي الى ان من أهـــداف الحملة كذلك تعزيز دور العلمـــاء في حياة الأمة وصناعة مســـتقبلها بتبني مؤتمرهم للحملة وبذلك يكون اكثر من ٣٠٠ عالم وداعية حول العالم يدعمون هذه الحملة المليارية التي تنشد من كافة اهل الخير والعطاء ان يمدوا يد العون لاخوانهم السوريين من خلال هذه الحملة الموحدة، فيد الله مع الجماعة لنحقق نقلة نوعية في أسلوب العمل الإغاثي العربي والإســـلامي في دعم المنكوبين في العالم الإسلامي.

ولفت الى ان جمعية فهد الأحمد الإنسانية بكل فروعها في الكويت تستقبل دعمكم ومساهماتكم في هذه الحملة فالكويـــت تعتبر ابرز الدول الداعمة للقضايا الإســـلامية بفضل مـــن الله وحب اهلها للخير والعطاء الذي نلتمس بركتـــه فـــي واقعنـــا الذي نعيشه.

د.هاشم الهاشمي

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.