الديوانية اليابانية في الكويت.. تجربة تبادل ثقافي فريدة من نوعها

أقامتها سفارة اليابان بمشاركة مجموعة من المواطنين

Al-Anbaa - - محليات - محمد هلال الخالدي

نظمت سفارة اليابان في الكويت ملتقى ثقافيا جميا باســم «الديوانية اليابانية » مساء الأول من أمس، بحضور الســفير الياباني توشيهيرو تسوجيهارا ونائبه كازوهيرو نــاكاي وأعضــاء الســفارة، وعــدد مــن المواطنــين مــن الطلبة الدارســين في اليابان وممن لديهم اهتمامات باللغة والثقافة اليابانية، إضافة الى عدد من أبناء الجالية اليابانية في الكويت سواء من الطلبة أو رجال الأعمال.

وقــد ألقــى الســفير تسوجيهارا كلمة رحب فيها بالحضــور، وأكــد فيها على أهمية هذا الملتقى الثقافي الذي اســتوحى فكرته واسمه من الديوانيات الكويتية التي تمثل أحد المامح المميزة للمجتمع الكويتــي. وقــال إن هذه هي المرة الأولى التي يقام فيها مثل هذا الملتقى، وإن هذا الحضور المشجع دفعه للتفكير لإقامة «الديوانية اليابانية » أكثر من مرة طوال العام، مشيرا إلى أن الهدف من هذا الملتقى هو اتاحة الفرصة للمشاركين للتحدث باللغة اليابانية، والتعرف على الجوانب الثقافية المتعددة في اليابان.

وأشار تسوجيهارا إلى أن الســفارة نظمت سابقا رحلة سياحية لعدد من الكويتيين للتعــرف على اليابان بكل ما فيها من تنوع ثقافي وعادات وتقاليــد عريقــة وفــرص ســياحية ودراسية، وأكد أن وأســاليب كل منهمــا وأوجه التشابه والاختاف بينهما.

وتم عرض فيلــم وثائقي حــول اللغــة اليابانيــة والكتابــة بشــكل خــاص بأحرف «كانجــي » التي تعد الأحرف الرسمية المستخدمة بالصحــف والمطبوعات. كما تبع المحاضرة إتاحة الفرصة للمشــاركين بتجربة الكتابة

الهدف من الملتقى إتاحة الفرصة للمشاركين للتحدث باللغة اليابانية والتعرف على الجوانب الثقافية المتعددة في اليابان رئيس البعثة الديبلوماسية بالسفارة اليابانية: هناك تبادل ثقافي متميز بين الكويت واليابان

باللغة اليابانيــة، والتي بدأها الســفير نفســه حيــث شــرح كيفية الكتابة باستخدام الريشة الخاصة وبقية الأدوات، وكذلك كيفيــة كتابة الأحــرف وطرق انتقالها من أعلى إلى أسفل، ثم قام المشاركون بتجربة الكتابة التي لاقت استحسانهم وعبروا عن ســعادتهم بهــذه التجربة الفريدة.

فن المانغا

بدوره، قال أحمد الســلطان وهو طالب كويتي حصل على بعثــة دراســية مــن الســفارة اليابانية ان «الديوانية اليابانية » تمثل فكرة رائعة توفر للمهتمين بالثقافة اليابانية فرصة الالتقاء بالآخريــن والتحــدث معهــم باللغة اليابانيــة. ومن جانبه قال عمار عابدين انه حضر مع صديقه ناصر الاستاذ وشقيقته معصومــة عابديــن لأن لديهم اهتمامــا كبيرا بالفــن الياباني وخاصة فن طي الورق والرسوم المتحركة اليابانية التي تسمى «مانغا »، واضاف أنه يعشق هذا الفن ومتأثر به منذ تعرف عليه أول مرة من خال المسلســات الكرتونيــة المشــهورة مثــل جراندايزر وكابتن ماجد وباتمان وغيرها من المسلسات اليابانية المدبلجة للغة العربية، وقال انه درس اللغة اليابانية في مركز اللغات التابع لجامعة الكويت، وأشار إلى أن هناك عددا كبيرا مــن الكويتيين يدرســون معه يجمعهم كلهم اهتمامات متشابهة بالثقافة اليابانية الجميلة.

المشاركون في الملتقى مع أعضاء السفارة في

«الديوانية اليابانية»

السفير الياباني توشيهيرو تسوجيهارا ونائبه كازوهيرو ناكاي والزميل محمد الخالدي

مجموعة من المشاركين

Newspapers in Arabic

Newspapers from Kuwait

© PressReader. All rights reserved.