عروض كتب

‪Lobbying in Europe: Public Affairs and the Lobbying Industry in 28 EU Countries,‬

Trending Events - - المحتويات - ‪By: Alberto Bitonti, Phil Harris (Eds.),‬ ‪Palgrave macmillan, 328 pp., $122.62,2017, ISBN: 9781137552556‬ عرض: مروة صبحى منتصر، مدرس العلوم السياسية المساعد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة

يسعى هذا كتاب إلى تتبع دور شبكات المصالح وجماعات الضغط في إطار عملية صنع القرار على مستوى دول الاتحاد الأوروبي، في ظل تغير دور الفواعل التقليدية مثل الأحزاب السياسية، مع تزامن ذلك مع النمو الملحوظ لجماعات الضغط وشبكات المصالح وزيادة درجة احترافيتها، وقد تم نشر هذا الكتاب في عام 2017.

تاأثير مت�ساعد لجماعات ال�سغط

تؤكد العديد من الأدبيات أن بروكسل أصبحت تضم أكبر جماعات الضغط والمصلحة بعد العاصمة الأمريكية واشنطن، حيث يتراوح عدد أعضاء جماعات الضغط فيها من 15 إلى 30 ألفاً في مختلف القطاعات: التكنولوجيا، والدواء، والتبغ، والطب، والمحاماة، وغيرها.

وإذا تم النظر إلى الأموال المعلنة التي تنفقها جماعات الضغط سنجد هناك صعوداً في حجم المبالغ التي يتم إنفاقها، فقد أنفقت بعض الشركات التكنولوجية حوالي 5 مايين يورو في عام 2014 للتأثير في عملية صنع القرار.

وتركز جماعات الضغط والمصالح المرتبطة بشركات كبرى على الحفاظ على وضعها الراهن، فيما تسعى الجماعات المرتبطة بمنظمات غير حكومية إلى تغيير الوضع القائم، فعلى سبيل المثال، تسعى شركات الطاقة الكبرى إلى إبطاء تحرير سوق الكهرباء الأوروبية والحفاظ على وضعها القائم، فيما تضغط شركات الطاقة المتجددة في الاتجاه المعاكس، وتضع في اعتبارها قضايا مثل: الحفاظ على البيئة.

�سمات م�ستركة لجماعات ال�سغط

قام هذا الكتاب بعقد مقارنة بين جماعات الضغط في الديمقراطيات الأوروبية المتقدمة، ومن خال هذه المقارنة اتضحت مجموعة من السمات المشتركة بين هذه الجماعات وهو ما يمكن إيضاحه فيما يلي: 1- درجة الاحترافية: حيث إن أعدادها في تزايد مستمر في أغلب الدول الأعضاء وفي مؤسسات الاتحاد الأوروبي، وتوجد برامج للدراسات العليا متخصصة في دراسات جماعات الضغط والشأن العام في أكثر من نصف الدول الأعضاء.

كما توجد عدة مؤشرات على ارتفاع احترافية جماعات الضغط في كل دولة عضو مثل: ارتفاع العضوية في المنظمات المهنية، والالتزام بالمعايير المهنية، ووضع ميثاق للسلوك. -2 الإطار التنظيمي: والذي يعني التدابير التشريعية والتنظيمية، والتمويل، والتواصل مع صانعي القرارات العامة، وتوجد درجات متنوعة للإطار التنظيمي لجماعات الضغط في الدول الأعضاء. حيث يوجد إطار تنظيمي قوي لتلك الجماعات في النمسا، وإيرلندا، وليتوانيا، وحالات ذات تنظيم ضعيف مثل ألمانيا.

وهناك دول أخرى لا تأخذ في اعتبارها جماعات الضغط مثل: لوكسمبورج، ومالطا، وبلجيكا، على الرغم من أن عملية صنع القرار في مؤسسات الاتحاد الأوروبي تتسم بأنها ساحة سياسية مفتوحة لجماعات المصالح والمنظمات غير الحكومية. 3- التشويه الإعلامي: تنتشر صورة ذهنية سلبية عن جماعات الضغط في الدول الأوروبية بسبب التقارير الإعامية التي عادة ما تصفهم بالفساد، وعدم الشفافية، فعلى سبيل المثال، أدى ازدياد الضغط على مستوى الاتحاد الأوروبي إلى الزعم بأن تلك الجماعات تحد من شفافية الاتحاد الأوروبي، وتفتح الباب أمام الفساد، حيث تصدر التشريعات وفقاً لمصالح الشركات الكبرى.

ويذكر مرصد الشركات في أوروبا أن القطاع الخاص الذي يمارس الضغط على إدارة التجارة في الاتحاد الأوروبي كان له تأثير مباشر على تمرير شراكة التجارة والاستثمار عبر الأطلسي TTIP() والتي ضمنت التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

اأزمة الديمقراطية التمثيلية

يختتم الكتاب نقاشه بربط نمو جماعات الضغط بأزمة الديمقراطية التمثيلية في أوروبا، ويؤكد أن هذه الأزمة هي سبب نمو هذه الجماعات، لاسيما في الديمقراطيات المتقدمة. وقد مثلت الأحزاب السياسية والاتحادات التجارية، وجمعيات رجال الأعمال، خال القرن الماضي، المرجع الأساسي لمن يرغب في التأثير على القرار العام.

وقد حدثت تغيرات سياسية، واقتصادية، وتكنولوجية أدت إلى تراجع هذه المؤسسات التمثيلية التقليدية مثل: نهاية الحرب الباردة، والتكامل الأوروبي، والتكنولوجيا الرقمية، وخصخصة الشركات، وتوسع التحوّل الليبرالي، وأزمة الأحزاب القديمة والديمقراطية التمثيلية والتي تتضح من خال تقلص عدد المشاركين في الأحزاب، وتراجع الإقبال على الانتخابات.

Newspapers in Arabic

Newspapers from UAE

© PressReader. All rights reserved.