نبيلة عبيد تشتري »كيس بمب« وحنان ترك تحرص على »اللّمة «

Al-Anbaa - - فنون -

شهر رمضان الكريم ذكرياته تعلق في ذاكرة كل منا، وهي ذكريات جميلة لارتباطها بهذا الشهر الفضيل، حيث تبقى هذه الذكريات كالنقوش داخل قلوبنا ونستمتع باســـترجاعها بين حين وآخر وخصوصا حينما يعاودنا هذا الشهر الكريم.

عالم الفن والاضواء له ذكرياته الخاصة بهذا الشهر، فكل فنان وفنانة يستمتع باستعادة هذه الذكريات وخاصة مـــا هو مرتبط منها بمرحلة الطفولة والشباب فمنهم من يرى ذكرياته اثناء الطفولة والشباب..

كيس »بمب «

تقول النجمة نبيلة عبيد ان رونق شهر رمضان يشعرها بأن عيون الناس تسكنها الفرحة والسعادة وتشعر بأن أيامه أحب إلى قلبها من الربيع ورمضان يذكرني بالفوانيس والزينة التي تعلق في الشوارع، وكنـــت انتظر ليلة ثبوت الرؤيـــة بفارغ الصبر. وتضيف: وكنت اشتري كيس »بمب « واضربه على الأرض مع أصحابي، وكنت اختار الفانوس أبو زجاج ملون »أبو شـــمعة « لعدم وجود فانوس الكهرباء وأبو بطارية. وكنت اطلب من ماما وبابا ان اصوم مثلهما ، ولازم اصحى وقت السحور ولكنهما كانا يتركاني نائمة لأنني كنت صغيرة. وفي احدى المرات ربطت ضفائر شعري الطويلة في الكرسي حتى لا أنام ولكن غلبني النعاس وفجأة استيقظت على صوت الحركة واذان الفجر وحاولت فك ضفائري من الكرسي ولكنها تعقدت، ولكن مدفع الامساك »ضرب « وظللت أبكي وأشد شعري حتى جاؤوا وفكوه من الكرســـي. ورغم هذا فقد صممت على الصيام من دون سحور رغم صغر سني. ومن وقتها تعلمت معنى العزيمة والقدرة على التحمل.

شهر »اللّمة «

أما النجمة حنان تـــرك فقالت: احرص على التواجد بين الأهل في شهر رمضان ويكون طبعا مختلف كثيرا عن أي شهر غيره لأنه بيحب اللمة والافطار الجماعي والعزومات، واحاول تقسيم وقتي بينهم، وأرى ان رمضان هذا العام استقبله بالحجاب وهذا شيء يجعلني مرتاحة وأدعو من الله ان يكون ان شاء الله صيامي مكتملا.

أما بالنسبة لأول سنة فيها فكان عندي سبع ســـنوات حيث كان يحرص أبي على ان يعلمني الصوم وقراءة القرآن وكان يعقد مسابقة طبعا في اصول الدين من صلاة وصوم وختم القرآن.

حنان ترك

نبيلة عبيد

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.