تسهيلات »السياحة« تستقطب النخبة

خبراء: القرار جاء في توقيت مناسب مع حاجة السلطنة لتعزيز القطاع

Al Shabiba - - الجماهير - مسقط - محمد سليمان

سياحة الاستثمار أكثر من السياحة العامة التي تستهدف جميع المواطنين نظرا لأن ليس كل مواطني هذه الجنسيات (روسيا، الصين، الهند) يحملون تأشيرة الـ»شنجن« أو أستراليا أو كندا أو أمريكا.

ويمكن بعد تطبيق هذا التعميم بالفعل زيادة الترويج للسياحة، لكن الأمر لن يقتصر على ذلك فقط فهناك مجموعة من المعايير الأخـرى ينبغي أن توضع في الاعتبار حتى يكون الترويج أكثر تأثيرا لبلدان الـدول المستهدفة ويستقطب عـدد أكبر منهم، ويتلخص ذلك في »التسويق«، على غرار ما تفعله بعض البلدان المجاورة مثل نشر الإعلانات في مطارات دول العالم، أو رعاية أندية الكرة العالمية وهذا ما سيساهم في التعريف بالسلطنة بشكل أكبر.

وأضـاف: السلطنة واحدة من أقوى دول الخليج والتي تتوافر بها مقومات سياحية تتنوع ما بين الجبال والصحاري والشواطئ الخلابة، وعلى وزارة السياحة أن تستعين بأصحاب الخبرات من الشركات ووكـلاء السفر في وضع رؤية حول كيفية التسويق لذلك، وكيفية تقديم تسهيلات وتخفيضات وعـروض للسائحين من الـدول المستهدفة ومن جميع دول العالم، وذلك أيضا بالتعاون مع الطيران العماني والفنادق والمنتجعات بحيث تقدم برامج سياحية بتكلفة منخفضة وأسعار تذاكر أقل، وحتى إن لم يحقق ذلك المكاسب المطلوبة في بدايته فعلى المدى الطويل سوف يحقق الترويج وفي الوقت ذاته يعزز مدخولات القطاع السياحي.« م يؤذكشرراأنتت قوأريررقاالممؤشرات السياحية لشهر أغسطس 2017 وهو آخر تقارير المؤشرات الــصــادرة عـن الـمـركـز الـوطـنـي للإحصاء والمعلومات أكد أن 2.2 هو إجمالي عدد الــزوار القادمين إلـى السلطنة حتى شهر أغسطس، وقد مثلت أعلى خمس جنسيات خليجية بـــ1.115.240 زائرا، تلاها الهندية بـ203.646 زائرا، ثم البريطانية بـ117.653 زائـرا،ثـم الألمانية بــــ103.088 زائــرا، ثم الفلبينية بـ61.097، بينما بلغ إجمالي عدد الــزوار القادمين إلى السلطنة خلال شهر أغسطس فقط 427 ألف زائـر، وقد احتل الخليجيون المرتبة الأولى بنسبة 74.2،% وبلغت نسبة انخفاض عدد الزوار القادمين 14.5% مقارنة بنفس الشهر مـن العام السابق والبالغ عددهم 500 ألف زائر.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Oman

© PressReader. All rights reserved.