السليمان: إزالة عوائق استثمار رأس املال اجلريء

Okaz - - ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ - «عكاظ» (جدة) @okaz_economy

أكــــــد مـــحـــافـــظ هــيــئــة املـــنـــشـــآت الصغيرة واملــتــوســطــة الــدكــتــور غــســان الـسـلـيـمـان أن هـــدف ودور الـهـيـئـة فــي مـنـظـومـة التحول االقتصادي ورؤية ،2030 وما أنجزته منذ إنـشـائـهـا فــي ديـسـمـبـر 2016 مــن خطوات إلزالــــــة الـــعـــوائـــق تــســتــهــدف صــنــاعــة جيل جــديــد مـبـتـكـر قــــادر عــلــى املــنــافــســة عامليا يــؤســس للنهضة والـتـنـمـيـة االقتصادية، مـــدعـــومـــا بــصــنــاديــق رأس املـــــال الجريء املتخصصة ملساعدة رواد األعمال، وبرامج ملــســاعــدة املــنــشــآت الـصـغـيـرة عـلـى تصدير منتجاتها وخدماتها وتسويقها عن طريق دعــم الـتـسـويـق اإللــكــتــرونــي اإلستراتيجي فـــي الــقــطــاعــن الـــعـــام والـــخـــاص، والقطاع غير الربحي محليا وعامليا لبناء ساسل اإلمداد، وتعزيز التنافسية ملنتجاتهم. وقـــال السليمان خــال اسـتـضـافـة ديوانية مــحــمــد الـــســـالـــم، بــحــضــور مــســتــشــار وزير التجارة واالسـتـثـمـار، ومجموعة مـن كبار رجـــــــال األعـــــمـــــال، والـــصـــنـــاعـــة، والتعليم الجامعي واإلعام، والدراسات االستشارية، وبعض القيادات بالدوائر الحكومية:«قبل إنــشــاء الـهـيـئـة كـــان يــوجــد غــيــاب الهتمام الجهات الحكومية بتطوير القطاع الخاص، إال أنــــه وضـــعـــت بـــرامـــج وإستراتيجيات لـخـدمـتـه كــمــا هــو جـــار تـحـقـيـقـه مــن خال تنسيق الهيئة، ومن مامح ذلك خصخصة الــنــقــل، واملـــــطـــــارات، والـــصـــحـــة، والتعليم، والـتـوجـه لـدعـم قـطـاع التجزئة وغــيــره من القطاعات». وأضــــــــــــاف:«مــــــــــــا تــــــقــــــوم بـــــــه الــــهــــيــــئــــة من بــــلــــورة ألنـــظـــمـــة وبــــرامــــج يــتــيــح الخروج بـــإســـتـــراتـــيـــجـــيـــات لـــلـــمـــنـــشـــآت الصغيرة لـــاســـتـــحـــواذ عــلــى حــصــص مــــن أعمالها ودعمها ببرامج يتيح للمنشآت الصغيرة واملـــــتـــــوســـــطـــــة الــــــــدخــــــــول فـــــــي املـــــشـــــاريـــــع واملــشــتــريــات الـحـكـومـيـة، مــن خـــال عرض الــفــرص وإمــكــانــات الـحـصـول عـلـى تمويل أفــضــل، وصـــوال إلــى رفــع نسبة االستهاك من داخل اململكة للمنتجات السعودية ومن املنشآت الصغيرة واملتوسطة، مع تطبيق مؤشرات لقياس األداء تمكنها من الدخول في املشاريع واملشتريات الحكومية». يــأتــي ذلـــك فـيـمـا قـــدم الـسـلـيـمـان كـثـيـرا من اإلحـــــصـــــاءات واملــــقــــارنــــات واإليضاحات لبعض مشاريع النظم التطويرية بمراحلها النهائية، واإلقرار النهائي لها في مجلسي الوزراء والشورى، كنظام اإلفاس، وتطوير ســـيـــاســـات الـــعـــمـــل، االحــــتــــيــــال التجاري، والترميز، والتصنيف لبناء مرجعية لقطع الغيار وتصنيعها، خصوصا في صناعة النفط والتحلية والسيارات.

محافظ هيئة المنشآت خالل ديوانية السالم أخيرا في جدة.

Newspapers in Arabic

Newspapers from Saudi Arabia

© PressReader. All rights reserved.