رشا الصباح: لطلبة الكويت بأميركا دور محوري في إعطاء الزخم للعلاقات الثنائية بين البلدين

في افتتاح المؤتمر السنوي الـ 30 للاتحاد الوطني لطلبة الكويت بالولايات المتحدة

Al-Anbaa - - محليات -

ســان دييغو )أميــركا( ـ كونــا: قالت المستشــارة في ديوان رئيس مجلس الوزراء الشيخة د.رشــا الصباح ان عقــد أكبــر تجمــع طلابــي خــارج الكويت في الولايات المتحدة يضاعف المسؤولية أمام الطلبة في اعطاء الزخم المطلوب للعلاقات الثنائية بين الكويت والولايات المتحدة.

جاء ذلــك في كلمة ألقتها د.رشــا فــي افتتــاح المؤتمر الســنوي الـــ 30 للاتحــاد الوطني لطلبة الكويت فرع الولايــات المتحدة الاميركية في سان دييغو اول من امس ممثلــة لراعي المؤتمر ســمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك والذي يســتمر حتى الاحد المقبل.

وأوضحت ان لهذا التجمع الطلابي الكبير «دورا محوريا في هذه القارة في اعطاء الزخم المطلــوب للعلاقات الثنائية مــع الولايات المتحــدة. هذه الدولة الصديقــة والحليفة باعتبارها احدى كبرى القوى الديموقراطية والاقتصادية في العالم ».

وقالت «انــه مثلما الامل معقــود عليكم ايهــا الابناء الاعزاء في توظيف عقولكم وقدراتكم ومواهبكم لترسيخ صــورة ايجابيــة وواقعيــة هنــا في اميركا عــن وطنكم الغالي حيــث يفخر الجميع بالتمسك بثوابتنا الدستورية

فتح المجال للطلبة المتميزين للالتحاق بشركات أميركية مرموقة الزين الصباح: نعمل على تحقيق رؤى الشباب من خلال مبدأ المشاركة والتفهم

والديمقراطيــة فانــه يجــب ايضــا ان يتيقن الجميع من ان الكويــت لــم ولــن تبخل ابــدا بدعم ومــؤازرة ابنائها الدارسين في الخارج لينطلقوا الــى تحقيق مــا يحلمون به ويسعون إليه ».

وأضافت الشــيخة رشــا «ان وطننا الغالي يراهن على شبابه الواعد وهو انتم لزيادة توعية الناس بأهمية التسلح بالعلــم والتعلم وصولا الى ارضية ثقافيــة واجتماعية صلبة مبنية على اخلاقيات العمل والبناء والنهوض ».

من جانبه، قال سفيرنا لدى الولايــات المتحدة الاميركية الشــيخ ســالم العبدالله في كلمة له «أتشرف بأن أتوجه باســمكم الى مقــام صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وإلى مقام سمو ولي العهد الشــيخ نواف الأحمد بالتحية والتقدير داعيا المولى العلــي القديــر ان يحفظهما ذخرا لوطننا الغالي وشعبه الكريم» .

وأضاف «أرفع باســمكم آيات الشكر والامتنان لراعي هــذا المؤتمــر ســمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الذي أوصاني كعادته بنقل تحياته الشخصية لكم وتمنياته لمؤتمراتكم بالتوفيق والنجاح» .

وأشــار العبدالله الى ان ما يميز مؤتمر هذا العام انه محطة فارقة في تاريخ الحركة الطلابية الكويتية في الولايات المتحدة الأميركيــة، مضيفا «لقد أكملــت مؤتمراتكم هنا 30 عاما حملتــم فيها الراية جيلا بعد جيل لترفعوا اسم الكويت عاليا بالعلم والعمل. فهنيئا للكويت بكم ».

ودعا العبدالله الطلبة الى ألا يفرطــوا ابدا في وحدتهم الوطنية وتعاونهم لأن صون الوحدة الوطنيــة يقود الى التقدم الى الامام، مشيرا الى انهــم يمثلون صفــوة طيبة تعكس تنوع المجتمع الكويتي وثراءه الفكري وعمق تراثه وتفاعله مع محيطه العربي والاسلامي والانساني.

وعلــى صعيــد متصــل، كشف الشيخ سالم العبدالله ان السفارة ومكتبها الثقافي يعمــلان حاليــا مــع وزارة التعليــم العالي ومؤسســة الكويت للتقدم العلمي وغرفة التجارة العربية ـ الأمريكية لإنشاء برنامج يفتح المجال للطلبة الكويتيين المتميزين في الولايات المتحدة للالتحاق بشــركات أميركيــة مرموقة والعمل لديها لمدة ســنة بعد تخرجهم.

من جهتهــا، اكدت وكيلة وزارة الدولة لشؤون الشباب الشــيخة الزين الصباح «ان وزارة الشباب ليست ممثلة للحكومة امامكم بل نريد منكم ان تجعلوا منهــا ممثلة لكم امام الحكومة، لذا فقد جئنا لنسمعكم» ، مشددة على «ان كل مــا نطمح اليه في وزارة الشباب هو ان نكون الصديق الاول لكــم داخــل الكويــت وخارجها» .

وأكدت ان «اســتراتيجية الــوزارة تأخذ فــي الاعتبار خصوصية المجتمع الكويتي الهويــة والخليجــي الهوى والعربي الانتماء والاسلامي المضمــون والمحتــوى، المجتمــع المؤمــن بعقيدتــه المتمسك بقيمه المحافظ على مكتسباته وخاصة دستوره ومؤسساته» .

واضافــت الصباح «نحن في الــوزارة لســنا موجهين للشــباب، لكــن نعمــل على تحقيق رؤاهم من خلال مبدأ المشاركة والتفهم كما اننا لا نريد مــن شــبابنا الاندماج في مســيرة التنمية فقط بل فــي صياغة نهجهــا انطلاقا من شعورهم بمسؤولياتهم لتحقيق مطالبهم، لذا لنتقدم معا بنوايــا صادقة لتحقيق هذه الشراكة ».

وأكدت انها تحمل رسالة خاصة للطلبــة، هي ان لهم مكانا متميزا في استراتيجية الكويــت قامــت واســتمرت وستســتمر بهم كما انها لم تغب عن فكر ورؤى القيادة السياسية.

الشيخة د.رشا الصباح خلال افتتاح المؤتمر

السفير الشيخ سالم العبدالله

الشيخة الزين الصباح تلقي كلمتها

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.